تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 799927
المتواجدين حاليا : 12


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • رسم لصورتكِ .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    تراتيل عاشقة .
    مَذاقُ السُكِّرِ فِي حَرْفِكْ
    رَنَّةُ الفَرِحِ فِي ضَحِكَتِكْ
    تَقْضَيَانِ عَلى حُصُونِ رَفْضِي
    تُقَدِمَانِي إِلَيْكَ
    عَلى أَكُفِّ النَشْوَة
    أُنْثَى
    لا سِوَاكَ يَمْلِكُ تَحْرِيرِي
    لأغدُوَ اِمرَأةً
    بِكَافَةِ فُصُولِي / رَغَبَاتِي
    قُرْبَكَ ، اتَوَسَدُ شَفَتَيْكْ
    عَلَّ الْشَهْدَ الْمُتَساقِطَ مِنْهَا
    يُطْفِئُ أَشْوَاقِي
    رُوَيْدًا
    رُوَيْدًا
    حَتَّى....

    التفاصيل

    يبقى الوعد .
    قالت :
     سأعود يوماً ...
     و إن تاهت الأقدام ...
     يا أحلى رفيقْ .
    قالت
    ستعود أملاً ...
     يُكسب الأرض عشباً ...
     و الجدران عقيقْ .
    طال الانتظار يا عمري ...
     و ماتت الأمال يأساً ...
     و شاخ  الطريقْ .
    و أنا هنا وحدى ...
    على شاطيء الأحزن ...
     اقرأ مأساة الغريقْ .
    في كل يومٍ ...
    أبحث عنك ...
    بين العائدين على الدرب....

    التفاصيل

    أجيبيني بلا صوتٍ .

    أجيبيني …
    حبيبتي …
    ( أجيبيني …
    و لا تتساءلي … كيفا …
    و لا تتلعثمي … خجلاً …
    و لا تترددي … خوفا …
    أجيبيني … بلا شكوى …
    أيشكو الغمد …
    إذ يستقبل السيفا ؟ …
    كوني … الموانئ و البحار …
    كوني … الوطن و المنفى ) ...
    كوني … الهدوء و الإعصار …
    كوني … اللين و العنفا …
    كوني … أجمل الأيام …
    كوني … المولد و الحتفى …
    كوني … العفو و الإعدام …
    كوني ....

    التفاصيل

    ميلاد جديد .
    مقدمة : كل صبح يولد بداخلنا طفل .
    الإهداء : لكل الهزائم بتاريخ عمري .
    --*--
    (1)
    أريد أن أولد من جديد ...
    لأغير بعض اختياراتي ...
    و أمسح بعض ما بداخلي ...
    و أرفعُ للفرحةِ راياتي ...
    لكن العمر لا يرحم ...
    الحزن ما زال يكبر ...
    و يعذبني نحيبُ ذكرياتي .
    (2)
    في غرفتي ...
    باردة هي أمنياتي ...
    خائفة هي نظراتي ...
    كئيبة هي أغنياتي ...
    كنت أطالع أوراقي ...التفاصيل

    دعوة إلى الله

    دعاء .

    اللهم ...
     أني اشكوا إليك ضعف قوتي ...
    و قلة حيلتي و هواني على الناس ...
    أنت رب المستضعفين ...
    و أنت ربي إلى من تكلني ...
     إلى بعيد يتجهمني ...
    أم إلى عدو ملكته أمري ...
    فإن لم يكن بك علي غضب فلا أبالي ...
    و لكن عافيتك أوسع لي ...
    أعوذ بنور وجهك الذي أشرقت له الظلمات ...
    و صلح عليه أمر الدنيا و الآخرة ...
    من أن تنزل بي غضبك ....
    أو يحل علي سخطك ...
    لك العتبى حتى ترضى ...
    و لا حول ولا قوة إلا بك ...
    اللهم ...
    احرسني بعينك التي لا تنام ...
     و اكْنُفْني بركنك الذي لا يُرام ...
     لا أهْلِكُ و أنت رجائي ...
     ربي ...
    كم من نعمة أنعمت بها عليَّ ...
    قلَّ لك عندها شكري ...
     وكم من بَليَّة ابتليتني بها قلَّ لك عندها صبري ...
     فيا من قلَّ عند نعمته شكري و لم يحرمني ...
    و يا من قلَّ عند بَليَّته صبري فلم يخذلني ...
     و يا ذا النعم التي لا تحصى أبداً ...
    ويا ذا المعروف الذي لا ينقطع أبداً ...
     أعني على ديني بدنيا ...
     وعلى آخرتي بتقوى ...
    و احفظني فيماغبت عنه ...
     و لا تكلني إلى نفسي طرفة عين .


    عدد القرائات:31886


    ارسل لصديقك هذا الموضوع

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    الفساد والحكم :
    سوزان روز















    الفساد والحكم

     

     



     







    عرض/ إبراهيم غرايبة
    يناقش هذا الكتاب التأثير السياسي والحضاري والاقتصادي للفساد على المجتمعات والأمم والدول، ويقترح وس....

    التفاصيل

    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي
    - الفصل الحادي عشر -
    الفصل الحادي عشر - مع الحجيج في عرفات
    ·    إلهي ... إن حجيجك واقفون الآن بين يديك شعثاً غبراً ، شبه عراة ، يمدُّون إليك أيديهم بالدعاء ، و يملأون منك قلوبهم بالرجاء . و حاشا لكرمك أن تردَّهم و تردَّ من كان بقلبه و روحه معهم ، فأفض علينا من رحماتك ، و أمددنا بسبب إلى سماواتك ، و طهر قلوبنا من نزعات الشر ، و املأ نفوسنا برغبات الخير ، و أعنَّا على طاعتك ، و كرِّهنا بمعصيتك ، و ....

    التفاصيل

    محل صناعة خناجر

    مشاركات الزوار
    دونك دفق الشوق




    وإن كنتَ
    على عَجَـل
    فدونَـك دَفْقُ
    الشّـوقِ..
    فتَـرَجَّــل !
    فإن لَكَ في السـرّ
    ظِـلّ وارفٌ
    وشَــراب..
    فتوضأ واغتســلْ !
    وإن لدينــا
    انهِمــارُ الوَجْــدِ
    مُــزْنٌ وطَــل..
    فلـك الطُّهرُ
    ولك البِشْـرُ
    فاشــرَبْ على مَـهْـــل !
    واحـذرْ من البَـلَـل.
    المهدي محمد
    أرفود ـ 27/12/201....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2018