تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 1479861
المتواجدين حاليا : 30


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • التغريبة الفلسطينية .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    تسائلني .
    جاءت تسائلني
    ماعدت تكتبني!!!!!!
    ماعاد شعرك بالأشواق
    يرسمني
    باتت قوافيك تشكوني
    تعاتبني
    ماذا بقلبك؟؟
    نبضا !!! كان يعشقني
    اليوم عاما مضى
    أتراك تذكرني؟؟؟؟
    أتراك تذكر
    ماقاسيت من حزن
    أتراك تعلم ماليلي
    وما سكني!!!!!
    *
    حتى انتظاري
    يناجيني .... يحدثني
    تلك الدقائق في عمري
    تعاتبني
    ترجو لقاءك
    تشكوني ... تسائلني!!!!!
    همسات صوتك
    ماعادت تداعبني....

    التفاصيل

    إبحار و دوار .

    مقدمة : من يخشى البحر غرقاً أو دواراً فلا يغامر .
    إهداء : إلى ( النايفة ) التي أبحر إبنها يوماً و لم يُعد لليابسة حتى الآن .
    ---*---
    (1)
    حينما رأيتكِ
    كانت عينيكِ بحراً يناديني
    و انا لا أملك مركباً
    و لا أعرف سِر الإبحار .
    (2)
    منذ طفولتي
    و أمي تحذرني
    أن البحر لا يُكسبني سوى الدِّوار .
    (3)
    منذ طفولتي
    لا بحرٌ أهواه
    و لا أحب للبحر جِوار .
    (4)التفاصيل

    توبة .
    بين قلب و قلب
    يتردد الحب
    و يغشانا سراب .
    *
    تهاجر الأحلام
    مثقلة بنا
    و يحتوينا عذاب .
    *
    تاه طيرٌ
    كان بصدري
    و سافرت الأسراب
    إلى أعلى سحاب .
    *
    يموت الوقت
    في يومي
    كما مات السؤال
    إنتظاراً للجواب .
    *
    يا مهاجراً
    نحو الأماني
    جفت الأقلام ... جفت ! ..
    و القلب من الأشواق تاب .

    الفيصل ،....

    التفاصيل

    يوم لا حرب فيه .

    ·       قديماً عندما كانت النصال تقابل النصال ...
    لم يكن للجبان مكان أو مجال ...
    و بلا شك أن من أخترع القوس و النشاب كان أجبن الرجال ...
    كما هو الحال مع من إخترع المسدس ...
    فأصبحت الحروب هواية الجبناء ...
    و قتل شجاع يتم بضغطة زر من أصبع جبان ...
    ·       يبقى الموت موتاً و الحرب يبقى حرباً ...
    و ما يزيد ال....

    التفاصيل

    شيء من كتاب

  • السجينة :
    مليكة أوفقير
  • التائه :
    جبران خليل جبران .
  •  
  • الفساد والحكم :
    سوزان روز
  • حياة في الإدارة :
    غازي القصيبي .
  •  
  • رواية الحزام :
    أحمد أبو دهمان .
  • حتى لا تكون كّلاً :
    عوض بن محمد القرني
  •  
  • القدس و التاريخ :
    ملخص لمحاضرة .
  • أيها السادة اخلعوا الأقنعة :
    مصطفى محمود .
  •  
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • هل هو عصر الجنون :
    مصطفى محمود .
  •  
  • رواية عابر سرير :
    أحلام مستغانمي .
  • هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي
    - الفصل الأول -
  •  
  • هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي .
    - الفصل الثاني -
  • هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي .
    - الفصل الثالث -
  •  
  • هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي .
    - الفصل الرابع -
  • هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي .
    - الفصل الخامس -
  •  
  • هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي .
    - الفصل السادس -
  • هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي .
    - الفصل السابع -
  •  
  • هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي .
    - الفصل الثامن -
  • هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي .
    - الفصل التاسع -
  •  
  • هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي .
    - الفصل العاشر -
  • هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي
    - الفصل الحادي عشر -
  •  
  • هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي
    - الفصل الثاني عشر -
  • خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    أيها السادة اخلعوا الأقنعة :
    مصطفى محمود .

    ·       الدعارة بالكلمات :
    - أخطر أسلحة القرن العشرين و الاختراع رقم واحد الذي غيّر مسار التاريخ هو جهاز الإعلام …
    الكلمة : الأزميل الذي يشكل العقول …
    أنهار الصحف التي تغسل عقول القراء …
    اللافتات و ( اليفط ) و الشعارات التي تقود المظاهرات …
    التلفزيون الذي يفرغ نفوس المشاهدين من محتوياتها ثم يعود فيملؤها من جديد بكل ما هو خفيف و تافه .
    ·&....

    التفاصيل

    و فاته و مدة خلافته .
    ·       كانت و فاته سببها السّل .
    ·       و قيل سببها أن مولى له سمَّه في طعام أو شراب و أعطي على ذلك ألف دينار ، فحصل له بسبب ذلك مرض ، فأُخبر أنه مسموم ، فقال : لقد علمت يوم سُقيت السُّم ، ثم استُدعي مولاه الذي سقاه ، فقال له : ويحك ما حملك على ما صنعت ، فقال : ألف دينار أُعطيتها ، فقال : هاتها ، فأحضرها فوضعها في بيت المال ، ثم ....

    التفاصيل

    زي تقليدي لنساء دبي

    مشاركات الزوار
    وداع.......
    أرحَل..

    أحزِم أمتِعَتَكَ
    عن قلبي
    ولبي نداءَ الرحيل..
    قد افترقَ دربُكَ
    عن دربي
    وانهار الحلمُ الجميل..
    قد أعلنَ استقالته
    تَعَبي
    وأخرس عينيَ عن العويل..
    لن أقصَ عليكَ مدى
    عَتَبي
    ولا حزني الشامخ الجليل..
    أذهب فقد مزقتكَ أوتارُ
    طربي
    وبعثرت صوركَ أناملُ صبريَ الطويل..
    أرحل فما عدتَ ل....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2019