تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 1087621
المتواجدين حاليا : 27


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • التغريبة الفلسطينية .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    غموض .
    قال يوما : أتعلمين؟
    ما أجمل الأشياء منك أتعرفين؟
    لون عينيك ...
    شعرك المتهدل الخصلات ...
    من فوق الجبين ...
    صوتك العذب ...
    إذ ينساب في روحي ...
    وفي قلبي وأشواق الحنين
    لا يا حلوتي .. !! ..
    كلها سحر
    ولكن
    غموض الحرف في الكلمات
    هو سحرك الأثيري السمات
    وبه فؤادي تسلبين
    يا حلوتي
    هل تعلمين؟
    ---*---
    زينة
     إبنة المرفأ....

    التفاصيل

    خيانة و وفاء .
    ·       ذات سهرة قلب ...
    تقابلَ الوفاء و الخيانة ...
    لم يعرفا بعضهما !..
    أشاح كل منهما بوجهه عن الآخر .
    ·       كان الوفاء يستعرض أمام الضيوف ...
    مبتسماً مشرقاً ...
    يصافحهم و يقبلهم .
    ·       بينما كانت الخيانة ...
    تجلس بعيداً بركن مظلم ...
    تراقب الجميع بخوف .
    · ....

    التفاصيل

    أجيبيني بلا صوتٍ .

    أجيبيني …
    حبيبتي …
    ( أجيبيني …
    و لا تتساءلي … كيفا …
    و لا تتلعثمي … خجلاً …
    و لا تترددي … خوفا …
    أجيبيني … بلا شكوى …
    أيشكو الغمد …
    إذ يستقبل السيفا ؟ …
    كوني … الموانئ و البحار …
    كوني … الوطن و المنفى ) ...
    كوني … الهدوء و الإعصار …
    كوني … اللين و العنفا …
    كوني … أجمل الأيام …
    كوني … المولد و الحتفى …
    كوني … العفو و الإعدام …
    كوني ....

    التفاصيل

    الهوية حرف و الوطن دفتر .

    هويتي حرف ...
    و الوطن دفتر .
    أنتِ من اكتب لكِ ...
    فيغدو القلم من دمي يتقطر .
    قلمي سلاحي ...
    سطوري قبيلة و أنا عنتر .
    بدونكِ...
    ليس هناك ملجأ !...
    و بكِ ...
    وطني يكبر و يكبر .
    يا أجمل الأوطان ...
    منك ...
    كل وردٍ حولي تعطر .
    تأسرني الأوراق ...
    لكن حرفي بك يتحرر .
    من لا يعرفك ؟ ...
    مسكينٌ هو ...
    قلبٌ لديه قد تحجر .

    الفيصل ،....

    التفاصيل

    أصدقاء من القمر

    تنتهي أحداث القصة .

    حين تنتهي أحداث القصة
    وتوضع اللمسات النهائية على فصلها الأخير
    وينتهي دور البطولة
    وتسدل الستائر معلنة الختام
    ما علينا سوى لملمة المشاعر المبعثرة
    وإعادة ترتيب الأوراق
    وصياغتها من جديد .. بعنوان للقصة جديد ..
    يا سيدي …… ما عُدَتً .. لي !!!

    يا سيدي ..
    أنا لا أستطيع الآن
    أن أضيف ياء النسب
    إلى اسمك حين أناديك ( حبيب ي) . . .
    فما عدت لي !!!
    ولا أستطيع الآن
    أن أضيف كاف المخاطب
    إلى اسمي في نهاية كل رسالة
    كنت أرسلها إليك
    ( حبيبت ك ). . .
    فما عدت لي !!!
    يا سيدي ..
    أنا لا أستطيع الآن
    أن أحمل صورتك في حافظة نقودي ،
    أو أن أخبئها تحت وسادتي ليلا
    حين أموت شوقا إليك ..فما عدت لي !!!
    يا سيدي ..
    أنا لا أستطيع الآن
    أن أزين عنقي بسلسال من ذهب
    يحمل أول حرف
    من حروف اسمك الغالي .. فما عدت لي !!!
    يا سيدي ..
    أنا لا أستطيع الآن أن أخبئ وردة
    أهديتني إياها
    بين أوراقي وكتبي تشجعني على الدراسة ..
    فما عدت لي !!!
    يا سيدي ..
    أنا لا أستطيع الآن
    أن أرفع سماعة هاتفي
    لأحادثك ليلاً إذا ما تكالبت الهموم ..
    فما عدت لي !!!
    يا سيدي ..
    أنا لا أستطيع الآن
    أن أنتقي لك ملابسك وعطورك و أغراضك ..
    فما عدت لي !!!
    يا سيدي ..
    أنا لا أستطيع الآن
    أن أحفر اسمك بالدبابيس
    فوق يدي كالمراهقة ..
    فما عدت لي !!!
    يا سيدي ..
    أنا لا أستطيع الآن
    أن أسعد بشراء هدية لك في عيد الحب ..
    فما عدت لي !!!
    يا سيدي ..
    أنا لا أستطيع الآن
    أن أكتب لك رسائل حب
    أغلفها بعطري الذي تحبه ..
    فما عدت لي !!!
    يا سيدي ..
    أنا لا أستطيع الآن
    أن أمارس هوايتي برسم وجهك الحبيب
    فوق جدران غرفتي ..
    فما عدت لي !!!
    يا سيدي ..
    أنا لا أستطيع الآن
    أن أسافر بخيالي إليك ..
    هناك بعيدا حيث أنت ..
    فما عدت لي !!!
    يا سيدي ..
    أنا لا أستطيع الآن
    أن أذكرك بدعاء لا يعرفه سوانا
    ( ربي لا تحرمني منه ) . . .
    فما عدت لي !!!
    يا سيدي ..
    أنا لا أستطيع الآن
    أن أبحث عنك في الطرقات
    إذا ما طال الغياب ..
    فما عدت لي !!!
    يا سيدي ..
    أنا لا أستطيع الآن
    ان أحيا ودمك يسري في وريدي ..
    فما عدت لي !!!
    يا سيدي ..
    أنا لا أستطيع الآن
    أن أنتظرك بلهفة وقت الرجوع ..
    فما عدت لي !!!
    يا سيدي ..
    أنا لا أستطيع الآن
    أن أهديك ثوبي الأبيض . . ويا بعدهم كلهم ..
    فما عدت لي !!!
    يا سيدي ..
    أنا لا أستطيع الآن
    أن انجب لك مشاعر بكر ..
    فما عدت لي !!!
    يا سيدي ..
    أنا لا أستطيع الآن
    أن أقبٍّل جبينك قبل النوم ..
    فما عدت لي !!!
    يا سيدي ..
    أنا لا أستطيع الآن
    ان أرقد آخر الليل
    وملء جفوني أمل بلقاء قريب ..
    فما عدت لي
    يا سيدي ..
    أنا لا أستطيع الآن
    أن اعترف بضعفي ..
    وألمي ..
    وانكساري ..وحاجتي إليك ..
    فما عدت لي !!!

    يا سيدي ..
    أنا لا أستطيع الآن أن ..
    أزف ..
    قلبي
    وعمري
    وحياتي
    ومشاعري إليك ..
    فــــمــا عــــدت لــــــــك !!!

    كثيرة هي الأشياء
    التي فقدت أهميتها
    بالنسبة لي الآن فما عاد لي !!!

    إليه حيثما كان
    ***********
    كل يوم طيفك معي في ناظري حاضر
    !!!
    ---*---
    معاناة القلوب


    ارسل لصديقك هذا الموضوع


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    خلافته .
    ·       عندما مرض الخليفة سليمان بن عبدالملك بدابق قال لرجاء بن حيوه :" يا رجاء أستخلف ابني؟!!" قال:" ابنك غائب" قال:"فالآخر؟" قال:"هو صغير"، قال:"فمن ترى؟" قال:" عمر بن عبد العزيز "، قال:"أتخوف بني عبد الملك أن لا يرضوا" قال:"فوله، و من بعده يزيد بن عبد الملك، و تكتب كتاباً و تختمه، و تدعوهم إلى بيعةٍ مختوم عليها" .
    ·       فكتب ا....

    التفاصيل

    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي .
    - الفصل العاشر -
    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفي السباعي
    الفصل العاشر
     


    الانصراف إلى الفن شغل الذين تمَّ لهم البناء ، أما الذين لم يبدأوا بالبناء بعد ، أو بدأوا متأخرين ، فمن أكبر الجرائم صرفهم عن الاهتمام في تقوية البناء ، إلى الاهتمام بالرسم و الغناء، و عن الاختراع إلى رقص الإيقاع ، و عن صنع الحياة إلى رسم الحياة .

    لم تهزم أمة أخرى بالفن ، و لكنما هزمتها بال....

    التفاصيل

    برج الساعة

    مشاركات الزوار
    خلاسي .
     خلاسي... ..
    خلاسي يصادرني خلف دخان الخرائط ..
    بوصلة بيمناه ..
    يتابط حمر الشرائط.. .
    صفر الصحائف مهزوزة الانين ..
    لحبر ..
    لشهد..
    لدمع ملح صداه ..
    زمنا..
    يوجع نفيا ذاك السيدالامين..
    يزهره غضبا في تجاعيد الاولين
    يوئد ه في تلاوين الصمت المبين ..
    عصي.. طيع.. لعين..
    سماء...
    شهادة....
    قسم الشرالذي لم يكل عن جث الوثين ...
    سادر غيا يطلب ثأرا في تقزم ا....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2019