تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 843244
المتواجدين حاليا : 21


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • رسم لصورتكِ .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    هل انت منهم ؟ .
    هل انت منهم ؟؟؟؟؟

    أناس تلاطفني
    كأنهم حرافيش
    وعيون تطاردني
    كعيون الخفافيش
    مشاعر خالية
    من أي حس
    تعبث بكل وقاحة بأنفاسي..
    وألسنة كأسياط النار ..
    تجلد كياني
    وأنوف تمتص رذاذ البراءة من قلبي
    كزجاجة عطر ..
    ترمى في نهاية الطريق.
    سأم فؤادي ..
    من هوسك المجنون
    وبركان شوقي
    يأبى الثورة من جديد
    وقذف كل حمم شوقي
    لك فلم يعد لي أي شرارة لهف....

    التفاصيل

    كوني و رقة أكون قلماً .
     ورقة ...
     قلم ...
    حبنا حرف ...
    و المشاعر
    علبة ألوان لمحبرة .
    *
    كوني ورقة ... أحبك أكثر ...
    كوني ورقة ... أكتبك أكثر .
    *
    أكتبكِ ...
    في زمنٍ ...
    كاد الخيال فيه...
     أن يكون عقيماً .
    فلا العقل يحبل بفكرة .
    و ليس ...
     هناك مواليدُ حروف .
    عندها ...
     يموت قلم فتبكيه ورقة .
    *
    أكتبكِ ...
     خارج محيط اللغة ...التفاصيل

    أُمــــــــاه .

    المقدمة :
    الأم …
    نبع الحب و الحنان الذي لا يجف مهما طال غياب السحب .
    الإهداء :
    إلي أمي … و إلى كل الأمهات الرائعات .
    ---*---
    أمــــاه ...
    سرت في شوارع الحياة …
    طرقت أبواب الأمل …
    كانت شمس الألم محرقة …
    كان العرق ينتشر على تقاطيع وجهي …
    و لم يكن لي ظل أستظل به …
    سوى ما اذكره من حنانك لي .
    *
    أُمــــاه …
    يا كفاح الأمل …
    عند ولادة اليأس …
    و يا ....

    التفاصيل

    إليها في كل يوم عيد .
    ·       من مدينتي التي تسكن رياض الصحراء …
    و تمشط شعرها كل صباح على الرمال الصفراء …
    إلى مدينتك الشارقة على ساحل الخليج …
    و التي تستحم كل صباح بمياه البحر …
    و تزين ضفائرها باللؤلؤ و المحار …
    ·       من أسنمة الجمال … إلى سواري المراكب …
    ·       من ورد الخزام إلى صدف البحار …
    ·....

    التفاصيل

    أصدقاء من القمر

    هموم الانكسار .

    من منا لم يجرب ذلك
    ؟؟
    من منا لم يتألم يوما
    وهو يجهض آماله و أحلامه العذراء
    أو يغرس الغدر في ظهره خنجر
    أو يخرج الغدُ له لسانه
    أو تذبحه سكين الألم من الوريد إلى الوريد
    من منا
    !!؟
    من منا لم يجرب
    أن يدخل عالم الحرمان
    باحثا كالمجنون عمن فقد
    عن صدى صوتهم
    عن ملامح صورهم
    عن طيفهم
    عن خيالٍ يعدينا إلى الوراء ؛ كي نراهم
    من منا
    !!؟
    من منا لم يذق غصة الموت مرة
    فحرمانك ممن تحب .. موووت
    وفقدك لأغلى من كنت تملك .. موووت
    وحنينك إليه .. مووووت
    واحتضانك صوره
    وبكاؤك عليه فوق الوسائد
    ودفنك رأسك بين كفيك وقلبك
    رافضاً تصديق نبأ رحيلهم عنك
    موووووووووووووتٌ
    لا يُعادله موووت
    من منا
    !!؟
    من منا لم يحدث القمر وحيداً
    ويبات الليل وحيداً
    ويستيقظ الصبح وحيداً
    ويمشي بين الناس وحيداً .. كالغرباء
    من منا
    !!؟
    من منا لا يحتاجُ إلى رفيق
    إلى كفِّ صديق
    أحلامه تشبه أحلامك
    تجدُ نفسك فيه
    يصبح مع الوقت
    قطعةً منك
    و يموت ألف مرة
    ولا يتخذ قراره بالرحيل عنك
    من منا
    !!؟
    يا سيدي
    أنا جربت كل ذلك
    جربت الألم وأنا أجهضك من رحم ذاكرتي
    جربت الموت و أنا أفجع بنبأ رحيلك
    جربت الوحدة وأنا بين ملايين البشر
    جربت الاحتياج إلى كل ما كان يربطني بك
    جربت . .
    ولا زلت . .
    و سأظل . . . . . .
    !!!
    ×
    ×
    إليه حيثما كان
    =======
    يا سيدي
    اعرف انك بقلبي ما لغيرك مقامك
    ؟!؟
    ---*---
    معاناة القلوب


    ارسل لصديقك هذا الموضوع

    العنوان : إليكِ حيثما كنتٍ .. الاسم :نديم نجد 2005-08-17

    *
    **
    .. بحث عن أحرفكِ .. وكعادتي المتوارية .. أبحث في سكوووووووووون ..


    .. ومضيت في سكوووووووون ..

    نديم نجد


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي
    - الفصل الحادي عشر -
    الفصل الحادي عشر - مع الحجيج في عرفات
    ·    إلهي ... إن حجيجك واقفون الآن بين يديك شعثاً غبراً ، شبه عراة ، يمدُّون إليك أيديهم بالدعاء ، و يملأون منك قلوبهم بالرجاء . و حاشا لكرمك أن تردَّهم و تردَّ من كان بقلبه و روحه معهم ، فأفض علينا من رحماتك ، و أمددنا بسبب إلى سماواتك ، و طهر قلوبنا من نزعات الشر ، و املأ نفوسنا برغبات الخير ، و أعنَّا على طاعتك ، و كرِّهنا بمعصيتك ، و ....

    التفاصيل

    أيها السادة اخلعوا الأقنعة :
    مصطفى محمود .

    ·       الدعارة بالكلمات :
    - أخطر أسلحة القرن العشرين و الاختراع رقم واحد الذي غيّر مسار التاريخ هو جهاز الإعلام …
    الكلمة : الأزميل الذي يشكل العقول …
    أنهار الصحف التي تغسل عقول القراء …
    اللافتات و ( اليفط ) و الشعارات التي تقود المظاهرات …
    التلفزيون الذي يفرغ نفوس المشاهدين من محتوياتها ثم يعود فيملؤها من جديد بكل ما هو خفيف و تافه .
    ·&....

    التفاصيل

    بادية القصيم

    مشاركات الزوار
    توقيعات شاعر على صدر دفتر
    عيناك حين تورقان
    تخضر حقول قلبي .
    يا حلمي القتيل ،
    ووتري المشدود إلى شغاف قلبي..
    أنت الماء الذي أرسى عليه الأزل..
    ذكراي الصغيره..
    أنت اسم يتناسل حنانا في صبار حياتي..
    نبرة سالت على قلبي قصيده.
    * * *
    تـنـثرين أحلامي زهور دم
    على صخور الواقع العنيده ..
    والحزن في بيتنا
    شجرة
    كئيبة الأغصان.
    وحدك كنت الشاهده
    عن براءتي ..
    إذا أنا يوما سفحت
    دمي ..
    ورحت....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2018