الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • إبحار بلا مركب .
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • رسم لصورتكِ .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    خذني إليك .
    خذني إليك ...
    واعقدني براعم حنين ودعني ....
    وعلى مهل .....
    أتفتح أزهار ربيع

    خذني إليك .....
    واطلقني تيارات ملونة ...
    تناغمك آهات سرية اللهفة

    خذني إليك .....
    والتقطني من زمني الغربة ......
    واسكبني في زمنك .....
    شلال متفجر الضياء

    خذني إليك ....
    وفي حنايا القلب إصهرني ...
    وأحيلني من فحم الى ماس

    خذني إليك .....
    أنات أمواج أثملها الصدى ....

    التفاصيل

    سطور لم تبلغ نص .
    ·       الربيع … لأنه أحد مشتقاتك : أُحبه .
    ·       قهوة الصباح … شاي العصر و حديث السهرة : يجمعهم تفكيري بك .
    ·       قلمي و دفتري : لولاكِ ما عرفتهما .
    ·       بعينٍ تتحدثين و بالأخرى تضحكين : عندما أشاهد المرآة .
    ·      ....

    التفاصيل

    إبحار و دوار .

    مقدمة : من يخشى البحر غرقاً أو دواراً فلا يغامر .
    إهداء : إلى ( النايفة ) التي أبحر إبنها يوماً و لم يُعد لليابسة حتى الآن .
    ---*---
    (1)
    حينما رأيتكِ
    كانت عينيكِ بحراً يناديني
    و انا لا أملك مركباً
    و لا أعرف سِر الإبحار .
    (2)
    منذ طفولتي
    و أمي تحذرني
    أن البحر لا يُكسبني سوى الدِّوار .
    (3)
    منذ طفولتي
    لا بحرٌ أهواه
    و لا أحب للبحر جِوار .
    (4)التفاصيل

    غطائي قلم .
    غـطـائـي قـلـمٌ ، سـريـري ورقْ................
    ................زادي كــــــتـابٌ ، رفـيــقـي أرقْ
    خـروجي عذابي ، سَكني كفنْ................
    ................ضـاعت حـياتي و عُـمري سُرقْ
    أعــــانـدُ فـــكـريَّ  مُــنْـــذ الازلْ................
    ................أجوب الـسماءَ ، أُحبُ الشـفـقْ
    فَـقـدتُ الأمَــاني و حُـبـي رَحـلْ................
    ................وحدي بـقـيتُ ....

    التفاصيل

    سجل الزوار

    التوقيع في سجل الزوار
    السبت, 18. نوفمبر 2017 09:13
    شكرا لزيارتك ... هنا بامكانك تسجيل ملاحظتك
    مجموع التواقيع الكلي : 282 ... عدد التواقيع في كل صفحه : 10 الصفحة التالية
    الاسم التوقيع :
    282)مخربش سعيد
    شكرا لكم على هدا الموقع الراقي فقط لدي استفسار هل تقبلون الملفات الصوتية الشعرية للزوار؟ لدي بعضها ان امكن ... وشكرا
    الاحد, 26. فبراير 2017 12:51
    281)سعيد مخربش
    اعتقد ان كل من توقفت به مجاديف الابحار عند هدا الموقع الرائع.سيعلم ان ما كان يسبح فيه بحار من الوهم والان الان فقط يمكن ان يجزم انه ادرك الغاية والمتعة في ابحار بلا مركب. الف شكر على الموقع الرائع .
    اتمنى ان يتم الاسراع بالرد على طلبي التسجيل كي تقبل مشاركاتي . والسلام

    الخميس, 9. ابريل 2015 06:28
    280)ناجي عبد المنعم الفيصلي
    بسم رب الحب ورب الطبيعه بسم الله الخالق المنان
    احييکم باسمي واحر التحيات و اتمني لکم باعز و
    احلي التمنيات راجيا لکم التوفيق والسوئدد.
    انا عربي من ايران ولي هنا اخوه وابنائ عم يکنون لکم الود والحب وکل الحب ويشيدون بسعيکم الدئوب لاحيائ هذا التراث والتواصل بين الناطقين بالضاد و محبي الادب والشعر ويحبون الحب. داعين لکم بالصحه والتوفيق.

    الجمعه, 6. يونيو 2014 04:37
    279)Cheap Jerseys Online
    سجل الزوار
    الاحد, 1. سبتمبر 2013 01:59
    278)محمد مجاهد
    تحية لإسهاماتكم المتميزة
    الثلاثاء, 27. اغسطس 2013 08:42
    277)على مغربى عبد المعطى
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    نود ان نشكركم على جهودكم المبذوله
    فى الموقع ولما له من فائده تعود على الزائر
    ودمتم فى رعاية الله وامنه
    وكل عام وانتم بخير

    الخميس, 6. سبتمبر 2012 08:33
    276)زهرة
    انه اكثر من موقع ادبي انه ديوان للحب وللتواصل الجميل وقمة في الاحساس والمضمون الذي يعكس تفكير صاحبه فلكم جميعا مني كل الحب
    الجمعه, 10. اغسطس 2012 23:50
    275)كان هنا
    ربما تجمعنا أقدارنا ذات يومٍ بعدما عز اللقاء
    فإذا أنكر خل خله وتلاقينا لقاء الغرباء
    ومضى كل إلى غايته
    لا تقل شئنا و لكن الحظ شاء
    دمت بود

    الاثنين, 21. مايو 2012 06:07
    274)صالح العرابيد
    الي الحبيبة الغائبة

    الي الحبيبة الغائبة كتبت ، ومازال قلمي يكتب ، وسأكتب اليها مافي جوانحي ومشاعري ، وعلي فراق الحبيبة الغائبة بكيت ، ومازالت عيوني تبكي ، وسأبكي لطالما عشت الدهر .

    حبيبتي الغائبة هل تذكري أيامنا الغائبة ، التي كانت في عهدها حاضرة ؟!!
    هل تذكري أوقاتنا الرائعة ، التي كانت أوقات ساحرة ؟!!
    كانت عيوني تغازل عيناك ، وأذني تطرب لهمساتك ، وأنا اليوم أشتاق لرؤياك ، وأقدامي تخطو للقائك - -

    كنت أقف أمامك ، وتقفي أمامي لتبدء مقاطع المغازلة - -
    أه - هل تذكرين تلك الرسائل العاطرة ؟!!
    عندما كتبتها لك بأحرفي الصادفة - -
    واستلمتيها بأناملك الناعمة ، وقرءتيها بعيناك الباهرة - - وأنا عن بعد استشعرت دقات قلبك الخافتة ، تلك الدقات العاشقة - -

    حبيبتي الغائبة لماذا أصبحت الرسائل راحلة ؟ والقلوب ضائعة ، والمسافات بيننا تائهة ؟!!

    حبيبتي الغائبة هاهي عيونى بك ساهرة
    حبيبتي الغائبة عودي فذراعي لك ساجدة - -
    حبيبتي الغائبة عودي فأفئدتى لك عابدة - حبيبتي الغائبة عودي لتمسحي دموعي الهامرة ، فانها كالسماء الماطرة


    صالح العرابيد

    الخميس, 6. مايو 2010 21:43
    273)لحظة حب
    السلام عليكم

    والله منتدى في غاااااااية الروعة ربي يجزاء اللي قام به خير الجزاء ولا يحرم الاجر لمن كتب فيه اميييييييييييييييين

    الثلاثاء, 20. اكتوبر 2009 11:42
    HTML مغلقه الصفحة التالية

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
     تسجيل
     الغاء التسجيل

    مختارات

    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي .
    - الفصل الثامن -
    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي 
    الفصل الثامن
     


    لا تجعل جسمك يتغذَّى بروحك فتقوى حيوانيتك ، و لا تجعل عقلك يتغذى بروحك فتقوى شيطانيتك ، و لكن غذِّ عقلك بالتفكير ، و روحك بالنظر ، فتقوى ملائكيَّتك .

    ما رأيت شيئاً يغذِّي العقل و الروح ويحفظ الجسم و يضمن السعادة أكثر من إدامة النظر في كتاب الله .

    في كل مؤمن جزء من فطرة ال....

    التفاصيل

    القدس و التاريخ :
    ملخص لمحاضرة .
    ·       عندما أنزل نبي الله آدم ، بنى المسجد الحرام في مكة ثم المسجد الاقصى في فلسطين و عندما قل عدد المؤمنين سيطر عليها القوم الجبارين .
    ·       بعث الله نبيه نوح (عليه الصلاة و السلام) و لبث فيهم حتى انجاه الله ومن معه بالسفينة ، و اغرق من في الارض جميعاً .
    ·       و عندما شاع الكفر و الفساد س....

    التفاصيل

    29

    مشاركات الزوار
    دارٌ تئن
    خريفا قتل أوراق الربيع .
    اختنقت بين أيديه نسمات العليل .
    تاهت بأرجائه الخطوات دون الدليل.
    بين بقايا الأشجار يقف منزلا يئن على الفراق
    ولفحات الأنين صداها يضرب الأبواب
    وصرير النوافذ يعلن عن قسوة الهجران .
    ذكريات نقشت على الجدران .
    ورائحة الأحبة يغص بها المكان .
    وتكسرها أشعة الشمس دون استئذان .
    شال وردي وعقدا من اللؤلؤ وفنجان شاي .
    مقعدان خشبيان وسريرا تغطيه ألحفه....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2017