تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 799985
المتواجدين حاليا : 15


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • رسم لصورتكِ .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    مـات النهار ياسيدي !!.
    مقدمة:
    مات النهار و اكتسى الليل رعشة الدفن
    دقي يازمن اغبر مسمار غدر ٍ على نعشه
    *
    ياسيدي ....
    عندما يكتسى ظلك....لوناً رمادياً
    فأرقب افول الشمس ....
    واستقبل ليلاً سرمدياً ......
    مترعاً بالهمس ...
    وربما ضجيج الاسئله !!!!
    وعندما احاور صمتك المطبق .....
    يشمت بي صدى صوتي ....
    وانتحى ........
    *
    احمل النعش ....
    في جنازة الصمت
    واعتلى المنبر........

    التفاصيل

    كنا علق .
    كان ...
    الحب ...
    مِذ كنا علق ...
    ثم في المهد ...
    تربى و نطق .
    صبوة العمر حياة و فتن ...
    و شقاوات فكر ...
    و الوان غسق .
    إستحالت ...
    في الشباب أغنيات ...
    و هيام بالقصيد ...
    و لعنٌ للأرق .
    إضحى ...
    لنا اليأس رفيقاً ...
    و أبحر الأمل بعيداً ...
    و غرق .
    هي الدنيا ...
    لا زلت أجهل ما هي ...
    ترى !!...
    كيف الحياة ...
    بلا حبٍ و لا قلق ؟ .

    الف....

    التفاصيل

    مجتمع التناقضات .
    مقدمة :
    للحب شعاع لا يمنعه زجاج التقاليد .
    الإهداء :
    لمن يفرقهما الجهل و تجمعهما العاطفة .
    ----*----
    ( 1 )
    منعوكما عن بعضكما ...
    مزقوا قلبيكما ...
    بلا رحمةْ ..
    هل علموا بأنهم ...
    لن يستطيعوا ...
    أن يُسكتوا لحبكما نبضهْ ؟ ..
    لن يجففوا ...
    من عينيكما دمعةْ ؟ ..
    لن يطفئوا ...
    لوهج عشقكما شمعةْ .
    ( 2 )
    في مجتمع التناقضاتْ ...
    تُقتل كل يومٍ فتاةْ ......

    التفاصيل

    بـحـــر الأنــا
    هـــا نحن نـمــضـي.............
    .............و الأيــــام تـطــويـنـا
    ســـــاعــات أفـــراحٍ.............
    .............و سـاعات تـبـكـيـنـا
    نـحــــمـلـهــا وزرنـــا.............
    .............و ننسى مـعاصـيـنـا
    تـركـــــنــا الــمــرؤاة.............
    .............إســتـعبدتنا أمــانينا
    ركـــــضـنــا خـــلــف.............
    .............زُخـــرفــهـا و جـيـنـا
    نـمـضــــغ ا....

    التفاصيل

    خالد ابن الوليد .

    إسلامه و سيرته .

    ·       هاجر مسلماً في صفر سنة ثمان للهجرة .

    ·       ثم سار غازياً ، فشهد غزوة مؤتة  و استشهد أمراء رسول الله صلى الله عليه و سلم
    الثلاثة : مولاه زيد ، و ابن عمه جعفر بن أبي طالب ، و ابن رواحة 
    و بقي الجيش بلا أمير ، فتأمر عليهم في الحال خالد ، و أخذ الراية 
    و حمل على العدو ، فكان النصر .

    ·       سماه النبي صلى الله عليه وسلم
    سيف الله ، فقال : ( إن خالداً سيف سله الله على المشركين ) .

    ·       شهد فتح مكة و هدم العزى .

    ·       شهد حنيناً ، و تأمر في أيام النبي صلى الله عليه و سلم .

    ·       حارب أهل الردة ، و مسيلمة .

    ·       غزا العراق  .

    ·        قطع المفازة من حد العراق إلى أول الشام في خمس ليال في عسكر معه و شهد حروب الشام .

    ·       أَمَّره أبو بكر على جيوش اليمامة يوم الرّدة , و أرسله إلى العراق .

    ·       بدأ فتوحاته بمواقع شهيرة مهدت السبيل لفتح فارس و ما وراءها .

    ·       أمره على جيوش الشام فكان بطل معركة اليرموك .

    ·       عزله عمر بن الخطاب رضي الله عنه حتى لا يفتتن به الناس و ولى أبا عبيدة بن الجراح بدلاً منه فلم يثن ذلك من عزمه و استمر يقاتل تحت راية أبي عبيدة إلى أن تم لهما فتح :

    ·       حمص .

    ·       حماة .

    ·       سلمية .

    ·       شيزر .

    ·       معرة النعمان .

    ·       قنسرين .

    ·       حلب .

    ·       عاد إلى المدينة و دعاه عمر ليوليه فأبى ، و عاد إلى الشام فسكن حمص و فيها توفي .

    ·       ما كسرت له راية .

    ·       على يديه قامت دعائم الإسلام بعد تضعضعه بموت النبي صلى الله عليه و سلم .
    فهو الذي أخضع أهل الردة و أخمد فتنة العرب .


    عدد القرائات:41088


    ارسل لصديقك هذا الموضوع

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    نسبه .
    ·       هو خالد بن الوليد بي المغيرة بن عبد الله بن عمرو بن مخزوم القرشي المخزومي .
    كنيته : أبو سليمان .
    ·       لقبه : سيف الله المسلول .
    ·        أمه لبابة الصغرى بنت الحارث الهلالية ،أخت ميمونة زوج النبي صلى الله عليه وسلم و أخت لبابة الكبرى زوجة العباس بن عبد المطلب و....

    التفاصيل

    بيعة عمر .
    ·       رغب ابو بكر الصديق رضي الله عنه في شخصية قوية قادرة على تحمل المسئولية من بعده .
    ·       اتجه رأيه نحو عمر بن الخطاب رضي الله عنه
    فاستشار في ذلك عدد من الصحابة مهاجرين و أنصارا
    فأثنوا عليه خيرا و مما قاله عثمان بن عفان رضي الله عنه :
    ( اللهم علمي به أن سريرته أفضل من علانيته ، و أنه ليس فينا مثله ) .
    · ....

    التفاصيل

    لوحة 6

    مشاركات الزوار
    على غوب شمس جديد

    على غروب شمس جديد اقف حائره على شاطئ بحر كان لنا متعه ولان صارلنا هم واحزان هاانا اقف امام ذكرياتي ام من كنت احب لقد تركني حرحل عني في اكثر اللحظات كنت احتاجه فيها لقد تخلى عني لقد كان رفيقي واخي وحبيبي لقد كان انا لقد رحل وترك داخلي فرااااااااااااااااغ. فراغ لم اجد مايسده نعم لم اجد لقد تخل عني ونا حائر في امري تائهن في حياتي عاجزن عن وصف شعوري شعور حرمان ويأس شعور خوف شعور يألم الحجر ايها....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2018