تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 1283010
المتواجدين حاليا : 27


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • التغريبة الفلسطينية .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    المخلوق الفخاري .
    من منطق فلسفتي العجيبة.
    وتأملي في طبيعة البشر الفريدة
    المتناقضة الرهيبة
    لا استعجب أبداً
    من جسد طيني
    يمتلئ بالحب والكره معاً ،
    و يمتزج بالتواضع
    و الكبرياء في نفس الوقت .
    ويتصرف بذكاء وغباء في آن واحد ،
    على حد السواء ،
     القسوة والرحمة ،
    الضعف والقوة ،
    وكل التناقضات الرهيبة...
    إنها طبيعته التي جبل عليها
    هذا المخلوق الفخاري....
    طبيعة مميزة.......

    التفاصيل

    امرأة حلم و قلم .
    بين مرحلتين ...
    كانت هناك روحٌ تتجدد ....
    و بين نصين ...
    ما زال هُناك كاتبٌ يحاول التشبْثَ بِقشة فكرة ...
    تحميه من الغرق حائراً ليصل إلى يابسة نصٍ ...
    يجد فيه القلمُ موطئ حرف .
    إنها نرجسية كاتب يريد أن يُثبت ...
    أنه ما زال يُحسن مراقصة الحروف بمصاحبةِ موسيقى الأفكار على ساحة ورق .
    كمتصابٍ ...
    يحاول إرضاء غروره ...
    بأنه ما زال ذلك الكاتب الذي تُعجب به جميلات الحروف .......

    التفاصيل

    من فل إلى فل .
    ينمو الفُل ...
    على ضفاف النهر ...
    ولا يشرب إلا رحيق شفتيك ...
    تقطفينه ...
    فيهرب من رائحته ...
    ليتعطر بدهن يديكِ .
    {
    ألا ترين يا غاليتي !! ...
    كيف يستيقظ  ...
    فرحاً بضوء الصبح  ...
    و يصطف خلف النوافذ ...
    ليتمتع بناظريك ؟ ...
    كيف يهرب من باعته ؟...
    عند كل إشارة مرور ...
    ملتجأً لهواء رئتيكِ ؟.
    {
    في حضورك ...
    ترتدي الأزهار ألوانها ...
    تجو....

    التفاصيل

    خريطة جديدة لحلم جديد .
    ·       حسناً ...
    ها أنت تقف على رصيف الخيبة ...
    مرتدياً كامل زِيك الرسمي حاملاً حقيبة أحلامك ...
    و هاهي قطاراتُ الأملِ ...
    التي أتخَمت جيوبك بتذاكرها ... تذهب و تعود بك ...
    إلى ذات الرصيف الذي تعرفه و يعرفك جيداً .
    و لأنك تجهل العنوان يطول بك الترحال .
    ·       في كل محطة تشترى ...
    خريطة جديدة لحلم جديد ...
    ....

    التفاصيل

    قصائد أعجبتني

    آه ... يا جرحي المكابر .
    -1-
    نحن في حلٍّ من التذكار
    فالكرمل فينا
    وعلى أهدابنا عشب الجليلِ
    لا تقولي: ليتنا نركض كالنهر إليها،
    لا تقولي!
    نحن في لحم بلادي... وَهْيَ فينا!
    -2-
    لم نكن قبلَ حزيران كأفراخ الحمام
    ولذا، لم يتفتَّتْ حبنا بين السلاسلْ
    نحن يا أُختاه، من عشرين عام
    نحن لا نكتب أشعاراً،
    ولكنا نقاتل
    -3-
    ذلك الظل الذي يسقط في عينيك
    شيطان إله
    جاء من شهر حزيران
    لكي يعصب بالشمس الجباهْ
    إنه لون شهيد
    إنه طعم صلاهْ
    إنه يقتل أو يحيي،
    وفي الحالين! آه !
    -4-
    أوَّلُ الليل على عينيك، كان
    في فؤادي، قطرةً من آخر الليل الطويل
    والذي يجمعنا، الساعة، في هذا المكان
    شارعُ العودة
    من عصر الذبول.
    -5-
    صوتك الليلةَ،
    سكينٌ وجرحٌ وضمادُ
    ونعاس جاء من صمت الضحايا
    أين أهلي؟
    خرجوا من خيمة المنفى، وعادوا
    مرة أُخرى سبايا!
    -6-
    كلمات الحب لم تصدأ، ولكن الحبيبْ
    واقعٌ في الأسر – يا حبي الذي حمَّلني
    شرفاتٍ خلعتها الريحُ...
    أعتابَ بيوت
    وذنوب .
    لم يسع قلبي سوى عينيك،
    في يوم من الأيام،
    والآن اغتنى بالوطن!
    -7-
    وعرفنا ما الذي يجعل صوت القُبَّرةْ
    خنجراً يلمع في وجه الغزاة
    وعرفنا ما الذي يجعل صمت المقبرةْ
    مهرجاناً... وبساتين حياة!
    -8-
    عندما كنت تغنين، رأيت الشرفات
    تهجر الجدران
    والساحة تمتد إلى خصر الجبلْ
    لم نكن نسمع موسيقى،
    ولا نبصر لون الكلمات
    كان في الغرفة مليون بطل!
    -9-
    في دمي، من وجهه، صيفٌ
    ونبض مستعارُ.
    عدتُ خجلان إلى البيت،
    فقد خرَّ على جرحي... شهيدا
    كان مأوى ليلة الميلاد
    كان الانتظار
    وأنا أقطف من ذكراه... عيدا!
    -10-
    الندى والنار عيناه،
    إذا ازددت اقتراباً منه غنَّى
    وتبخرت على ساعده لحظة صمت، وصلاه
    آه سميه كما شئت شهيدا
    غادر الكوخ فتى
    ثم أتى، لما أتى
    وجه إله!
    -11-
    هذه الأرض التي تمتصُّ جلد الشهداءْ
    تَعِدُ الصيف بقمح وكواكبْ
    فاعبديها!
    نحن في أحشائها ملح وماء
    وعلى أحضانها جرح... يحارب
    -12-
    دمعتي في الحلق، يا أُخت،
    وفي عينيَّ نار
    وتحررت من الشكوى على باب الخليفة
    كل من ماتوا
    ومن سوف يموتون على باب النهار
    عانقوني، صنعوا مني... قذيفة!
    -13-
    منزل الأحباب مهجور،
    ويافا تُرجمتْ حتى النخاع
    والتي تبحث عني
    لم تجد مني سوى جبهتها
    أ ُتركي لي كل هذا الموت، يا أخت.
    أ ُتركي هذا الضياع
    فأنا أضفره نجماً على نكبتها
    -14-
    آه يا جرحي المكابر
    وطني ليس حقيبة
    وأنا لست مسافر
    إنني العاشق، والأرض حبيبةْ!
    -15-
    وإذا استرسلت في الذكرى!
    نما في جبهتي عشب الندمْ
    وتحسرت على شيئ بعيدْ
    وإذا استسلمت للشوق،
    تَبَنَّيْتُ أساطير العبيد
    وأنا آثرت أن أجعل من صوتي حصاة
    ومن الصخر نغم!
    -16-
    جبهتي لا تحمل الظل،
    وظلي لا أراه
    وأنا أبصق في الجرح الذي
    لا يشغل الليل جباه!
    خبئي الدمعة للعيد
    فلن نبكي سوى من فرح
    وَلْنُسَمِّ الموت في الساحة
    عرساً... وحياه!
    -17-
    وترعرعتُ على الجرح، وما قلت لأمي
    ما الذي يجعلها في الليل خيمةْ
    أنا ما ضيَّعتُ ينبوعي و عنوانيَ و اسمي
    و لذا أبصرت في أسمالها
    مليون نجمةْ!
    -18-
    رايتي سوداءُ،
    والميناء تابوتٌ
    وظهري قنطرةْ
    يا خريف العلم المنهار فينا
    يا ربيع العالم المولود فينا
    زهرتي حمراءُ،
    والميناء مفتوح،
    وقلبي شجرهْ!
    -19-
    لغتي صوت خرير الماء
    في نهر الزوابعْ
    ومرايا الشمس والحنطة
    في ساحة حربِ
    ربما أخطأت في التعبير أحياناً
    ولكنْ كنت – لا أخجل – رائع
    عندما استبدلت بالقاموس قلبي!
    -20-
    كان لا بد من الأعداء
    كي نعرف أنا توأمان!
    كان لا بد من الريح
    لكي نسكن جذع السنديان!
    ولو أن السيد المصلوب لم يكبر على عرش الصليب
    ظل طفلاً ضائع الجرح... جبان.
    -21-
    لك عندي كلمهْ
    لم أقلها بعد،
    فالظل على الشرفة يحتل القمرْ
    وبلادي ملحمةْ
    كنت فيها عازفاً... صرت وترْ!
    -22-
    عالِمُ الآثار مشغول بتحليل الحجارةْ
    إنه يبحث عن عينيه في ردم الأساطير
    لكي يثبت أني:
    عابر في الدرب لا عينين لي!
    لا حرف في سفر الحجارةْ!
    وأنا أزرع أشجاري، على مهلي،
    وعن حبي أغني!
    -23-
    غيمة الصيف التي... يحملها ظهر الهزيمةْ
    عَلَّقَتْ نسل السلاطين
    على حبل السراب
    وأنا المقتول والمولود في ليل الجريمةْ
    هاأنا ازددت التصاقاً... بالتراب!
    -24-
    آن لي أن أبدل اللفظة بالفعل، وآنْ
    ليَ أن أثبت حبي للثرى والقُبَّرةْ
    فالعصا تفترس القيثار في هذا الزمان
    وأنا أصفَرُّ في المرآة،
    مذ لاحت ورائي شجرةْ!

    ---*---
    يوميات جرح فلسطيني
    ( إلى فدوى طوقان )
    شعر
    محمود درويش
    من ديوان ( حبيبتي تنهض من نومها ) (1970)


    عدد القرائات:69510


    ارسل لصديقك هذا الموضوع

    العنوان : اعتقد ان هاك كلام حرام الاسم :ابو المؤمن 2007-03-25

    لا ادري ولكني اعتقد ان هناك بعض الكلمات المحرمة مثل شيطان اله كيف تاتي شيطان اله لا اعرف ، وايضا كلمة يقتل ويحي ايضا


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
    ترجمة جزء من كتاب ( الرحلة الداخلية ) .
     
    الحب ...ليس فيه أنا
     
    نحن البشر مضطربين...و إلى حافة الجنون واصلين....يجب أن نكون هادئين ولأجسادنا مسترخيين...بعكس.. قلوبنا.. التي يجب أن نشدها ولا نرخي من أوتارها....
     
    يمكننا أن نسمع نغمات رائعة صادرة من أوتار قلوبنا...إنها نغمات رقيقة...بديعة...ولكن أصبح صداها بعيد عنا...صرنا لا نسمعها... لأن المج....

    التفاصيل

    نسبه .
    ·       هو خالد بن الوليد بي المغيرة بن عبد الله بن عمرو بن مخزوم القرشي المخزومي .
    كنيته : أبو سليمان .
    ·       لقبه : سيف الله المسلول .
    ·        أمه لبابة الصغرى بنت الحارث الهلالية ،أخت ميمونة زوج النبي صلى الله عليه وسلم و أخت لبابة الكبرى زوجة العباس بن عبد المطلب و....

    التفاصيل

    بائع ملابس

    مشاركات الزوار
    قصيدة بعنوا أقول لها
    أقول لها





    أقول لها وقد ضحكت بثغر

    يضيء بنوره البدر الطلوعا

    إذا مالت رأيت لها اهتزازا

    كغصن البان راقصها ربيعا

    وأنوار ملألأة بليل

    زمان الوصل أشعلت الشموعا

    وقدكشفت عن ساقيها انبهارا

    قوارير ممردة بديعا

    وأحلام معطلاة بشوق

    يشعلها البعاد لنا نزوعا

    يشيب ذوو العمائم من كروب

    وهمي يشيب الولد الرضيعا

    منكسة....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2019