تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 611607
المتواجدين حاليا : 14


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • إبحار بلا مركب .
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • رسم لصورتكِ .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    وأفتـش عـن أنثـى ... !!.
    وأفتش عن ماضٍ
    في دفتر أمسي
    وأبحث في نبضي
    عن أنثى !!
    عن حلماً وضعته
    في جيبي
    وكان في سراديب قلبي
    شيئا لا ينسى !!
    وأفتش عن أنثى
    تكون معي
    تضعني في عيناها
    وتدثرني بحيائها
    وتكتب على جدران قلبها
    تهواني ..
    وأن حبيبها أهداها ما تتمنى!!
    من رياحين عشق
    ونجوم تتلألأ في يديها !!
    ووضع لها أمواج مشاعره
    في كأس لتشربه
    وترتشف الشوق من ثنايا
    إخلاصه
    ....

    التفاصيل

    قبطان حُلم .
    مُنذ هدأ الطوفان
    و سمح لليابسة بأن تُطل برأسها
    لتعانق أشعة الشمس وجنتيها
    و المحيطات تحيط بكتفيها
    لتغسِل جسد الأرض من الخطيئة
    و تحمل مراكب البحارة
    عبر الزمن العابق
    برائحة البحر
    و لون الطيف الحالم بجناح البجع الأبيض
    كان هناك طفل يجلس
    بيده قلم يكتب على صخور المرفأ
    قصة السندباد
    الذي رحل ذات وجع
    مُلبياً نداء السفر
    كانا اثنان هو و حزنه
    و البحر ثالثه....

    التفاصيل

    النزهة الثامنة .


    الأفكار لا يمكن أن تزول فكل فكرة جديدة تنطوي على معنى من الخلود . (ادوار دي بونو).

    لعبة الحياة تشبه قذيفة البمرنغ المرتدة ، إذ أن أفكارنا و أعمالنا و كلماتنا ترتد الينا عاجلاً أم آجلاً و بدقة مذهلة . (فلورنس سكوفل شين - رسامة أمريكية).

    تحصن بالقناعة ، فإنها قلعة لا تقتحم . (ابيقطيتس - فيلسوف يوناني).

    الآباء هم العظام التي يشق عليها الأول....

    التفاصيل

    هولاكو الجديد .

    (1)
    ضُرب الأسد على أنفه
    فهاج و ماج
    عن رأسه سقط التاج
    فأمر الجميع بتمشيط الغابة
    و أسر كل طيرٍ و ذبابة
    بحثاً عن الأوغاد
    (2)
    بالغابة مكان
    يحبه أسد هذا الزمان
    يتغاضى عنه قدر الإمكان
    لا عيش فيه لإنسان
    إلا من كان عبداً للأسياد
    (3)
    بقي بالغابة مكان
    صاحبه
    يُقتل الإنس و الجان
    مختبئ يرتقب الأوان
    يحلم لكن دون أمان
    بأن يظل سلطانه في ازدياد
    (....

    التفاصيل

    سطور وخواطر

    ورقة بيضاء .

    تتمرد الحروف ...
    تتهرب المعاني ...
    عندما فقط احاول ان اكتب لكِ ...
    رسالة عشق ...
    لا أدري كيف ؟ ...
    تعلن المفردات هزيمتها ...
    احتراماً لكِ ...
    هل لأن الكتابة ...
    في عصر حبكِ أصبحت قديمة ؟ ...
    أم أن حبك حضارة ...
    ترقي فوق قواميس العشاق ... ؟
    هنا يا غالية ...
    أقف أنا و قلمي ...
    كمتشردين على قارعة الورق ...
    نشحذ الحروف ... و الأفكار ...
    بأن تتكرم علينا بمفردة جديدة ...
    و بعد أن ...
    تجود الحروف بما تجود به ...
    يرفض قلبي ذلك ...
    لأنه الوحيد الذي يعرف ...
    بأن حبي لكِ ...
    لا يمكن لكل اللغات أن توفيه حقه ...
    و عينيَّ تعرفانِ جيداً بأن لا حرفاً ...
    لا وصفاً يوفيكِ حقاً ...
    *
    لهذا سأقدم لك ورقة بيضاء ...
    بأسفلها بقايا قبلة و رائحة من عطر .


    الفيصل


    عدد القرائات:39637


    ارسل لصديقك هذا الموضوع

    العنوان : تحتار حروفي الاسم :روان هشام 2005-01-16

    تحتار حروفي في وصف حروفك يا مبدع
    أحتار بقلبي وبعقلي أحتار كلي
    أتبعثر
    لملمني بصمتك دعني اكبر اكبر اكبر
    انا عاشقة جئت من أرض الاردن
    اسمي مستعار لكن وجهي حقيقي كقلبك
    يا كل الحقائق الجميلة
    تاٍسرني كلماتك
    في مداها ابحر ابحر ابحر
    لا تقلق فحبي ليس كاْي عشق
    حبي اسمى من كلمه من حرف من جملة
    قيلت في لحظة هزيمة او ضعف
    أعشق فنك اعشق شعرك
    أعشق أحساسك
    تاْخذني لمدن الاحلام الوردية تجبرني على الحب
    شكرا لانك لم تغضب
    شكرا والف شكر

    العنوان : لا تقل شيئا الاسم :روان هشام 2005-01-16

    لا تكتب شيئا لا تقل شيئا
    فقط اصمت وحدق في عينيا
    فكل ما اريد هناك
    كل الورود وكل العطور
    حتى انا ساْجدني هناك
    فيصل لا تكتب شيئا
    فصمتك افصح من كل الاشعار
    لا تقل شيئا فقط لا تغيب
    ابقى هنا فلكم احتاجك يا حبيب

    العنوان : روووعه الاسم :ضائعه في هذا الزمان 2004-03-12

    روووعه لكلمات الحب وانا في هذه لحظات لا اعرف كيف اعبر عن مدى روعتها


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    وقفات مع سيرة عمر .
    ·       قدم الجيش ظافراً منصوراً من إحدى المعارك فسأل عمر رضى الله عنه :
    من قتل من المسلمين ؟
    فقيل له : فلان وفلان ، قال : ثم من ؟
    قيل : فلان وفلان ، فقال : ثم من ؟
    فقيل له : و قتل جمع من عوام المسلمين لايعرفهم أمير المؤمنين .
    فبكى حتى جثى على ركبتيه و قال :
    و ماضرهم أن لايعرفهم عمر إن كان يعرفهم رب عمر .
    ·     &nb....

    التفاصيل

    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي .
    - الفصل العاشر -
    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفي السباعي
    الفصل العاشر
     


    الانصراف إلى الفن شغل الذين تمَّ لهم البناء ، أما الذين لم يبدأوا بالبناء بعد ، أو بدأوا متأخرين ، فمن أكبر الجرائم صرفهم عن الاهتمام في تقوية البناء ، إلى الاهتمام بالرسم و الغناء، و عن الاختراع إلى رقص الإيقاع ، و عن صنع الحياة إلى رسم الحياة .

    لم تهزم أمة أخرى بالفن ، و لكنما هزمتها بال....

    التفاصيل

    نقل الطالبات

    مشاركات الزوار
    اجيـــبينى
    اجيبني
    ان كنتِ تسمعين نداءتى
    اجيببنى
    لقد سئمت الصمت"
    وصدى صوت نداءتي
    اجيبينى
    فانتِ من بنى قصر أحلامى
    وانتِ زهرتى الفيحاء
    وانتِ شمس أيامى
    اجيبينى
    خطيتْ اسمك فى روضة الوجدان
    وتغنيت باعذب الآلحان
    فيكفنى الذى قد فات
    يكفينى
    وتكفينى حياة كلها أهات
    وتكفينى
    ....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2018