تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 539848
المتواجدين حاليا : 16


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • امرأة من حلم .
  • رسم لصورتكِ .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    موجٌ مبلل بالنقاء
    وقارعة السماء.تزيح كاهل (الصحو)لترفل في ثياب الغيم
    -----------*-----------
    بصيص الأمل يُشنق
    يصلب و ينشطرُ
    على رصيف (اليأس)
    شمسٌ ترقب المشهد
    و تصدح رغم حواجز(الحشرجة)
    ياطفلة (الرمل ِ)
    هذا الماء ينهمرُ
    فأرتمي في أحضان الموج
    ولاتسألي!!!
    *
    شظايا الشفق
    تلوح في البعيد تلوح في البعيد
    كالطعن في المقتل
    و تتسرب (قوافل) الدم و تنفلق
    من الوريد!! <....

    التفاصيل

    يبقى الوعد .
    قالت :
     سأعود يوماً ...
     و إن تاهت الأقدام ...
     يا أحلى رفيقْ .
    قالت
    ستعود أملاً ...
     يُكسب الأرض عشباً ...
     و الجدران عقيقْ .
    طال الانتظار يا عمري ...
     و ماتت الأمال يأساً ...
     و شاخ  الطريقْ .
    و أنا هنا وحدى ...
    على شاطيء الأحزن ...
     اقرأ مأساة الغريقْ .
    في كل يومٍ ...
    أبحث عنك ...
    بين العائدين على الدرب....

    التفاصيل

    قبل عام .
    مقدمة : من قال أن الحب للحبيب الأول لم يكن على حق .
    الإهداء : إلى الأخت العزيزة ( معاناة القلوب ) .
    ------------
    في مثل هذه الليلة
    قبل عام
    أعلنت عليك الرحيل
    و قذفت بكل أشيائك من نافذة قلبي
    و أغلقت الستارة
    ليعم للألم ظلام
    قبل عام
    في مثل هذه الليلة
    كان يجمعنا مكان
    و حب أنتهي قبل الأوان
    قبل عام
    كنت أظن بأن حبك خالد
    و أنني سأكون و الحزن واحد
    قبل عامالتفاصيل

    السفر بإتجاه واحد .

    أيها المسافر
    ما زالت بيدك تذكرة واحدة
    بإتجاه واحد لا عودة له
    أغلق نافذة الماضي
    أسدل الستار على شعاع الخيبة
    و أستسلم للنوم حالماً
    بغدٍ لا شخوص به و لا ألم
    و إنتبه من أن تفقد حقيبة أحلامك
    افتح ذلك الدفتر الذي تحتفظ به
    و اقرأ ما كتبت ذات ألم :
    ( بعض الأحلام خُلقت حتى لا تموت
    فالأحلام الرائعة تموت بمجرد تحقيقها )
    أحمل قلمك و أكتب سطراً :
    الإنسان بلا حلم … ....

    التفاصيل

    سطور وخواطر

  • إبحار بلا مركب . (33 تعليق)
  • أبحث عن وطن . (6 تعليق)
  •  
  • أبي . (7 تعليق)
  • أجيبيني بلا صوتٍ . (29 تعليق)
  •  
  • أحبكِ يا امرأة . (26 تعليق)
  • أعرف و لا أعرف . (3 تعليق)
  •  
  • أُمــــــــاه . (9 تعليق)
  • أمل يتصابى . (2 تعليق)
  •  
  • أنــا و المدينة . (3 تعليق)
  • اختاري !! . (7 تعليق)
  •  
  • اعتراف مُعْدَمْ . (1 تعليق)
  • افترقنا . (24 تعليق)
  •  
  • الأميرة النائمة . (7 تعليق)
  • إلى صامتة . (9 تعليق)
  •  
  • أنا و صديقتي . (5 تعليق)
  • أخلاق الفروسية .
  •  
  • أنعي لكم قلمي . (2 تعليق)
  • إبحار و دوار . (5 تعليق)
  •  
  • امرأة من حلم . (18 تعليق)
  • أجمل وجه . (11 تعليق)
  •  
  • أرصفة الأشجان . (2 تعليق)
  • امرأة في حياتي . (2 تعليق)
  •  
  • أحببت السنابل . (1 تعليق)
  • أمامكِ . (2 تعليق)
  •  
  • امرأة حلم و قلم . (6 تعليق)
  • آنا ماريا ماركس . (2 تعليق)
  •  
  • إمتلاك قلب.
  • بـحـــر الأنــا (2 تعليق)
  •  
  • بخلاء الجاحظ .
  • بعدكِ ها هو الحزن . (4 تعليق)
  •  
  • بقاءٌ يكبل يد رحيل . (4 تعليق)
  • التآمر .
  •  
  • ترحلين . (10 تعليق)
  • تجار الألم .
  •  
  • توبة .
  • جفت المحبرة . (1 تعليق)
  •  
  • حديث مسافر . (5 تعليق)
  • حراس الليل . (2 تعليق)
  •  
  • حديث حب . (4 تعليق)
  • حين أكون معكِ . (6 تعليق)
  •  
  • حكاية محارة . (1 تعليق)
  • حبك القُرصان . (2 تعليق)
  •  
  • حلم يلتهم واقع .
  • حلم على شاطيء ليل . (1 تعليق)
  •  
  • دربكة عند مرمى الحب :) . (2 تعليق)
  • ذهب مع الريح . (2 تعليق)
  •  
  • رامي .
  • رحلت يا صالح . (1 تعليق)
  •  
  • رسم لصورتكِ . (31 تعليق)
  • رفيقٌ للسحاب .
  •  
  • رسالة أخيرة.
  • زمن النسيان . (5 تعليق)
  •  
  • زمن المهرجين .
  • سطور لم تبلغ نص .
  •  
  • سيدة الأشجان .
  • سلطانةً من ورق . (1 تعليق)
  •  
  • صديق الليل . (6 تعليق)
  • صوت صديقي . (6 تعليق)
  •  
  • صك غفران . (1 تعليق)
  • عاشق قديم . (8 تعليق)
  •  
  • عناقيد غضب .
  • عندما تغيبين . (3 تعليق)
  •  
  • عنوان جريدة .
  • عودة للمرافيء . (2 تعليق)
  •  
  • على إحدى الغيمات .
  • غطائي قلم . (1 تعليق)
  •  
  • فرسان الظلام . (3 تعليق)
  • فراشة في عش الدبابير .
  •  
  • فكرٌ و خيال . (1 تعليق)
  • فكرة النسيان . (1 تعليق)
  •  
  • فواصل .
  • في استقبال حروفك .
  •  
  • قرناً للوراء . (2 تعليق)
  • قوافل الاشياء .
  •  
  • قبل عام . (4 تعليق)
  • قبل عامين .
  •  
  • قبطان حُلم . (1 تعليق)
  • قارئة الفنجان . (1 تعليق)
  •  
  • قارورة عطر .
  • كن أو لا تكون . (2 تعليق)
  •  
  • كش ملك .
  • كنا صغاراً .
  •  
  • كوني و رقة أكون قلماً .
  • كنا علق .
  •  
  • لا تسأليني . (5 تعليق)
  • ليلة وداع . (5 تعليق)
  •  
  • لا فارس يهزمه . (2 تعليق)
  • لا عيد هنا أو هناك .
  •  
  • ليلة عيد مع قلم رصاص. (20 تعليق)
  • لا تحاولي . (1 تعليق)
  •  
  • مروض الوحوش .
  • مساحة للركض . (1 تعليق)
  •  
  • مولد و وفاة . (2 تعليق)
  • منذ التقيتك . (6 تعليق)
  •  
  • ميلاد جديد . (6 تعليق)
  • مجتمع التناقضات . (1 تعليق)
  •  
  • من يد ليد .
  • من قال ؟ . (3 تعليق)
  •  
  • المحطات المهجورة . (2 تعليق)
  • من لحن للحن .
  •  
  • من حرف لحرف . (1 تعليق)
  • محطات الرحيل . (1 تعليق)
  •  
  • المطر الأسود . (1 تعليق)
  • ميلاد عدم حضورك الثاني . (1 تعليق)
  •  
  • ما زلت احتضر و أفكر . (2 تعليق)
  • من فل إلى فل .
  •  
  • هزيمة على أراضي العشق . (1 تعليق)
  • هولاكو الجديد . (1 تعليق)
  •  
  • الهزيمة نصرٌ من ورق . (1 تعليق)
  • الهوية حرف و الوطن دفتر .
  •  
  • هذا المساء .
  • وحدي في خندق الأعداء . (1 تعليق)
  •  
  • و تبقين بعيني .
  • وطن يبحث عن جواز سفر .
  •  
  • ورقة بيضاء . (3 تعليق)
  • وطني أنتِ . (1 تعليق)
  •  
  • يوم ميلاد عدم حضورك . (2 تعليق)
  • يمامة مهاجرة . (1 تعليق)
  •  
  • يا ست الحبايب . (2 تعليق)
  • يارا . (2 تعليق)
  •  
  • يبقى الوعد . (7 تعليق)
  • خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي
    - الفصل الحادي عشر -
    الفصل الحادي عشر - مع الحجيج في عرفات
    ·    إلهي ... إن حجيجك واقفون الآن بين يديك شعثاً غبراً ، شبه عراة ، يمدُّون إليك أيديهم بالدعاء ، و يملأون منك قلوبهم بالرجاء . و حاشا لكرمك أن تردَّهم و تردَّ من كان بقلبه و روحه معهم ، فأفض علينا من رحماتك ، و أمددنا بسبب إلى سماواتك ، و طهر قلوبنا من نزعات الشر ، و املأ نفوسنا برغبات الخير ، و أعنَّا على طاعتك ، و كرِّهنا بمعصيتك ، و ....

    التفاصيل

    خلافته .
    ·       عندما مرض الخليفة سليمان بن عبدالملك بدابق قال لرجاء بن حيوه :" يا رجاء أستخلف ابني؟!!" قال:" ابنك غائب" قال:"فالآخر؟" قال:"هو صغير"، قال:"فمن ترى؟" قال:" عمر بن عبد العزيز "، قال:"أتخوف بني عبد الملك أن لا يرضوا" قال:"فوله، و من بعده يزيد بن عبد الملك، و تكتب كتاباً و تختمه، و تدعوهم إلى بيعةٍ مختوم عليها" .
    ·       فكتب ا....

    التفاصيل

    كرة قدم

    مشاركات الزوار
    مازلت أهواك
    مازلت أهواك وأهوى لقائك
    مازلت أشتاق إليك وإلى همساتك
    مازلت أحن إلى دفء أشواقك
    فأين أنت وكيف أعود إلى زمانك؟
    يامن وجدت الحب في إخلاصك ووفاءك
    ويامن أعطيتني الأمان في لمساتك
    تلك اللمسات الرقيقة التي تجعلني
    أحتاج إليك
    فأنا دائمة البحث عنك وعن زمانك
    ذلك الزمان الذي فقدته وفقدت به
    حنانك
    لماذا لا تعود وتزيل دموعي التي تذرف مني....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2017