تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 641314
المتواجدين حاليا : 21


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • إبحار بلا مركب .
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • رسم لصورتكِ .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    الواحة المطيرة للحب.
    من السهل لمس مشاعر الحب العميقة للمحبين

    وأجملها تلك التي تكون مترددةً بين إغفاءات الرغبة و غليان النبض.

    بادر هو إلى محبتها في ألف تفصيل 

    يتقافز قلبه بوقع خطوتها و تسيل نظراته عشقاً لتقاسيم وجهها و غواية ضحكتها

    مثل نوبة ضمأ يستنشق منديلها المعتق بشذاها الأنثوي

     ذلك العبق الذي يداهم أحلامه سراعاً فيتوسل إليه التمهل.

    التفاصيل

    حكاية محارة .

    إبحار بلا مركب
    غرق مع و قف التنفيذ
    .
    .
    من ترفضه البحار !!!
    لا تعشقه اليابسة
    .
    .
    .
    كنت ذاهباً للبحر
    أستوقفني الشاطئ
    ليحكي لي حكاية لؤلؤة
    رفضت حب محارة
    فسرقها بحارة
    بحثت المحارة عنها
    و ذات صيف
    جاءت امرأة
    في الليل
    سمعت المحارة أنيناً
    كانت اللؤلؤة
    تبكي مكبلة بعِقد .


    الفيصل ،....

    التفاصيل

    فكرٌ و خيال .
    امتطى فكرٌ ...
    صهوة خيالهِ ...
    أشهر قلمه مهرولاً نحو فكرة ...
    ضحاياه من الحروف ...
    يتساقطون ...
    على مستطيل أبيض ...
    السطور حديد زنزانة ...
    تجبرها على المضي بانتظام .
    *
    دماء زرقاء ...
    مساحيق ...
    تلون وجه الورق ...
    مُشَكِلَةً جُملاً تبحث عن حريةٍ ...
    تترفع عن جسد ...
    تطمحُ للسماء .
    *
    فكرٌ يمتطي خيال ...
    بيده قلم ، نصله من قلب ...
    حده من روح ...التفاصيل

    بين الغفوة و الصحوة .


    ذات ليلة
    و قراصنة النوم
    يهاجمون سفن العيون
    كان هناك
    شخص

    يحلم 


    و بحلمه 


    يصارع الواقع و الخيال

    عندما أفاق !!

    أَمام خيمته 

    تواجه 

    حلمٌ و صحو 

    شرب قهوته

    أمسك وتر قلمه 
    ....

    التفاصيل

    قصائد أعجبتني

    بينما أطارحك البكاء .

    حينَ تكونُ لها ..
    حيثُ انتَ على أرائكِ الحزن ِ الفاخرة
    يضعُ الحب ساقيه
    على المنضدة ، المنخفضة للبكاء
    ويسألك ..
    عن امرأةٍ وهبتها سرّ نفسك
    مازالت بصبر النساء
    تسامر في الغياب صمتك
    متكئة على شرفاتِ وعودك ..
    **
    بينما أطارحك البكاء
    في ذلك البيت المهيأ لغيري
    ذلك الذي يقاصصك ببذاخةِ حُزنه
    ثمة امرأة كما دونَ قصد
    تضمها إليك
    دونَ شعور ٍ بالذنب
    تعابثها يدُك
    يدكُ التي ... تحفظني عن ظهر حب
    **
    قلبي الذي يراك ويدك التي لا تراني
    كيفَ تسنى لها أن تغدق على آخرى
    بتلك الشهقة التي سُرقت منـّي ..
    مُشهرة ً في وجهِ قلبي
    مستنداتِ الشرعيّة
    **
    يدك التي بشفاهِ الذكرى
    توشوشني ( لا تغاري )
    وتسندني تحتَ خيمةِ الأمنيات
    إلى وتدِ الترقب
    يحدثُ أن أصدق أعذارها
    لكنني ، لا أستطيع إلا أن أحزن
    عندما أرى سنابلك لغيري
    ولي شقائقُ النعمان
    قطراتُ دم ٍ تناثرت
    على حقول ِ انتظاري !
    حينَ تكونُ لها وَ تضحك
    ضحكتك تلك ..
    ضحكتك التي لم تتعرَ لامرأةٍ قبلي
    ما أحزنني
    قلبي الذي يسمعك
    وضحكتك التي تسمعني
    هل أستطيع إلا أن أقيسَ بها حجمَ خيانتك لي ؟
    **
    حينَ تكونُ لها وَ تنظر
    وحدي ألتقطُ ما ترى
    أنصتُ إلى ثرثرةِ عينيك
    في صمتها
    ألمسُ حجمَ الحسرة
    أعرفُ كم قطعَ العطرُ من مسافة
    قبل أن يحط ّ على عنق ِ الكلمات
    كلماتكَ التي تخفيها عنها
    في قارورةِ الذكرى
    **
    حينَ كلّ شيءٍ يشهدُ أنك لها
    وَ وحدكَ توقنُ أنك لي
    يحدث أن أسعد من أجلي ..
    أن أحزنَ من أجلها
    لها بيتك ..
    ولي عقارات شاسعة ٌ في قلبك
    مواعيدُ ولهَى .. وَ ذكريات ..
    وَ الذكرياتُ ـ كما تدري ـ
    ( جنة ٌ لا يستطيعُ أحدٌ أن يطردكَ منها ) ! ..

    ---*---
    ~*أحلام مستغانمي*~
    مع الشكر للأخت خلود الجودي


    عدد القرائات:74035


    ارسل لصديقك هذا الموضوع

    العنوان : امـــــــــرأة في الظل الاسم :جيهان 2007-11-15

    امـرأة في الظل أنــا00

    اختفي ما بين السطور وأعتلي متاهات الصبر للصخور
    امـــرأة في الظل انـــا
    تبيعني الابجدية في قواميس الرقيق
    وحديث الحب اجهضته احـــلام الزهور
    أعوام وانا انتظر ان احبك بصمت الهواء
    وكبرياء المعجزة
    وزغاريد الجرح المكسور
    امــــرأة في الظل
    أبكيك بهجرة صوتي وأغتراب الدمعة في حلق ظلي
    قصة موئودة أنا في مقبرة عيون لا ترى
    لا تراني
    وارتشافك للحياة من موتي
    غيمة الخوف تسربت من اصابعي الى قلبي أأقلقة أنا عليك أم أني قلقة من بعدك على نفسي
    هاجمني البكاء لحظة معرفتي بأني 00سأبكيك بصمت 00وسأشيع فيك بصمت
    وسأدفن فيك دون قـــراءة الفاتحة ولن يخبر جسدك دفنه لقصتي 00 ستتحدث عنك كل الكلمات 00امـــا أنــا 00فسأكتفي بالتهامي شفتي

    العنوان : ما اروع كلماتك يا احلام الاسم :القلم الحائر 2006-10-02

    اروع ما قد تشعر به و انت تقرأ لاحلام مستغانمي روعة انتقائها للكلمة وتوظيفها في حس مرهف جدا لكي تصل بك الى مستوى عال من الروحانية, هذه هي احلام تجعل من الحروف المجردة سحابات تأخذك الى افق بعيد , تجد فية ضالتك المفقودة و تردد ورائها كلماتها......
    انصح بشدة القراءة لها . شكرا


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي .
    - الفصل العاشر -
    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفي السباعي
    الفصل العاشر
     


    الانصراف إلى الفن شغل الذين تمَّ لهم البناء ، أما الذين لم يبدأوا بالبناء بعد ، أو بدأوا متأخرين ، فمن أكبر الجرائم صرفهم عن الاهتمام في تقوية البناء ، إلى الاهتمام بالرسم و الغناء، و عن الاختراع إلى رقص الإيقاع ، و عن صنع الحياة إلى رسم الحياة .

    لم تهزم أمة أخرى بالفن ، و لكنما هزمتها بال....

    التفاصيل

    رواية عابر سرير :
    أحلام مستغانمي .


    سطور من رواية عابر سرير :




    تبحث عن الأمان في الكتابة ؟ ...
    يا للغباء !...ألأنك هنا , لا وطن لك و لا بيت ...
    قررت أن تصبح من نزلاء الرواية ...
    ذاهباً إلى الكتابة ...
    كما يذهب آخرون إلى الرقص ...
    كما يذهب الكثيرون إلى النساء ...
    كما يذهب الأغبياء إلى حتفهم ؟ ...
    أتنازل الموت في كتاب ؟ أم تحتمي من الموت بقلم ؟ . 


    التفاصيل

    6

    مشاركات الزوار
    لاموني الناس
    لو كل الناس لاموني على حبك
    ح أفضل أحبك وأتشوق إليك
    ولو كل الناس بعدوني عنك
    أنا مش راح أعيش إلا بهواك
    أنا شوقي إليك من نار الحنين زاد
    ومن البعد والفراق قلبي كسرته بإيديك
    ألاقي الحنان في نظرة عينيك
    وألاقي الأمان في لمسة إيديك
    ألاقي النسمة في همسة كلامك
    وألاقي الدفا في حضن أشواقك
    ....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2018