تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 1211329
المتواجدين حاليا : 30


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • التغريبة الفلسطينية .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    رسالة إلي الفردوس .


    ( شاهدت على صفحة التلفاز جنازة الشهيد ،
    وبعدها بقليل شاهدت الغائبين عن الوعي ينسجون خيوط الأوهام ،
    فكتبت إليه هذه الرسالة ) .
    --*--
    عزيزي الشهيد :
    بعد السلام والتحية ....
    أجبني ... لماذا تركتنا ...
    أعمارنا ضياع في ضياع !؟
    تركتنا دون أن تعلمنا ....
    كيف نكون وقود للصراع ؟!
    تركت أرواحنا كمدينة هي بلا حصون ..
    بلا جنود .. بلا قلاع
    كسفينة وسط الخضم مخضوب....

    التفاصيل

    ذهب مع الريح .
    مقدمة :
    ( تنحنى السنابل ولا تكسرها الريح )
    الإهداء : لتلك التي ساومتني لكي أبقى .
    ---*---
    مع الريح يأتي
    مع الريح يذهب
    كسفينة بلا مرسى
    تلعب بأشرعتها الرياح كما تشاء
    تنقله للبعيد
    هناك
    حيث لا قوانين لقبيلة
    لا طعمٌ لقهوة عربية
    و لا عطر لنباتات بريه
    هنا
    بين هدير ذاته
    يكون سكونه أشبه بالأموات
    و بين زئير ذكرياته
    يسكن الخوف القادم من المجهول
    مع ال....

    التفاصيل

    عناقيد غضب .
    مقدمة :
    حكمٌ جوفاء تلك التي لا يفهمها الآخرون …
    عقول جوفاء تلك التي لا تفهم إلا ما تريد …
    الملح يُصنع … أم يُؤخذ من البحار ؟.
    ---*---
    (1)
    منصةُ إعدام …
    أُعدت بجمال …
    مشنقة عُلقت …
    أحجار كلماتٍ تتقاذف من كل اتجاه …
    مهرولون … يتسابقون ...
    على شرف حضور حفلة زار .
    (2)
    محاكمة ظالمة …
    قاضيٍ مشكوكٌ في نزاهته …
    تهمة لا يعرفها أحد …
    و المتهم بريء ....

    التفاصيل

    و تبقين بعيني .
    مقدمة : جميلة أنتِ .
    إهداء : لك أنتِ فقط .
    ---*---
    بعيدٌ عنكِ ...
    أشعر أن الحياة ترفضني ...
    و أن كل شيء ضدي ...
    حتى دمائي ...
    ترفض التسكع ...
    بأزقة شراييني ...
    بعيدٌ عنك ...
    تلفضني السعادة ...
    و تفتح الأحزان ...
    ذراعاها لاستقبالي ...
    و تبقين أنت ...
    بالنسبة لي ذلك الحلم ...
    الذي أظل أحلم به ...
    نائماً ...
    أو مستيقظاً ...
    على فراشي ....

    التفاصيل

    مـذكـرات كـاتـب

    هولاكو و الحجاج .

    ·       صدام لا يمكن أن يقنعني أنه مؤمن ...
    و بوش الصغير لا يمكنه أن يقنعني أنه مقاتل ...
    و كلاهما لا يعنيه إلا مصالحه ...
    ولو قُتل كل الشعب العراقي .

    ·       بين سندان صدام و مطرقة بوش ...
    يكون العراقي قطرة دم يتشكل بعنف ...
    ليصبح وجبة قابلة للإلتهام ...
    من قِبل تلفزيونات العالم .

    ·       يختلف صدام و بوش ...
    و يتفقان على إبادة العراقيين و هدم بغداد .

    ·       كان صدام ماكينة الشر ...
    التي عصفت بالمنطقة في حربين لمدة عقدين ...
    و الثالثة ستستمر إلى ما شاء الله .

    ·       و كانت إمريكا هي من صنعته في الحرب الأولى ...
    و حطمته في الحرب الثانية ...
    و ستقتله في الثالثة .

    ·       لكل رجل سياسة شعار يردده ليبرر ما يفعل ...
    و لكن بوش الصغير تفوق بغباء ...
    برفعه لشعار محاربة الإرهاب و هو يساند إسرائيل ...
    و شعار الديمُقراطية و هو كاذب .

    ·       هناك وجه شبه عجيب بين الحجاج و صدام ...
    و بين هولاكو و بوش ...
    و بما أن التاريخ لم يجمعهما في الماضي ...
    فإن التاريخ اليوم يجمع حجاج العراق و هولاكو الغرب لا الشرق هذه المرة ...
    و الخاسر الوحيد هو شعب العراق الحبيب .

     

     

                                                                        الفيصل ،


    عدد القرائات:42015


    ارسل لصديقك هذا الموضوع

    العنوان : فرعون العصر الاسم :روز 2005-12-25

    لكل ظالم نهايه مريره اللهم اجعل نهاية الظلم والظالمين على يد عبادك المؤمنين آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآمييييييييييين ياااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااارب العالمين


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي .
    - الفصل السادس -
    هكذا علمتني الحياة
    مصطفى السباعي
    القسم السادس 
     شيطان يتظلم :
     


    تعرض شيطان اسمه (أخصَرَ عَشء) يوماً لمتصوف جاهل يتعاطى الوعظ فقال له :
    لماذا لا تتعلم الدين ، فتنشر سيرة العلماء، و تنشر في الناس الحلال و الحرام ، و تفتيهم في شؤون دينهم عن هدى و بصيرة ؟.
     قال المتصوف : اغرب عليك لعنة الله أتظن أني أخدع بك لو كان من طبيعتك النصح لما كن....

    التفاصيل

    سقيفة بني ساعدة .
     ما إن علم الأنصار بوفاة النبي (صلى الله عليه وسلم) حتى اجتمعوا في سقيفة
     بني ساعدة يتشاورون ولا يدرون ماذا يفعلون، وبلغ ذلك المهاجرين فقالوا :
    نرسل إليهم يأتوننا، فقال أبو بكر بل نمشي إليهم، فسار إليهم ومعه عمر بن
     الخطاب وأبو عبيدة بن الجراح؛ فتراجع الفريقان الكلام وكثر الجدل واللغط بين
    الفريقين حتى كاد الشر يقع بينهما أكثر من مرة، فقال بعض الأنصار منا أمير
    ومنكم....

    التفاصيل

    أروقة الحرم

    مشاركات الزوار
    أنا عاشقك
    بغيـب عنـك .. وصورتـك جــوا فـى عروقــى تونسنــى
    يا نبض القلب فـى الغربــة بشــوف ضـلـك
    شبـــة ضــلــى
    طــريــق العشــق مفــروش بأحلــى كـــلام
    بموت فيـــكى .. يا سحرانى .. يا مالكة القلب أنا عاشقك
    سنيــن قــــدام
    ومــش فاكـــر أنــا المــاضـــى...
    ولكن فاكــــرك المـــاضــى يا أحـــلى غــــرام
    خدينى لحضنك الدافى ..على ايدك ينام شعرى
    ....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2019