الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • إبحار بلا مركب .
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • رسم لصورتكِ .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    فانزعه من قلبي .
    حين تضيق بنا الدنيا
    فلا ملجأ إلا إليه
    !!!
    يارب
    إلى متى سأظل
    أبكي فقده بانكسار
    وأظل أعاني مرار الانتظار
    إلى متى
    ؟
    يارب
    إلى متى سأهجر مرآتي ،
    وعطري ،
    وثوبي ،
    وكحل عيني
    وأعطي للعالم ظهري
    إلى متى
    ؟
    يارب
    إلى متى سأظل
    أعيش تفاصيل اللقاء الأول
    واللقاء الأخير
    وكل ذكرى معه
    كبيرُها .. والصغير
    إلى متى
    ؟
    يارب
    إلى متى سيظل دعائي....

    التفاصيل

    عندما تغيبين .

    مقدمة :
    من قال أن البعيد عن العين … بعيدٌ عن القلب …
    لم يكن صادقاً في كل الأحول .
    الإهداء :
    إليها عندما تغيب .
    ---*---
    (1)
    عندما تغيبين ...
    تهجر الطيور ... الأوكار ...
    تنتحر الألحان على الأوتار ...
    يصبح بلا صـوت حتى المزمار …
    و تصبح مياه البحر ...
    شعلة من نار ...
    حتى قطرات الندى ...
    تتحـول إلى ذرات من غبار ...
    و تصبح الأيام ليلاً بلا نهار ...
    ....

    التفاصيل

    المحطات المهجورة .
    (1)
    أين تذهب بكِ الطرقات ؟...
    إلى أين ؟؟؟...
    و هذا هو القلب الوطن ...
    و لأحد فيه سواكِ .
    (2)
    فأنتِ الحدود البرية ...
    و خفر السواحل ...
    أنتِ اختلاف المناخ ...
    و هواء الخمائل .
    (3)
    بكل جسدكِ ...
    أنتِ التضاريس ...
    و لون التلال ، كرم الوديان ...
    و ... أضواء الفوانيس ...
    أنتِ ...
    وجوه النساء ...
    و أبراج الحظ الوضاء ...
    بين العقرب و الجوزاء .
    (4)<....

    التفاصيل

    الولادة و الوفاة .

    ·       كل يوم جديد هو ميلاد جديد ...
    ميلاد لشمس ...
    ميلاد لرقم تاريخ جديد ...
    ميلاد لفرح قادم ( رغم إني أشك بذلك ) !...
    ميلاد لحزن قادم ( وهذا الاحتمال الارجح  ) .
    الأمس موت لأشياء قديمة ...
    اليوم يوم جديد لولادة أشياء جديدة ...
    و الغد هو كذلك ولادة لأشياء قادمة ...
    و الأيام حبلى ... بالحب و الكرة ... الوفاء و الخيانة ...
    و بال....

    التفاصيل

    سجل الزوار

    التوقيع في سجل الزوار
    الاثنين, 22. يناير 2018 21:54
    شكرا لزيارتك ... هنا بامكانك تسجيل ملاحظتك
    مجموع التواقيع الكلي : 282 ... عدد التواقيع في كل صفحه : 10 الصفحة التالية
    الاسم التوقيع :
    282)مخربش سعيد
    شكرا لكم على هدا الموقع الراقي فقط لدي استفسار هل تقبلون الملفات الصوتية الشعرية للزوار؟ لدي بعضها ان امكن ... وشكرا
    الاحد, 26. فبراير 2017 12:51
    281)سعيد مخربش
    اعتقد ان كل من توقفت به مجاديف الابحار عند هدا الموقع الرائع.سيعلم ان ما كان يسبح فيه بحار من الوهم والان الان فقط يمكن ان يجزم انه ادرك الغاية والمتعة في ابحار بلا مركب. الف شكر على الموقع الرائع .
    اتمنى ان يتم الاسراع بالرد على طلبي التسجيل كي تقبل مشاركاتي . والسلام

    الخميس, 9. ابريل 2015 06:28
    280)ناجي عبد المنعم الفيصلي
    بسم رب الحب ورب الطبيعه بسم الله الخالق المنان
    احييکم باسمي واحر التحيات و اتمني لکم باعز و
    احلي التمنيات راجيا لکم التوفيق والسوئدد.
    انا عربي من ايران ولي هنا اخوه وابنائ عم يکنون لکم الود والحب وکل الحب ويشيدون بسعيکم الدئوب لاحيائ هذا التراث والتواصل بين الناطقين بالضاد و محبي الادب والشعر ويحبون الحب. داعين لکم بالصحه والتوفيق.

    الجمعه, 6. يونيو 2014 04:37
    279)Cheap Jerseys Online
    سجل الزوار
    الاحد, 1. سبتمبر 2013 01:59
    278)محمد مجاهد
    تحية لإسهاماتكم المتميزة
    الثلاثاء, 27. اغسطس 2013 08:42
    277)على مغربى عبد المعطى
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    نود ان نشكركم على جهودكم المبذوله
    فى الموقع ولما له من فائده تعود على الزائر
    ودمتم فى رعاية الله وامنه
    وكل عام وانتم بخير

    الخميس, 6. سبتمبر 2012 08:33
    276)زهرة
    انه اكثر من موقع ادبي انه ديوان للحب وللتواصل الجميل وقمة في الاحساس والمضمون الذي يعكس تفكير صاحبه فلكم جميعا مني كل الحب
    الجمعه, 10. اغسطس 2012 23:50
    275)كان هنا
    ربما تجمعنا أقدارنا ذات يومٍ بعدما عز اللقاء
    فإذا أنكر خل خله وتلاقينا لقاء الغرباء
    ومضى كل إلى غايته
    لا تقل شئنا و لكن الحظ شاء
    دمت بود

    الاثنين, 21. مايو 2012 06:07
    274)صالح العرابيد
    الي الحبيبة الغائبة

    الي الحبيبة الغائبة كتبت ، ومازال قلمي يكتب ، وسأكتب اليها مافي جوانحي ومشاعري ، وعلي فراق الحبيبة الغائبة بكيت ، ومازالت عيوني تبكي ، وسأبكي لطالما عشت الدهر .

    حبيبتي الغائبة هل تذكري أيامنا الغائبة ، التي كانت في عهدها حاضرة ؟!!
    هل تذكري أوقاتنا الرائعة ، التي كانت أوقات ساحرة ؟!!
    كانت عيوني تغازل عيناك ، وأذني تطرب لهمساتك ، وأنا اليوم أشتاق لرؤياك ، وأقدامي تخطو للقائك - -

    كنت أقف أمامك ، وتقفي أمامي لتبدء مقاطع المغازلة - -
    أه - هل تذكرين تلك الرسائل العاطرة ؟!!
    عندما كتبتها لك بأحرفي الصادفة - -
    واستلمتيها بأناملك الناعمة ، وقرءتيها بعيناك الباهرة - - وأنا عن بعد استشعرت دقات قلبك الخافتة ، تلك الدقات العاشقة - -

    حبيبتي الغائبة لماذا أصبحت الرسائل راحلة ؟ والقلوب ضائعة ، والمسافات بيننا تائهة ؟!!

    حبيبتي الغائبة هاهي عيونى بك ساهرة
    حبيبتي الغائبة عودي فذراعي لك ساجدة - -
    حبيبتي الغائبة عودي فأفئدتى لك عابدة - حبيبتي الغائبة عودي لتمسحي دموعي الهامرة ، فانها كالسماء الماطرة


    صالح العرابيد

    الخميس, 6. مايو 2010 21:43
    273)لحظة حب
    السلام عليكم

    والله منتدى في غاااااااية الروعة ربي يجزاء اللي قام به خير الجزاء ولا يحرم الاجر لمن كتب فيه اميييييييييييييييين

    الثلاثاء, 20. اكتوبر 2009 11:42
    HTML مغلقه الصفحة التالية

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
     تسجيل
     الغاء التسجيل

    مختارات

    الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
    ترجمة جزء من كتاب ( الرحلة الداخلية ) .
     
    الحب ...ليس فيه أنا
     
    نحن البشر مضطربين...و إلى حافة الجنون واصلين....يجب أن نكون هادئين ولأجسادنا مسترخيين...بعكس.. قلوبنا.. التي يجب أن نشدها ولا نرخي من أوتارها....
     
    يمكننا أن نسمع نغمات رائعة صادرة من أوتار قلوبنا...إنها نغمات رقيقة...بديعة...ولكن أصبح صداها بعيد عنا...صرنا لا نسمعها... لأن المج....

    التفاصيل

    رواية عابر سرير :
    أحلام مستغانمي .


    سطور من رواية عابر سرير :




    تبحث عن الأمان في الكتابة ؟ ...
    يا للغباء !...ألأنك هنا , لا وطن لك و لا بيت ...
    قررت أن تصبح من نزلاء الرواية ...
    ذاهباً إلى الكتابة ...
    كما يذهب آخرون إلى الرقص ...
    كما يذهب الكثيرون إلى النساء ...
    كما يذهب الأغبياء إلى حتفهم ؟ ...
    أتنازل الموت في كتاب ؟ أم تحتمي من الموت بقلم ؟ . 


    التفاصيل

    جناح طائر

    مشاركات الزوار
    لعلني أجدك ! .
    رجف قلبي..
    ارتعشت فرائصي...
    ضاق نفسي..
    انقلب كياني...
    نظرت الى عينيك فوجدتهما تلمعان كلمعان النجوم في السماء...
    شعرت ان هناك وجها اخر تخبأه خلفهما...
    طفولة ..او هيجان...
    ربما اضطراب رجولي...
    لكني لم اجد تفسيرا اخر...
    كلمتك احسست بشعور غريب..اقتحم مشاعري....
    فأصبح دمي يغلي...
    وجدتك كالبحر...تهيج تارة ...
    وتهدء تارة اخرى....
    أحسست بتلك النظرة الخارقة...
    ورحت....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2018