تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 743304
المتواجدين حاليا : 10


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • رسم لصورتكِ .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    لا تهواني .
    لا تهواني ..
    إن كنتَ ذكياً.. لا تهواني ..
    فأنا محرقةٌ مثل براكين النيران
    باردةٌ مثل الثلج ومثل الموت .
    قاتلةٌ حينَ أحدثُ عن أخباري
    قاتلةٌ عندَ الصمت.
    حبكَ معركةٌ أكرهها
    وسأشهرُ سيفي طول الوقت
    فاسمع مني.. لا تعشقني..
    إن كنتَ ذكياً.. لا تهواني..
    أحزانُ خريفي صفراء..
    يسكنها المجهول
    لن تفلتَ منها أفراحُك.
    وشتائي إعصارٌ مجنون
    لن يمضي من غير فؤادك.
    أشفقتُ ....

    التفاصيل

    الأزرق الغامض.
    سؤال:

    أشعر بأنك ذلك الأزرق الغامض .. 

    لماذا ؟؟
    جواب :

    ذلك الأزرق ...

    الذي ألهم الخيال منذ قرون

    فنسج الحكايات الأسطورية ...

    التي تغنت بظلمة الأعماق

    و جمال الحوريات

    و موت القراصنة بحثاً عن كنوز أسراره

    ليصنع ثوباً من غموض يرتديه البحر

    ليفتن زواره من البحارة....

    التفاصيل

    من فل إلى فل .
    ينمو الفُل ...
    على ضفاف النهر ...
    ولا يشرب إلا رحيق شفتيك ...
    تقطفينه ...
    فيهرب من رائحته ...
    ليتعطر بدهن يديكِ .
    {
    ألا ترين يا غاليتي !! ...
    كيف يستيقظ  ...
    فرحاً بضوء الصبح  ...
    و يصطف خلف النوافذ ...
    ليتمتع بناظريك ؟ ...
    كيف يهرب من باعته ؟...
    عند كل إشارة مرور ...
    ملتجأً لهواء رئتيكِ ؟.
    {
    في حضورك ...
    ترتدي الأزهار ألوانها ...
    تجو....

    التفاصيل

    المتنبي يعيش الآن.
    بين الكتب تسكنُ تفاصيلُ كلماتٍ لأشخاصٍ ...
     غادروا وجه الأرض منذ قرون ...
    حينها لم يكن الكتاب ذو قيمة ...
    فالعقول كانت تستوعب الكلمة التي لا (يشوش) عليها ...
    خبرٌ سيء في (تلفاز) ولا خوفٌ من زحام مرور...
     ولا مشكلاتٍ إجتماعيةٍ تافهة ينظر لها البعض بأنها حرب عالمية جديدة ...
    ولا معلوماتٍ تأتيك من كل حدبٍ و صوب ...
     لتتراكم خلف بوابة الع....

    التفاصيل

    أصدقاء من القمر

    الحب الضائع .

    عمتي مساء يا احلامي عمت مساء يا حبي
    حبي الذي لم أره بعد

    أحلم بيوم أرى حبي أمامي

    عندما يهتز قلبي فرحا وتضيق الدموع المحتبسه بعيني منذ كنت طفلة صغيرة
    لتسقط مشكلة أشكالا تفتح الشهيه لشربها
    لأنها نقية بحيث ترى نفسك فيها
    وطاهرة بحيث تغتسل بها
    وجميلة لدرجة تقبيلها

    اليوم أنا أنتظر حبي .......غدا قد اراه

    الحياة أمل والامل حلم والحلم عالم آخر لكنه آمن

    لا أعيش فيه غير ساعات قليله ثم يفيقني

    استيقظي

    لقد جاء الواقع

    استيقظي

    لقد استيقظ العالم

    اذهبي للبحث عن حبك الضائع في محاوله اخرى ( إنه لا يسخر مني بل يمدني بالأمل)

    لأن الحب ليس مجرد بحث عن حبيب لتبادل كلمات الحب والغرام

    الحب أسمى من أن يكون مجرد كلمات نتبادلها بفترة من فترات
    العمر ثم ننساها ولا نعد نذكرها

    قد يكون الحب في العثورعلى صديق يفهمك


    قد يكون والد استيقظ حبه فتذكر ان له ابن فذهب ليحضنه ومده
    بالحنان الذي نسيه الابن واصبحت لديه مناعة منه

    قد يكون بتحقيق أمنية قد أصبحت مثل الحب الضائع لصاحبه

    قد يكون بهداية شخص ما الى ربه وعثوره لغاليته الراحة النفسية
    بوجود الهداية الالهية

    لكل انسان حب ضائع يبحث عنه....
    عمتي مساء يا احلامي عمت مساء يا حبي .
                                                           ---*---
                                                     graceful.woman


    ارسل لصديقك هذا الموضوع

    العنوان : غايات الحب الاسم :عبدالعظيم العبيد 2008-11-19

    ان الحب هو اعظم شئ في الوجود حيث يمدنا بالطاقة الازمة كي نواصل ماتبقي من مشوار العمر .
    لكن نجد ان هناك من يصخرون نذلك الحب لخدمة اغراض بهيمية واشباع رغبات دنية .
    هي دعوة مني لمعرفة قيم الحب والجمال والطهر والعفة لكل شبابنا حتي نصل للحب الاكبر حب الله .
    ولكم جل احترامي

    العنوان : رائع الاسم :على 0188615481 2008-10-04

    اريد سيدة اسكندرانية لعلاقة جنسية ممتعه جدا وسرية جدا جدا لا يهم العمر 0 انا على 35عام ت 0188615481 ( العلاقة فى سرية تامه تامه تامه )


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    وفاته .
    ·       عاش ستين سنة .
    ·       توفي بحمص سنة إحدى وعشرين للهجرة .
    ·       لما حضرته الوفاة قال :
    لقد شهدت مائة زحف أو زهاءها , و ما في بدني موضع شبر إلا فيه ضربة أو طعنة أو رمية , و ها أنا أموت كما يموت البعير , فلا نامت أعين الجبناء , و ما من عمل أرجى من (لا إله إلا الله) و أنا أتترس ب....

    التفاصيل

    حياة في الإدارة :
    غازي القصيبي .

    ·    إن عجبي لا ينتهي من أولئك الموظفين الذين يقيمون الدنيا ولا يقعدونها إذا رأوا أن المكتب لا يتناسب و ما يتصورونه لأنفسهم من مكانة .
    ·    إنني أفخر بالفترة الطويلة التي قضيتها بدون طاولة ، و أفخر أكثر بأنني لم أضيع دقيقة واحدة من الدوام ، كنت في المكتبة من الثامنة صباحاً إلى الثانية بعد الظهر من كل يوم .
    ·    المدرس الذي يتمتع ....

    التفاصيل

    13

    مشاركات الزوار
    لا يا سيدي .
     لا ياسيدي لست وحدك من يخون....
    و لست وحدي من يهوى الجنون...
    اليوم وغدا مستقبلي مجهول....
    و أنادمعة تائهة بين أحضان العيون...
    لا يا سيدي لست بمن زرع السماء نجوم..
    و لست جريمة حمقاء ترفضها الأحكام..
    وتروضها السجون...
    اناقصة أبجديتها الشجون...
    أنا من بنيت حلماً و استيقظت لأجده
    واقع مهزوم...
    فليتك سيدي عرفت حقا من اكون....
    من اكون؟....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2018