تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 845313
المتواجدين حاليا : 15


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • رسم لصورتكِ .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    ح س ا م .
    حُســامي أبى الدَّهرُ إلاَّ الفـــراق................
    ................و فاضَت مِـــــــدادي بدمـعِ المـآق
    ســـكَبتُ شُجوني لأنظُم  شِعري................
    ................ابتدأتُ بحرفٍ شـــــذاهُ  احـــتـراق
    و سطَّرتُ آهي بماء عُـــــــــيونـي................
    ................دُمـــوعي الحيــــارى أبت أن تُراق
    غـسلتُ جراحـي، سـقيتُ زَماني................
    ...................

    التفاصيل

    رسم لصورتكِ .

    عندما أتخيلك
    أرسم صورتك على جدار ذهني
    لأمارس فوضويتي و هوايتي منذ طفولتي
    فمرة أرسمك وردة
    مرة عصفوراً على شجرة
    و مرة بيدراً يُثمر ألوان
    أنقش ملامحك على مزهرية
    فترفض الزهور خوفاً من إفتضاح سرها
    أفشل دائماً
    في تحديد الجهات الأربع بمستطيل وجهك
    فأعود لأرسمك بدخان سجايري
    فتنتشر صورتك بكل الأرجاء
    معانقة حيطان غرفتي
    و
    عندما أقابلك
    أكتشف كم أنا أحمق
    تصبح ....

    التفاصيل

    ذهب مع الريح .
    مقدمة :
    ( تنحنى السنابل ولا تكسرها الريح )
    الإهداء : لتلك التي ساومتني لكي أبقى .
    ---*---
    مع الريح يأتي
    مع الريح يذهب
    كسفينة بلا مرسى
    تلعب بأشرعتها الرياح كما تشاء
    تنقله للبعيد
    هناك
    حيث لا قوانين لقبيلة
    لا طعمٌ لقهوة عربية
    و لا عطر لنباتات بريه
    هنا
    بين هدير ذاته
    يكون سكونه أشبه بالأموات
    و بين زئير ذكرياته
    يسكن الخوف القادم من المجهول
    مع ال....

    التفاصيل

    أعرف و لا أعرف .
    المقدمة : ما أجمل الأمل … إنه يُعطينا الفرصة تلو الأخرى لتكرار المحاولة .
    الإهداء : إلى تلك الرائعة التي كانت تتأخر في الرد عبر ICQ ذات ليلة .
    ---*---
    أحبك جداً …
    و أعرف أني أزاحم الكثيرين …
    على باب قلبك …
    أعرف أن نوافذ قلبك مقفلة …
    بوجه نسيم كلماتي المعطرةِ بحبك …
    و أعرف جداً …
    أن قنوات الاتصال مع قلبك …
    متعطلة لأجلٍ غير مسمى …
    أعرف كل هذا …
    و لكن الذي لا أعرفه....

    التفاصيل

    قصائد أعجبتني

    أحزان في الأندلس .

    كتبتِ لي يا غاليه ... 
    كتبتِ تسألين عن إسبانيه ...
    عن طارق ، يفتح باسم الله دنيا ثانيه ...
    عن عقبة بن نافع ...
    يزرع شتل نخلة ...
    في قلب كل رابيه ...
    سألت عن أمية ...
    سألت عن أميرها معاويه ...
    عن السرايا الزاهيه ...
    تحمل من دمشق ... في ركابها ...
    حضارة و عافيه .
    *
    لم يبق في إسبانيه ...
    منا، و من عصورنا الثمانيه ...
    غير الذي يبقي من الخمر ، بجوف الآنيه ...
    و أعين كبيرة ... كبيرة ...
    ما زال في سوادها ينام ليل الباديه ...
    لم يبق من قرطبه ...
    سوى دموع المآذن الباكيه ...
    سوى عبير الورد ، و النارنج و الأضاليه ...
    لم يبق من ولادة ومن حكايا حبها قافية ...
    و لا بقايا قافيه .
    *
    لم يبق من غرناطة ...
    و من بني الأحمر إلا ما يقول الراويه ...
    و غير ( لا غالب إلا الله ) ...
    تلقاك بكل زاويه ...
    لم يبق إلا قصرهم ...
    كامرأة من الرخام عاريه ...
    تعيش لا زالت ...
    على قصة حب ماضي .
    *
    مضت قرون خمسة ...
    مذ وجل ( الخليفة الصغير ) عن إسبانيه ...
    و لم تزل أحقادنا الصغير ...
    كما هيه ...
    و لم تزل عقلية العشيرة ...
    في دمنا كما هيه ...
    حوارنا اليومي بالخناجر ...
    أفكارنا أشبه بالأظافر ...
    مضت قرون خمسة ...
    و لا تزال لفظة العروبه ...
    كزهرة حزينة في آنيه  ...
    كطفلة ، جائعة .. و عاريه ...
    نصلبها على جدار الحقد و الكراهيه 0
    *
    مضت قرون خمسة ...
    يا غاليه ...
    كأننا نخرج هذا اليوم ...
    من إسبانيه .
    ----*----
    نزار قباني


    عدد القرائات:32407


    ارسل لصديقك هذا الموضوع


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    في المدينة .
    عاش أبو بكر في المدينة حياة هادئة وادعة، وتزوج من حبيبة بنت زيد بن خارجة
     فولدت له أم كلثوم، ثم تزوج من أسماء بنت عميس فولدت له محمدًا.
    ظل أبو بكر إلى جوار النبي (صلى الله عليه وسلم) في المدينة، بل كان أقرب
     الناس إليه حتى تُوفي (صلى الله عليه وسلم)  في (12 من ربيع الأول 11هـ
     3 من يونيو 632م).
    كان لوفاة النبي (صلى الله عليه وسلم) وقع شديد القسوة على المسلمين<....

    التفاصيل

    في بداية خلافته .
    ·       إن العصر الذي عاش فيه عمر بن عبد العزيز رحمه الله قبيل خلافته كان كما يصفه أحد الكتاب : "زمن قسوة من الأمراء"، كيف لا و الحجاج بالعراق، و محمد بن يوسف باليمن ، و غيرهما بالحجاز و بمصر و بالمغرب .
    ·       قال عمر عن هذا الوضع :" امتلأت الأرض و الله جوراً".
    ·       كذلك فيه من الفساد أن را....

    التفاصيل

    السلاح تراث أبها

    مشاركات الزوار
    واااحسرتاااااه
    واحسرتااااااه

    واحسرتاه على قسوة الزمان
    واحسرتاه على مرارة الأيام
    واحسرتاه على دموع العينان
    واحسرتاه على قلب يريد
    واحسرتاه على يشتعل بالنيران
    واحسرتاه على قلب يكاد يصرخ من كثرة الأوهام
    واحسرتاه على قلب لا يحتمل المهان
    واحسرتاه على جرح لا يلتئم من شدة الآلام
    واحسرتاه على قلب يكاد ينزف دما من كثرة الأحزان
    واااااااااااااا....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2018