تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 1951008
المتواجدين حاليا : 18


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • التغريبة الفلسطينية .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    أماه ... أما .
    رضيع ينظر إلي سماء اكتمل بدرها
    بها صفاء ونقاء
    يبتسم لبدر السماء
    ابتسامة يخالجها خوف
    لا يدري لم الخوف
    لا يدري مالنور
    يغمض عيناه ....
    ويعود ينظر
    غيوم حجبت البدر
    انتظر يحدق في السماء أين ذلك النور
    ارتجف .....
    بكاء لا يدري لما البكاء
    في قلبه
     أماه .... أماه .... أماه
    طفل خرج للحياة
    يتلعثم في الكلمات ....
    يكسر الحروف ويخلطها ....
    و....

    التفاصيل

    أرصفة الأشجان .

    على أرصفة الأشجان
    لا زال قلبك
    يستقبل القادمين
    مني إليكِ
    و يعلن أن المسافات تقترب الآن
    و أن الضياع الذي كان جبلاً من ألم
    لا يستطيع
    مواجهة اللحظة الصفر
    عند بدء اللقاء
    ***
    كم عنكِ يسألني الواقع ؟
    يا وطن المستحيل
    فأزداد في الإندفاع إليك ؟
    اخترق الزجاج مثل الشعاع
    لتعانق عينيّ عينيك
    و مثل ( رنين أجراس الكنائس )
    يكون صوت الأقراط بأذنيك
    في سهرة شجنالتفاصيل

    عنوان جريدة .
    (1)
    في الصباح ...
    و مع القهوة ...
    سيكون عنوان جريدتك ...
    - رحيل عاشق -
    و عندما تُنهين الجريدة ...
    سأكون أنا عنك بُعد المدى ...
    افتحي الجريدة مجدداً ...
    ابحثي عن بقايا حروفي ...
    ستجدين بكل صفحة ، بكل سطر ...
    شيءٌ كان مني .
    (2)
    ارتشفي آخر حرف ...
    مرارة الرحيل ...
    لا علاقة لها بمرارة قهوتك ...
    طالعي صور الجريدة جيداً ...
    ستجدين كفي يلوح لك مودعاً ...التفاصيل

    أخلاق الفروسية .

    كان ذلك الطفل
    الذي حمل السلاح
    في وجه شخص كبير أهانه
    عندها
    أصبح المشاغب الصغير
    عنوان القبيلة
    كان والده
    يُذكي فيه روح القوة
    و كانت والدته بخوفٍ
    تكره تلك الخليقة .
    *
    و ... كَبُر ..
    و مع تكاثر سنوات عمره
    تكاثرت الهزائم
    ففي المجتمع الكبير
    لا مكان
    لأخلاق الفروسية .
    *
    الفارس لا يكذب و لا يخون
    كل من حوله
    يكذب و يخون
    كيف يكون الشجاع التفاصيل

    سطور وخواطر

    بعدكِ ها هو الحزن .

    ها هو الحزن بعدكِ ...
    يعود ...
    ليحتل أراضي نفسي ...
    من جديد ...
    بعد أن ظننت ...
    بأنني استطعت أن أحررها ...
    ها هو يعود ...
    يقتل أطفال الشوق ...
    و يغتصب عذارى الأمل بداخلي ...
    عاد ...
    لينشر القلق بفكري ...
    و يحيطني بسياجٍ من الهموم .
    بعدكِ يا غاليتي ...
    ليلٌ طويل …
    أفكار لست أدري ما هي ؟…
    أوراق امتلأت بحبر قلمٍ ...
    أرهقه طول السفر بين السطور …
    كأسٌ ماء فارغ …
    و دخان سجائر ...
    يعانق سقف الغرفة …
    الجمود يلف المكان …
    و نور مصباحٍ يتضاءل …
    بإنتظار شروق الشمس <--  وجهك .


    الفيصل ،


    عدد القرائات:59491


    ارسل لصديقك هذا الموضوع

    العنوان : آآآآآه الاسم :مجبرة الشجن 2010-09-23

    ياسيدي.... الفيصل
    حركت دواخلنا الجراح...
    واسكنت حناجرنا الآه........
    ,,,,,



    لاتعليق لدي!!!!!!!
    سوى
    أن اشد الألم


    :::::: أن تفارق من تحب ::::::::




    انتهى

    العنوان : اصعب شئ الاسم :الامل 2007-08-12

    اصعب شئ الفراق خاصه فرقا الاحباب

    العنوان : الجرح الاسم :starving bird 2006-05-30

    والله انت حطّيت إيدك ع الجرح

    والله فراق الأحباب صعب وصعب كتييييييييييير كمان وخصوصا لمّ يكون حب في الله بين صديقة وصديقتها بيحبوا بعض بكل إخلاص

    العنوان : haktha el 7ya الاسم :cool sea 2005-06-01

    hktha el 7ya trmena fe hmomha w afra7eha
    wla yst6eee3 a7d tjawzha ella etha kan ymlek moheba el saber w el kalam


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    وقفات مع سيرة عمر .
    ·       قدم الجيش ظافراً منصوراً من إحدى المعارك فسأل عمر رضى الله عنه :
    من قتل من المسلمين ؟
    فقيل له : فلان وفلان ، قال : ثم من ؟
    قيل : فلان وفلان ، فقال : ثم من ؟
    فقيل له : و قتل جمع من عوام المسلمين لايعرفهم أمير المؤمنين .
    فبكى حتى جثى على ركبتيه و قال :
    و ماضرهم أن لايعرفهم عمر إن كان يعرفهم رب عمر .
    ·     &nb....

    التفاصيل

    رواية عابر سرير :
    أحلام مستغانمي .


    سطور من رواية عابر سرير :




    تبحث عن الأمان في الكتابة ؟ ...
    يا للغباء !...ألأنك هنا , لا وطن لك و لا بيت ...
    قررت أن تصبح من نزلاء الرواية ...
    ذاهباً إلى الكتابة ...
    كما يذهب آخرون إلى الرقص ...
    كما يذهب الكثيرون إلى النساء ...
    كما يذهب الأغبياء إلى حتفهم ؟ ...
    أتنازل الموت في كتاب ؟ أم تحتمي من الموت بقلم ؟ . 


    التفاصيل

    فندق معبد

    مشاركات الزوار
    قلم الرياح !!.
    قَلَمُ الرِيْاحُ .. يُرهِقُ شَجَرَ الكِتَابِةِ
    مَعَ حِبْرِ الصَبَاحِ ..
    .. تَمُوت ُ أوْرَاقَ الكَآبَةِ
    وتُثْكَلْ الكَلِمَات ْ..
    .. حِينَ تُجْلَبُ المُلِمّات ْ
    وتَصْرَخُ لِلفِكْرِ الهَدّام ِ..
    .. أعُوذُ بِكَلِمَاتِ الله َالتَامّات ْ
    قَلَمٌ كَشِيخِ القَبِيْلةِ ..
    .. وقلمٌ يُغَايرُ الفَضِيْلةَ
    .. بِكِذْبَاتِهِ النَبِيْلَةَ!
    فَصَاحِبُ القَلَمِ ..
    .. إمّا ذُو هِمَمٌ ....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2021