تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 912337
المتواجدين حاليا : 18


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • رسم لصورتكِ .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    الى نواره .
    الى نواره...حين يكون للزيتون اخضراره
    --*--
    نوارة الحقلِ ...
    و نوارة الظمأ
    تمشي في فصولك ِ بساتين البنفسج
    نواره
    اماحان للقلب انتحاره؟!!!
    اماحان للزيتون إخضراره؟!!!
    سيدة الزيتون والنعناع والكادي
    اكادُ ان اسمع الوادي
    يفيض في قلبي وينادي
    نواره
    إلى متى الصمتُ وذل الخساره؟!!!!
    نواره
    ابحثُ في شعركِ الغجري
    عن وطني
    عن آخر محطات تعبي
    عنكِ ابحث في ذات....

    التفاصيل

    التسامح .

    ·       هذا لا يُجيد التصرف و ذاك لا يُجيد التسامح …
    و بينهما لا يسكن حمام السلام  .
    ·       لكن …
    عندما نعيش التسامح في نفوسنا نظرية و تطبيقاً …
    نكون أكثر راحة و اهدأ بالاً …
    التسامح مزهرية عبقة …
    تزدحم بورود الحب و الاحترام و الود …
    نستنشق عبيرها فتغسل أدران نفوسنا …
    مما يعلق بها من شوائب الكراه....

    التفاصيل

    الحقيقة .
    في زمان ما …
    مدينة كانت بلا اسم …
    يقطنها بشر يختلفون شكلاً و يتفقون جوهراً …
    كانت مدينة هادئة …
    لا نزاع … لا حرس نظام … و لا محاكم …
    كانوا يعيشون حياة رتيبة …
    فالأمس مثل اليوم و سيكون الغد مثلهما …
    و ذات يومٍ …
    تفاجئوا بفتاة تسير بطرقات مدينتهم كما خلقها الله …
    سرعان ما ذاع الخبر بكل أرجاء المدينة …
    في لحظات كان سكان المدينة يحاصرون الفتاة …
    و بدئوا بطرح الأسئ....

    التفاصيل

    فكرة النسيان .
    الإهداء : للأخت بسمة و دمعة .
    ­§
    عندما
    أسترجع شريط الذكريات ...
    أجد عنواناً ...
    يتشكل بنبض حنين ...
    لونه شوقٌ و صراخ أنين .
    ­§
    أهرب للأحزان ...
    و ترفضني ...
    مساحة المكان .

    §
    ­§
    ­§
    §
    ترفضني حتى ...
    فكرة النسيان .

    §
    §
    فأعود مهموماً ...
    أشاهد شريط الذكرى ...
    صوراً تترى ..
    و لتفاصي....

    التفاصيل

    قصائد أعجبتني

    بينما أطارحك البكاء .

    حينَ تكونُ لها ..
    حيثُ انتَ على أرائكِ الحزن ِ الفاخرة
    يضعُ الحب ساقيه
    على المنضدة ، المنخفضة للبكاء
    ويسألك ..
    عن امرأةٍ وهبتها سرّ نفسك
    مازالت بصبر النساء
    تسامر في الغياب صمتك
    متكئة على شرفاتِ وعودك ..
    **
    بينما أطارحك البكاء
    في ذلك البيت المهيأ لغيري
    ذلك الذي يقاصصك ببذاخةِ حُزنه
    ثمة امرأة كما دونَ قصد
    تضمها إليك
    دونَ شعور ٍ بالذنب
    تعابثها يدُك
    يدكُ التي ... تحفظني عن ظهر حب
    **
    قلبي الذي يراك ويدك التي لا تراني
    كيفَ تسنى لها أن تغدق على آخرى
    بتلك الشهقة التي سُرقت منـّي ..
    مُشهرة ً في وجهِ قلبي
    مستنداتِ الشرعيّة
    **
    يدك التي بشفاهِ الذكرى
    توشوشني ( لا تغاري )
    وتسندني تحتَ خيمةِ الأمنيات
    إلى وتدِ الترقب
    يحدثُ أن أصدق أعذارها
    لكنني ، لا أستطيع إلا أن أحزن
    عندما أرى سنابلك لغيري
    ولي شقائقُ النعمان
    قطراتُ دم ٍ تناثرت
    على حقول ِ انتظاري !
    حينَ تكونُ لها وَ تضحك
    ضحكتك تلك ..
    ضحكتك التي لم تتعرَ لامرأةٍ قبلي
    ما أحزنني
    قلبي الذي يسمعك
    وضحكتك التي تسمعني
    هل أستطيع إلا أن أقيسَ بها حجمَ خيانتك لي ؟
    **
    حينَ تكونُ لها وَ تنظر
    وحدي ألتقطُ ما ترى
    أنصتُ إلى ثرثرةِ عينيك
    في صمتها
    ألمسُ حجمَ الحسرة
    أعرفُ كم قطعَ العطرُ من مسافة
    قبل أن يحط ّ على عنق ِ الكلمات
    كلماتكَ التي تخفيها عنها
    في قارورةِ الذكرى
    **
    حينَ كلّ شيءٍ يشهدُ أنك لها
    وَ وحدكَ توقنُ أنك لي
    يحدث أن أسعد من أجلي ..
    أن أحزنَ من أجلها
    لها بيتك ..
    ولي عقارات شاسعة ٌ في قلبك
    مواعيدُ ولهَى .. وَ ذكريات ..
    وَ الذكرياتُ ـ كما تدري ـ
    ( جنة ٌ لا يستطيعُ أحدٌ أن يطردكَ منها ) ! ..

    ---*---
    ~*أحلام مستغانمي*~
    مع الشكر للأخت خلود الجودي


    عدد القرائات:79744


    ارسل لصديقك هذا الموضوع

    العنوان : امـــــــــرأة في الظل الاسم :جيهان 2007-11-15

    امـرأة في الظل أنــا00

    اختفي ما بين السطور وأعتلي متاهات الصبر للصخور
    امـــرأة في الظل انـــا
    تبيعني الابجدية في قواميس الرقيق
    وحديث الحب اجهضته احـــلام الزهور
    أعوام وانا انتظر ان احبك بصمت الهواء
    وكبرياء المعجزة
    وزغاريد الجرح المكسور
    امــــرأة في الظل
    أبكيك بهجرة صوتي وأغتراب الدمعة في حلق ظلي
    قصة موئودة أنا في مقبرة عيون لا ترى
    لا تراني
    وارتشافك للحياة من موتي
    غيمة الخوف تسربت من اصابعي الى قلبي أأقلقة أنا عليك أم أني قلقة من بعدك على نفسي
    هاجمني البكاء لحظة معرفتي بأني 00سأبكيك بصمت 00وسأشيع فيك بصمت
    وسأدفن فيك دون قـــراءة الفاتحة ولن يخبر جسدك دفنه لقصتي 00 ستتحدث عنك كل الكلمات 00امـــا أنــا 00فسأكتفي بالتهامي شفتي

    العنوان : ما اروع كلماتك يا احلام الاسم :القلم الحائر 2006-10-02

    اروع ما قد تشعر به و انت تقرأ لاحلام مستغانمي روعة انتقائها للكلمة وتوظيفها في حس مرهف جدا لكي تصل بك الى مستوى عال من الروحانية, هذه هي احلام تجعل من الحروف المجردة سحابات تأخذك الى افق بعيد , تجد فية ضالتك المفقودة و تردد ورائها كلماتها......
    انصح بشدة القراءة لها . شكرا


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    أيها السادة اخلعوا الأقنعة :
    مصطفى محمود .

    ·       الدعارة بالكلمات :
    - أخطر أسلحة القرن العشرين و الاختراع رقم واحد الذي غيّر مسار التاريخ هو جهاز الإعلام …
    الكلمة : الأزميل الذي يشكل العقول …
    أنهار الصحف التي تغسل عقول القراء …
    اللافتات و ( اليفط ) و الشعارات التي تقود المظاهرات …
    التلفزيون الذي يفرغ نفوس المشاهدين من محتوياتها ثم يعود فيملؤها من جديد بكل ما هو خفيف و تافه .
    ·&....

    التفاصيل

    وقفات مع سيرة عمر .
    ·       قدم الجيش ظافراً منصوراً من إحدى المعارك فسأل عمر رضى الله عنه :
    من قتل من المسلمين ؟
    فقيل له : فلان وفلان ، قال : ثم من ؟
    قيل : فلان وفلان ، فقال : ثم من ؟
    فقيل له : و قتل جمع من عوام المسلمين لايعرفهم أمير المؤمنين .
    فبكى حتى جثى على ركبتيه و قال :
    و ماضرهم أن لايعرفهم عمر إن كان يعرفهم رب عمر .
    ·     &nb....

    التفاصيل

    الحرم المكي الشريف

    مشاركات الزوار
    صباحك حب
    صباحك حب ياحبي
    صباحك ورد ياأجمل ماخلق ربي
    صباح الرقة والاحساس
    صباحك غير كل الناس
    بكل مافيني ياعمري
    وبكل ماتملك يديني
    بكل رقة أحاسيسي
    وبأعذب ماهمس قلبي
    أهمسلك صباح الخير
    ياأول نطق في قلبي
    وياآخر نبض في لساني
    ياأغلى من نظر عيني
    وياكل من سكن قلبي
    ياللي أحبك
    وأحب كل مافيك ومنك
    حتى صباحك أحبك
    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2019