تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 797839
المتواجدين حاليا : 13


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • رسم لصورتكِ .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    أفكار ... مجرد أفكار .
    هل قرأت يا عزيزي ملحمة جلجامش ؟؟
    *
    أنا قرأتها بالأمس
    بكيت فوق أسوار بابل
    رافقته في ترحاله ...
    وبحثه ...
    وبكيت من أشواقه
    وتذكرت بابل
    قرأت عن انكيدو ...
    الوحش صاحب القلب المفعم بالإنسانية
    تذكرت آلاف الوجوه الجميلة التي عبرتني
    في كثير من محطات الحياه
    وبين الضلوع تحمل وحشا
    تخجل من وحشيته الوحشية
    *
    لماذا أكتب إليك الآن؟؟
    لست أدري
    ربما هو موعد لل....

    التفاصيل

    الهوية حرف و الوطن دفتر .

    هويتي حرف ...
    و الوطن دفتر .
    أنتِ من اكتب لكِ ...
    فيغدو القلم من دمي يتقطر .
    قلمي سلاحي ...
    سطوري قبيلة و أنا عنتر .
    بدونكِ...
    ليس هناك ملجأ !...
    و بكِ ...
    وطني يكبر و يكبر .
    يا أجمل الأوطان ...
    منك ...
    كل وردٍ حولي تعطر .
    تأسرني الأوراق ...
    لكن حرفي بك يتحرر .
    من لا يعرفك ؟ ...
    مسكينٌ هو ...
    قلبٌ لديه قد تحجر .

    الفيصل ،....

    التفاصيل

    حِوار لا يمُت للواقع .
    مقدمة : حوار لا يمت للواقع بصلة كذب .
    الإهداء : لكل من يقرأ ما بين السطور .
    ------*-----


    بـدايـــة :
    - مرحباً …
    - مرحباً …
    - ماذا تريد أن تصبح ؟ .
    - عسكرياً …
    - لماذا ؟ .
    - لأحارب اليهود …
    - و بعد ؟.
    - ساكون رجلاً تفخر بي أمي …
    - حظاً جميلاً …
    - شكرا …
    ( بصوتٍ لا يُسمع ) كم أنت حالمٌ أيها الصغير …
    التفاصيل

    ليلة وداع .

    مقدمة : الوداع هو نهاية حياة … و بداية موتٍ بطيء .
    الإهداء : إلى من رحلت … و تركت الألم يمزق صفحات الذكرى .
    ---*---
    (1)
    ليلةً ....
    قُلتِ وداعاً .....
    ليلةً ... ودعتكِ بها ....
    ليلةً ...
    مات كل شيء رائع ...
    حتى الزمن أعلن توقفه...
    و (......) قدم احتجاجه ....
    ليلةً مات فيها حتى الظلام ...
    بكي عليه القمر ...
    و عزته النجوم .
    (2)
    ليلةً قلتِ لي ...
    ف....

    التفاصيل

    قصائد أعجبتني

    الشهيد .

    ســأحـمـل روحــي عـلــى راحـــتــي..........................
    ..........................
    و أُلـقــي بــهـا فـي مــهــاوي الــردى
    فـإمـــا حـــيـــاةٌ تـسُّـــر الــصـــديــق.........................
    .........................و إمـــا مـمـــــاتٌ يَـغــيــظ الـــعـــــدى
    و نـفـس الـشــــريـف لـهـا غــايــتـــان.........................
    .........................وُرُدُو الـمـــــــنـايـــا و نــيــلُ الـمــنــى
    و ما العـيـش ؟ لا عشت ، إنْ لـم أكن.........................
    .........................مَـخُــوفَ الـجـنـاب ، حــــرامَ الـحـمـى
    إذا مــا قـلـت أصــغـى لـي الـعـالمـون.........................
    .........................و دوّي مــــــقــالــي بـــيــن الـــــورى
    لـعـــــــمـرك إنــي أرى مــصـــــرعــي.........................
    .........................و لـــكــن أغـــــذّ إلـــــيـــه الـخــطــى
    أرى مـقـتـلـي دون حـقـي الـسـلـيـب.........................
    .........................و دون بـــــلادي هــــــو الــمـبـتـغـــى
    لـعــــمـرُك هـــذا مـمـــات الــرجـــــال.........................
    .........................و مـن رام مــــوتــــاً شــــريـفـاً فـــــذا
    فــكــيـف اصـــــطـبـاري لـكـيـد الـعـدو.........................
    .........................و كــيــف احــتـمـالـي لـســـوْم الأذى
    أخــوفـاً  ؟ و عــنـدي تــهـون الـحــيـاة.........................
    .........................و ذلاً ؟ و إنـِّـــي لَــــــرَبُّ الإبــــــــــــــا
    بـقـلـبـي ســأرمــي وجـــوه الـــعــداة.........................
    .........................فـقـلــبـي حـــديــد و نـــاري لــضـــى
    و أحـمــي حـيـاضـي بـحــدِّ الـحـسام.........................
    .........................فـيـعــلـم قـــومــي بـــأنــي الـفـتـــى

    للشاعر الفلسطيني :
    عبد الرحيم محمود 1913 - 1948


    عدد القرائات:28247


    ارسل لصديقك هذا الموضوع

    العنوان : إحترامي الاسم :أبو الوليد 2007-06-23

    فعلاً قصيدة عظيمة والاعظم منها التضحية والاعظم منهما حب الوطن والموت دونه اللهم ثبت أقدامنا وأقدام كل من جاهد في سبيلك

    العنوان : من أجمل ما قرأت الاسم :أرجوان 2007-04-13

    أبيات من أجمل ما وقعت عليه عينيه .. و أصدق ما قرأتها بحياتي .. هنا اجد معنى التضحية الرائعة لأجل حب الوطن .. معنى القوة و الشجااااااااااااعه

    رحمك الإله يا شاعر قلبي


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    مما قال .
    ·       أكثر من ذكر الموت ، فإن كنت في ضيق من العيش وسّعه عليك ، و إن كنت في سعة من العيش ضيقه عليك .
    ·       أيها الناس أصلحوا أسراركم تصلح علانيتكم واعملوا لآخرتكم تكفوا دنياكم .
    ·       قال له رجل : أوصني فقال : أوصيك بتقوى الله و إيثاره تخف عنك المؤونة وتحسن لك من الله المعونة .
    ·&nb....

    التفاصيل

    حياة في الإدارة :
    غازي القصيبي .

    ·    إن عجبي لا ينتهي من أولئك الموظفين الذين يقيمون الدنيا ولا يقعدونها إذا رأوا أن المكتب لا يتناسب و ما يتصورونه لأنفسهم من مكانة .
    ·    إنني أفخر بالفترة الطويلة التي قضيتها بدون طاولة ، و أفخر أكثر بأنني لم أضيع دقيقة واحدة من الدوام ، كنت في المكتبة من الثامنة صباحاً إلى الثانية بعد الظهر من كل يوم .
    ·    المدرس الذي يتمتع ....

    التفاصيل

    أحواض الري الإسمنتية

    مشاركات الزوار
    قبل أن يحل الممات .
    أيا بسمة أرتسمت بعد أن سالت مدامع محاجري ..
    أيا دواءً أتى لمريضِ مكسح ..
    أيا سماء أمطرت بعد الجفاف والقحط المؤبدِ ..
    أيا نباتاً أنبت فوق أرضٍ قاحلة ..
    أيا حائط بيتٍ أنتصب بعد الهدم والفناء ..
    أيا كائناً أنقذت البحر الميت من الممات ..
    أيا نهر دجلة والفرات التي اخترقت أراضي العراق ..
    أيا قلباً استوطنه الحب والوفاء ..
    أيا ذاك الفتى الذي أنقذى حياة الفتاة ..
    أيا وصفاً عجزت ع....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2018