تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 1125182
المتواجدين حاليا : 24


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • التغريبة الفلسطينية .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    رغم شيبات الانتظار .
    ارتديت ثوب الزفاف
    وقفت أمام المرآة
    أتطلع لصورتي , وانت تقف بجواري
    امسكت باقه الورد ..
    ووضعت على رأسي تاجي
    وابتسمت ..
    خطوت خطوة للأمام
    لم أجدكبحثت عنك ..
    .البعض يقول غادرو البعض يقول غدر
    اما أنا مازلت أنتظر ..
    ذبلت باقه الورد
    انطفأ بريق تاجي ..
    تمزق الثوب
    ولكني مازلت أنتظر
    مازلت أتطلع كل يوما بمرآتي
    علني آراك جانبي
    مازلت الزينات ببابي ..
    مازلت أح....

    التفاصيل

    إمتلاك قلب.
    (1)

    أنا لا محالة سأموت ...

    و لكني لن أجعل هذا القلب يموت معي …

    أحلام ليلية :

    تبرعت بقلبي ...

    ليعيش القلب الذي أحبك .

    (2)

    أنا لا أحبك …

    لكنني أحب ذلك القلب الذي يسكن صدرك …

    أنا لا أتبعك بل أتبع حبي .

    (3)

    نعم قلبه لازال يحبك …
    التفاصيل

    الهزيمة نصرٌ من ورق .

    يقف بك قطار عمرك ... في محطة إنتظار ...
    تنزل مدفوعاً برغبة متسكعٍ محترف ...
    تتجول بالمحطة التي تقع بشارع ...
    تساقطت أوراق خريف أشجاره ، به قصر ...
    تحول بفعل ثورة خيانة لمتحف تاريخ ...
    يعرض لزواره صوراً حزينة لعاشق ...
    و نغم يطوف الأجواء بلحن رثاء لحب قد مات ...
    جثته محنطة يراها الخجل ويكفكف دموعه بالتعاسة ...
    متعب بالوهم ... تجلس على الرصيف ...
    يمر بك شخوص هلامية .......

    التفاصيل

    من يد ليد .
    الإشارة المرورية
    تمد يدها الحمراء
    لتسد طريقي
    و من يدها
    تأتي يد المذياع لتشد أذني
    ( يا غلاهم وش كثر و الله غلاهم )
    بكلتا يديه يمسك قلبي
    بتلابيب خيالي
    و يجرني بقسوة صوب عينيك
    ولا هناك من هو أغلى منك
    أو أجمل من عينيك
    ما تزال يد المذياع تشد أذني
    ( يا رضاهم بس وين القى رضاهم )
    فاتذكر
    يا ( كثيرة الزعل )
    كيف كنت في كل مرة ؟
    أحاول ان ارضيك
    بشك....

    التفاصيل

    شيء من كتاب

    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي
    - الفصل الأول -

    هكذا علمتني الحياة

    مصطفى السباعي

     

    الفصل الأول :

     

    • من مفاسد هذه الحضارة أنها تسمّي الاحتيال ذكاءً , و الإنحلال حرية ، و الرذيلة فنّاً ، و الاستغلال معونة .
    • حين يرحم الإنسان الحيوان و هو يقسو على الإنسان يكون منافقاً في إدعاء الرحمة ، و هو في الواقع شر من الحيوان .
    • الحد الفاصل بين سعادة الزوج و شقائه هو أن تكون زوجته عوناً على المصائب أو عوناً للمصائب عليه .
    • نعم بلسم الجراح الإيمان بالقضاء و القدر .
    • الذين يسيئون فهم الدين أخطر عليه من الذين ينحرفون عن تعاليمه، أولئك يعصون الله و ينفِّرون الناس من الدين و هم يظنون أنهم يتقرَّبون إلى الله ، و هؤلاء يتبعون شهواتهم و هم يعلمون أنهم يعصون الله ثم ما يلبثون أن يتوبوا إليه و يستغفروه .
    • قاطع الطريق أقرب إلى الله و أحب إلى الناس من آكل الدنيا بالدين .
    • كل مبدأ نبيل إذا لم يحكمه دين سمح مسيطر ، يجعل سلوك صاحبه في الحياة غير نبيل .
    • الرحمة خارج حدود الشريعة مرض الضعفاء أو حيلة المفلسين .
    • إذا كنت تحبّ السرور في الحياة فاعتنِ بصحتك ، و إذا كنت تحبّ السعادة في الحياة فاعتنِ بخلقك ، و إذا كنت تحبّ الخلود في الحياة فاعتنِ بعقلك ، و إذا كنت تحبّ ذلك كله فاعتنِ بدينك .
    • هذا الإنسان الذي يجمع غاية الضعف عند المرض والشهوة ، و غاية القوّة عند الحروب و ابتكار و سائل البناء و التدمير ، هو وحده دليل على وجود الله.
    • المرض مدرسة تربوية لو أحسن المريض الاستفادة منها لكان نعمة لا نقمة .
    • لا تحتقرن أحداً مهما هان ، فقد يضعه الزمان موضع من يرتجى وصاله ويخشى فعاله.
    • لم تعش الإنسانية في مختلف عصورها كما تعيش اليوم تحت ركام ثقيل من الأوهام و الخرافات بالرغم من تقدم العلم و ارتياد الفضاء .
    • إذا لم يمنع العلم صاحبه من الانحدار كان جهل ابن البادية علماً خيراً من علمه .
    • ليس العلم أن تعرف المجهول و لكن أن تستفيد من معرفته .
    • أكثر الناس خطراً على الأخلاق هم علماء "الأخلاق" و أكثر الناس خطراً على الدين هم رجال الدين . (أعني بهم الذين يتخذون الدين مهنة ، و ليس في الإسلام رجال دين ، بل فيه فقهاء وعلماء ) .
    • حسن الخلق يستر كثيراً من السيئات، كما أن سوء الخلق يغطّي كثيراً من الحسنات .
    • الرعد الذي لا ماء معه لا ينبت العشب، كذلك العمل الذي لا إخلاص فيه لا يثمر الخير .
    • القناعة و الطمع هما الغنى و الفقر، فربَّ فقير هو أغنى منك، و ربَّ غني هو أفقر منك .
    • الجمال الذي لا فضيلة معه كالزهر الذي لا رائحة فيه .
    • لا تفرط في الحب و الكره ، فقد ينقلب الصديق عدوّا و العدو صديقاً .
    • إذا لم يحسن الأخيار طريق العمل سلّط الله عليهم الأشرار .
    • انصح نفسك بالشك في رغباتها، وانصح عقلك بالحذر من خطراته، وانصح جسمك بالشحّ في شهواته، و انصح مالك بالحكمة في إنفاقه، وانصح علمك بإدامة النظر في مصادره .
    • لا يغلبنّك الشيطان على دينك بالتماس العذر لكل خطيئة، وتصيُّد الفتوى لكل معصية ، فالحلال بيِّن، والحرام بيِّن، ومن اتَّقى الشبهات فقد استبرأ لدينه وعرضه .
    • أنفقت صحتي على الناس فوجدت قليلاً منهم في مرضي، فإن وجدت ثوابي عند ربي تمت نعمته عليَّ في الصحة و المرض .
    • الشهوة الآثمة حلاوة ساعة ثم مرارة العمر، والشهوة المباحة حلاوة ساعة ثم فناء العمر ، و الصبر المشروع مرارة ساعة ثم حلاوة الأبد .
    • بين الجبن والشجاعة ثبات القلب ساعة .
    • لا يخدعنك الشيطان في ورعك ، فقد يزهدك في التافه الحقير ، ثم يطمعك في العظيم الخطير ، و لا يخدعنك في عبادتك ، فقد يحبب إليك النوافل ، ثم يوسوس لك في ترك الفرائض .
    • ما أجمل المرض من غير ألم ، راحة للمرهقين و المتعبين .
    • لولا الألم لكان المرض راحة تحبب الكسل ، و لولا المرض لافترست الصحة أجمل نوازع الرحمة في الإنسان ، و لولا الصحة لما قام الإنسان بواجب و لا بادر إلى مكرمة , و لولا الواجبات و المكرمات لما كان لوجود الإنسان في هذه الحياة معنى .
    • ما ندم عبد على طاعة الله ، و لا خسر من وقف عند حدوده ، و لا هان من أكرم نفسه بالتقوى .
    • يكفيك من التقوى برد الاطمئنان ، و يكفيك من المعصية نار القلق و الحرمان .
    • انتماؤك إلى الله ارتفاع إليه، و اتباعك الشيطان ارتماء عليه، و شتان بين من يرتفع إلى ملكوت السموات، و من يهوي إلى أسفل الدركات .
    • شرار الناس صنفان : عالم يبيع دينه لحاكم ، و حاكم يبيع آخرته بدنياه .
    • أعظم نجاح في الحياة : أن تنجح في التوفيق بين رغباتك و رغبات زوجتك .
    • الحياة طويلة بجلائل الأعمال ، قصيرة بسفاسفها .
    • العمل و الأمل هما مطية الراحلين إلى الله.
    • لا يعرف الإنسان قصر الحياة إلا قرب انتهائها .
    • من سنة الحياة أن تعيش أحلام بعض الناس على أحلام بعض ، و لو تحققت أحلامهم جميعاً لما عاشوا .
    • إنما يتم لك حسن الخلق بسوء أخلاق الآخرين .
    • تمشَّى الباطل يوماً مع الحق
      فقال الباطل: أنا أعلى منك رأسا ً
      قال الحق: أنا أثبت منك قدما ً
      قال الباطل: أن أقوى منك
      قال الحق: أنا أبقى منك
      قال الباطل: أنا معي الأقوياء والمترفون
      قال الحق: و كذلك جعلنا في كل قرية أكابر مجرميها ليمكروا فيها وما يمكرون إلا بأنفسهم و ما يشعرون .
      قال الباطل: أستطيع أن أقتلك الآن
      قال الحق : و لكن أولادي سيقتلونك و لو بعد حين .
    • من عجيب شأن الحياة أن يطلبها الناس بما تقتلهم به .
    • الحياة كالحسناء : إن طلبتها امتنعت منك، و إن رغبتَ عنها سعت إليك .
    • ما عجبت لشيء عجبي من يقظة أهل الباطل واجتماعهم عليه ، و غفلة أهل الحق و تشتت أهوائهم فيه .
    • الباطل ثعلب ماكر ، و الحق شاة وادعة، و لولا نصرة الله للحق لما انتصر على الباطل أبداً .
    • الفضيلة فرس جموح لا تنقاد إلا للمتمكنين منها .
    • ليست الشجاعة أن تقول الحق و أنت آمن ، بل الشجاعة أن تقول الحق و أنت تستثقل رأسك .
    • السعادة راحة النفس و طمأنينة الضمير ، و لكل أناس مقاييسهم في ذلك .
    • العقائد التي يبنيها الحقد يهدمها الانتقام ، و العقائد التي يبنيها الحب يحميها الإحسان .
    • المؤمن يرفه عن جد الحياة بما ينعش روحه ، و بذلك يعيش حياته إنساناً كاملاً، و غير المؤمن يرفه عن جد الحياة بما يفسد إنسانيته ، و بذلك يعيش حياته نصف إنسان .
    • قال التوكل : أنا ذاهب لأعمل ، فقال النجاح: وأنا معك .
      و قال التواكل : و أنا قاعد لأرتاح ، فقال البؤس : و أنا معك .
    • سر النجاح في الحياة أن تواجه مصاعبها بثبات الطير في ثورة العاصفة.
    • الصدق مطية لا تهلك صاحبها و إن عثرت به قليلاً ، و الكذب مطية لا تنجي صاحبها و إن جرت به طويلا ً.
    • الحياة لولا الإيمان لُغْزٌ لا يفهم معناه .
    • كن في الحياة كما وضعتك الحياة مع الارتفاع دائماً .
    • من عرف ربه رأى كل ما في الحياة جميلاً .
    • القوة هي ترك العدوان مع توفر أسبابه، و الضعف هو الطيش عند أقل المغريات .
    • ليس المؤمن هو الذي لا يعصي الله ، و لكن المؤمن هو الذي إذا عصاه رجع إليه.
    • الفرق بين النبوة و العظمة هو : أن مقاييس الكمال في النبوة تقاس بمن في السماء و يا ما أكملهم  و مقاييس العظمة تقاس بمن في الأرض و يا ما أسوأهم .
    • النبوة سماء تتكلم نوراً ، و العظمة تراب يصَّعَّد غروراً ، إلا العظمة المستمدة من النبوة ، فإنها نور من الأرض يتّصل بنورٍ من السماء .

      تلخيص : الفيصل


    عدد القرائات:126629


    ارسل لصديقك هذا الموضوع

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    خلافته .
    ·       عندما مرض الخليفة سليمان بن عبدالملك بدابق قال لرجاء بن حيوه :" يا رجاء أستخلف ابني؟!!" قال:" ابنك غائب" قال:"فالآخر؟" قال:"هو صغير"، قال:"فمن ترى؟" قال:" عمر بن عبد العزيز "، قال:"أتخوف بني عبد الملك أن لا يرضوا" قال:"فوله، و من بعده يزيد بن عبد الملك، و تكتب كتاباً و تختمه، و تدعوهم إلى بيعةٍ مختوم عليها" .
    ·       فكتب ا....

    التفاصيل

    وقفات مع سيرة عمر .
    ·       قدم الجيش ظافراً منصوراً من إحدى المعارك فسأل عمر رضى الله عنه :
    من قتل من المسلمين ؟
    فقيل له : فلان وفلان ، قال : ثم من ؟
    قيل : فلان وفلان ، فقال : ثم من ؟
    فقيل له : و قتل جمع من عوام المسلمين لايعرفهم أمير المؤمنين .
    فبكى حتى جثى على ركبتيه و قال :
    و ماضرهم أن لايعرفهم عمر إن كان يعرفهم رب عمر .
    ·     &nb....

    التفاصيل

    سوق البشوت

    مشاركات الزوار
    سنوات الاحزان .
    سنوات الاحزان

    قبل أن أراكِ وقبل أن أحادثك كنت أعيش مع نفسى
    كانت حياتى سعيدة هادئة كانت بلا أحزان بلا تفكير العشاق
    والآحباب وعندما قابلتك وجدت فى أول الطريق سعادة وحب تنبعث
    منا وفرحة ووجدت بداخلك الإنسانة التى حلمت بها يوماً
    ولكنى وجدت تغير فى مشاعرك وأحاسيسك من تجاهى
    ومن هنا تكون بداية

    سنوات الآحزان

    سنوات لم تجف فيها دموع العين ولو لحظة
    سنوات صرخ قلبى فيها ي....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2019