تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 1003272
المتواجدين حاليا : 28


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • التغريبة الفلسطينية .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    ونعود من جديد .
    ونعود من جديد ..
    لنعانق ملامس الشفق
    بين أحلام ضائعة
    وأماني معذبة
    وبين كأس المر ؟
    وعذاب الصبر!
    من أمد مداه شهر !!
    أعود وأحمل في يدي قلبي !!
    وأزف في طريقي اليك ِ
    مشاعري
    في نفس الساعة
    ونفس الموعد
    مع عتمة الليل سنلتقي !
    سنفرش بساط الحب ..
    وسنستلقي عليه
    نتسامر ...
    ولعيوننا حديث السمر !!
    سنأكل نفس الطعام
    ونفس الشراب
    ونفس كأس الإخلاص
    لنزاول....

    التفاصيل

    .I have a dream
    ·       في يوم 28 اغسطس ، 1963 وقف رجل أسود وسط ثلاثمائة الف من أنصاره ليقول :
          (I have a dream) إنا لدي حلم ! ،
          قالها ومن أجلها اغتيل (مارتن لوثر كينغ) Martin Luther King في 4 أبريل 1968 ،
          في مدينة ممفيس بولاية تينيسي، على يد رجل أبيض أراد لهذا الحلم أن يبقى ....

    التفاصيل

    أبحث عن وطن .

    المقدمة : تعددت الأوطان ، و الوطن واحد .
    الإهداء : إلى من تغرب كثيراً و لم يجد الوطن .
    ---*---
    حاولت أن اكتب منذ زمنْ …
    أفكاري مبعثرة …
    و عواطفي تشكو الوهنْ ...
    ماذا يمكنني أن أكتب ؟…
    و ليس حولي صوت و لا لحنْ …
    منذ أيام و ليس هناك …
    ما يدعوا لأن أكتب حرفاً …
    فلا ماءٌ ، لا خضرةٌ …
    و لا وجهٌ حسنْ …
    قلمي لا يطاوعني …
    عجزت أن أروضه …
    كفرس بلا رسنْ …
    د....

    التفاصيل

    ميلاد عدم حضورك الثاني .
    في يوم ميلاد ...
    عدم حضورك ...
    الثاني ...
    كانت كل الأحزان تحتفل ...
    بميلاد الألم بداخلي ...
    حتى تلك الآلام ...
    التي كنت لا أهتم بها ...
    أشعلت شموعها ...
    و ...
    أصبحت ...
     تسخر مني بضوئها .
    *
    غيابك يا سيدة الألم ...
    كان بداية ...
     لكرنفالات الشوق ...
    الذي مارس بصالة صدري ...
    كل فوضوية .
    *
    ( كل عام وميلاد الغياب موشى بالدموع )
    أصبح ال....

    التفاصيل

    سطور وخواطر

    إلى صامتة .

    مقدمة : أجمل حديث ذلك الذي يدور بين رجل عاشق وامرأة صامتة !!.
    الإهداء : إلى كل امرأة رائعة… تُجِيدُ الحديث حتى وهي صامتة .
    ---*---
    (1)
    ( تكلمي … تكلمي …
    أيتها….. الجميلة الخرساءْ …
    فالحبُّ مثل الزهرة البيضاءْ …
    تكونُ أحلى عندما تُوضع في إناءْ .
    )
    (2)
    تحدثي …
    يا من تذوبُ في فمكِ الكلمات …
    كقطعةِ سكرٍ في فنجان مرمرْ …
    يا من ترفض الحروفُ …
    من سجنِ شفتيكِ أن تتحررْ …
    و يا من بعينيكِ تجتمع آمالي و تتبعثرْ …
    تحدثي إلىَّ في بساطةٍ …
    ( كالطير في السماء ، والأسماك في البحارْ …
    و اعتبريني منكِ يا حبيبتي …
    و هل بيننا أسرارْ ..؟.
    )
    (3)
    ( تحدثي …
    عن كّل ما يخطر في بالكِ من أفكارْ …
    عن طبخة اليوم ، عن آنية الأزهارْ …
    عن الصديقات اللواتي زرتِ في النهارْ …
    )
    عن المدنِ التي شاهدتِها …
    ( و الطقسِ و الأسفارْ …
    عن عودة الغيم وعن رائحة الأمطارْ .
    )

    (4)
    تحدثي …
    عّما تُحبّين من الأشعارْ …
    عن التشابه في قصائدي ...
    و قصائد نزارْ .
    (5)
    تحّدثي …
    إلىَّ عن الرياضِ … المدينةْ …
    عن الأحياءِ الجميلةْ …
    عن مكالماتنا الهاتفيةْ …
    و عن أحلامنا الورديةْ …
    ( و عن حبنا المنقوش فوق الرمل والمحارْ … )
    لا تحدثيني عن فلسطين ولا كوسوفو ..
    ولا عن ما سمعتِ بنشرة الأخبارْ …
    حدثيني فقط عن أخبارك أنتِ …
    ( فإن أخبارك يا سيدتي سيّدةُ الأخبارْ . )
    (6)
    ( تصرّفي حبيبتي …
    كسائر النساءْ …
    تكلمي عن ابسطِ الأشياءْ …
    )
    تحدثي عن …
    فستانكِ الجديدِ ...
     عن معطفِ الشتاءْ …
    و عن الكتبِ التي اشتريتِها ...
    من شارعِ الاحساءْ .
    (7)
    تحدثي …
    يا أروع الرائعاتْ …
    بأيَّ اسمٍ دخلتي اليوم ...
     لغرف - التشاتْ - …
    أهو اسمٌ قاسٍ ...
    أم اسمٌ يعني فتاةْ …
    و ماذا حصل من نقاشٍ ...
    و ماذا قيلَ من نكاتْ …
    و هل صادفتِ مجنوناً مثلي ...
    يلقي بقصائده …
    على كل الشاشاتْ .
    (8)
    ( تكلمي حبيبتي عمّا فعلتي اليومْ …
    أيَّ كتابٍ مثلا قرأتِ قبل النومْ …؟
    )
    أين قضيتِ عطلةَ الأسبوعِ ؟…
    و ماذا شاهدتِ من أفلامْ ؟...
    بأي قناةٍ كنت تحدقينْ …
    وهل انتهاء ذلك المسلسلُ المدبلجُ ؟…
    الذي يُعرضُ منذ عامْ ‍‍‍‍‍‌‌…
    و هل أغاني فيروز مازالت تزرعُ …
    في سهولِ أذنيك الأنغامْ …
    و هل صورتي ما زالت في عينيكِ …
    تصحو … و تنامْ .
    (9)
    حدثيني …
    عن حقيبةِ مكياجكِ السوداءِ …
    و أغطية السريرْ …
    و ألوان الزهور التي بِغرفتكِ …
    و شال الحريرْ .
    (10)
    حدثيني …
    عن جِسْمُكِ المخملي …
    الذي يزداد كل يومٍ بهاءْ …
    عن ذلك الطول …
    الذي تتباهين به صباحَ مساءْ …
    و عن الطريقةِ التي تمشين بها …
    كعارضاتِ الأزياءْ …
    حدثيني …
    عن ذلك الوجه الجميل …
    الذي أدخلني كهوف العشقِ …
    و أنزلني دهاليز الحبِ …
    و طار بي إلى السماءْ .
    (11)
    حدثيني …
    عن الشْعَرِ المسترسلِ ...
    على كتفيكِ …
    عن خصلتي الشْعَرِ اللاتي ...
    تعانق وجنتيكِ …
    عن الأساورِ التي تزدانُ بمعصميكِ …
    و عن الأقراط والأمشاط …
    والعدساتِ التي تلون عينيكِ .
    (12)
    حدثيني …
    كيف تكون قُبلاتي ….. …… …… …
    كيف تكون …… …… … ……. …
    كيف تكون ……….. …
    و كيف ………..…
    حدثيني … عن كل هذا …
    فأنا اليوم ككل يومٍ …
    طوعٌ ليديكِ .
    (13)
    تحدّثي …
    تحدّثي …
    من التي دعتكِ ...
    لحفلة عُرسها ذلك المساءْ …
    بأيّ فستانٍ كنت ترقصينْ ؟
    ( و أيّ عقد كنتِ تلبسينْ ؟ )
    و بأيَّ عطرٍ كنتِ تتعطرينْ ؟
    و ماذا قالت سهام ؟ …
    وبماذا علقت هيفاءْ ؟ …
    ( فكُّل أنبائكِ ، يا أميرتي …
    أميرةُ الأنباءْ …
    عادَّيةٌ …
    تبدو لكِ الأشياءْ …
    سطّحيةٌ …
    تبدو لكِ الأشياءْ …
    )
    و لكنكِ بالنسبةِ لي …
    كل الأشياءْ …
    يا اجمل الأشياءْ …
    و يا اجمل …
    النساءْ .


    الفيصل
    -------------------------------
    السطور بين الأقواس من قصيدة (إلى صامتة) لنزار قباني
    - ديوان قصائد متوحشة -
    1970
    (الأعمال الشعرية الكاملة صفحة 685)


    عدد القرائات:85513


    ارسل لصديقك هذا الموضوع

    العنوان : قصيده لا بئس بها الاسم :enas 2009-08-18

    انت فقط تحول ان تكون شبيه لنزار ولكن اين انت من كل هذا يجب ان يكون لك ذاتك وطرقتك فى التعبير لكى تتميز على غيرك من الشعراء وفى رائى ان قصائد نزار غنيه اكثر بالمعانى والكلمات والتعبيرات والاحاسيس والخيال والواقعيه فى ان واحد حاول ان تكون افضل ولك اسلوبك الخاص دون اى اقتباس

    العنوان : معك يا تحدي الاسم :hanane 2007-02-22

    هده ارواع رائعه من روائعك يا الفيصل ...فعلا انا اعجبتني كثيرا ..كان نزارا هو الكاتب
    الان لقد مات نزار الحمد لله يوجد من يخلفه

    العنوان : نقد ادبي الاسم :ام بسن 2006-10-12

    قصيدتك جميلة ولكن بها شيء من الاخطاء لا ليست اخطاء كتابية بل اخطاء شاعرية واتمنى الاتكررها بعد ذلك لانها تذهب بمعنى الابيات بعيدا عن المقصود

    العنوان : قصيدة رائعة جدا الاسم :كمال 2006-06-15

    لم اجد اي تعليق السطور غنية علي التعليق رائعة رائعة

    العنوان : kam howa jmelon hatha الاسم :cool sea 2005-06-12

    haktha hom el 3shaq kotla mn el samt

    العنوان : ابداع الاسم :رحيق زهره 2004-04-21

    معاناة عاشق

    العنوان : حديث العيون الاسم :قطر الندى 2004-04-12

    شفاه عاجزة عن نطق الحروف..
    احاسيس مدفونة في صندوق..
    عيون عاشقة هي من تقول ..
    اصمتي ياحروف وتحدثي بلغة العيون..

    العنوان : صراحه الاسم :سراب 2004-03-09

    حقيقة واقعي

    العنوان : تحدي الاسم : 2004-01-24

    اتحدى اي ناقد يقرأ القصيده للمرة الاولى ويشك ان كاتبها,,,,,,,
    هو نـــزارقباني فعلا واتمنى من كاتبها
    الذي استطاع مجاراة قصيدة الى صامته
    ان يواصل الكتابه والابداع باسلوبه الشخصي


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    نسبه .
    ·       هو خالد بن الوليد بي المغيرة بن عبد الله بن عمرو بن مخزوم القرشي المخزومي .
    كنيته : أبو سليمان .
    ·       لقبه : سيف الله المسلول .
    ·        أمه لبابة الصغرى بنت الحارث الهلالية ،أخت ميمونة زوج النبي صلى الله عليه وسلم و أخت لبابة الكبرى زوجة العباس بن عبد المطلب و....

    التفاصيل

    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي
    - الفصل الحادي عشر -
    الفصل الحادي عشر - مع الحجيج في عرفات
    ·    إلهي ... إن حجيجك واقفون الآن بين يديك شعثاً غبراً ، شبه عراة ، يمدُّون إليك أيديهم بالدعاء ، و يملأون منك قلوبهم بالرجاء . و حاشا لكرمك أن تردَّهم و تردَّ من كان بقلبه و روحه معهم ، فأفض علينا من رحماتك ، و أمددنا بسبب إلى سماواتك ، و طهر قلوبنا من نزعات الشر ، و املأ نفوسنا برغبات الخير ، و أعنَّا على طاعتك ، و كرِّهنا بمعصيتك ، و ....

    التفاصيل

    سوق دبي المسقوف

    مشاركات الزوار
    العربة.
    هكذا
    ومثل رجل ادمن خيباته
    اعتلينا العربة
    وحده الحوذي
    صار يصغي لوقع خسارتنا
    ......
    ......
    .....هكذا
    ومنذ اول درب اندس في مسام العربة
    ضيعتنا سرادق اعمارنا

    ننكشف عن احزاننا بلا عناوين
    بلا عناوين
    منتصرين بالخمول والتلاشي
    لم يكن الحوذي نحيلا
    ولارؤوسنا
    فقط
    كان افق العربة
    نحيلا ....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2019