تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 686397
المتواجدين حاليا : 24


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • رسم لصورتكِ .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    و تمضي السنين .
    وتمضى السنين
    وانا كما انا
    فتاة
    غفل عنها الزمن الراحل
    وهجرها الفرح
    وتوسدها الوجع
    وماد بها الحزن
    رغما عن كل شيء
    *
    وتمضي السنين
    وانا لا آزال قابعة باقصى العالم
    حيث تبهت الاغاني
    وتخفت الالوان
    وتشح السعادة
    وتموت الروح
    رغما عن كل شيء
    *
    وتمضي السنين
    وانا اقبع بمحرابي
    اداوي قلبي المذبوح
    واغزل من جراحاتي
    رداءا اكسوه
    ويكسوني
    وهو مفعم بالدم....

    التفاصيل

    يا ست الحبايب .
    عندما أحببت ...
    أن أخلد وجهك يا غالية ...
    أمسكت ريشتي ...
     و جلبت علبة ألواني ...
    و على قطعة قماش بيضاء ...
    بدأت ريشتي ...
    تحاول أن تضع لوناً ما ...
    لا لون يظهر ...
    كانت قطعة القماش البيضاء ...
    هي قلبك الطاهر ...
    أما الألوان فكانت شوائب ...
     من سوء يرفضها قلبك ...
    هكذا أنتِ بياض في بياض ...
    نقاء لا يشوبه ...
    ( شوبة شائب )
    منذ طفولتي ...
    و ذ....

    التفاصيل

    حلم يلتهم واقع .
    في يوم ما ...
    و الحلم ...
    يلتهم الواقع ...
    كما الليل يبتلع النهار ...
    صادفت ...
    فتاة قادمة ...
    من خيمة العامرية ....
    تلتف بعباءة حريرية ...
    اعترضت طريقها ...
    سألتها عن ليلى !..
    ابتسمت قائلةً :
    من الغباء أن تسأل ...
     امرأة عن أخرى !! ...
    : ماذا تقصدين ؟؟؟ .
    قبل أن أجد الجواب ...
    قرع على باب غرفتي ...
    : أستيقظ أيها الحالم ...
    كان
    صوت أمي ي....

    التفاصيل

    أرصفة الأشجان .

    على أرصفة الأشجان
    لا زال قلبك
    يستقبل القادمين
    مني إليكِ
    و يعلن أن المسافات تقترب الآن
    و أن الضياع الذي كان جبلاً من ألم
    لا يستطيع
    مواجهة اللحظة الصفر
    عند بدء اللقاء
    ***
    كم عنكِ يسألني الواقع ؟
    يا وطن المستحيل
    فأزداد في الإندفاع إليك ؟
    اخترق الزجاج مثل الشعاع
    لتعانق عينيّ عينيك
    و مثل ( رنين أجراس الكنائس )
    يكون صوت الأقراط بأذنيك
    في سهرة شجنالتفاصيل

    أصدقاء من القمر

    متعة التجربة الأولى .

    أذكر آخر مره أكتشف شي للمرة الاولى

    كان ركوب القطار كان عمري يمكن 16 كان شعوري ما ينوصف وكنت متحمسه جدا
     بس المشكله أني ما اتحمست الا قبل الرحله بيوم والي ذكرني اني لازم اتحمس
    سائق التاكسي الي ركبنا معاه باليوم الي من بكره كنت بركب القطار لأني سألته
    كم تبعد مدينه فينسيا عن روما بالقطار ؟ قالي كم الوقت بعدين سألني هل هي
    رحلتك الاولى بالقطار قلت ايه قال بتكون رحلة متميزه .
    تذكرت وقتها أني بجرب او بكتشف شي للمرة الاولى و كان شعور رائع و لسه
    محتفظه برسومات رسمتها ل سيده كبيره بالسن وجنبها حفيدتها عشان أتذكر
    الوجهين الي كانوا بوجهي طوال الرحله .

    أذكر مره كنت راجعه من جده للرياض وكانت جنبي بنت توها متزوجه وبتروح تعيش
    بالرياض و كمان هاذي أول مره تركب الطياره يالله كيف بغيت أحسدها بترصد
    احساس اول مره تركب الطياره .
     انا بصراحه نسيت كيف كان شعوري اول مره اركب الطياره لأني ركبتها اول مره وانا
    عمري شهر واستمر هذا الشي الي عمري الحين فما اتذكر ابدا كيف كان شعوري
    لكن البنت الي كانت جنبي كانت تسألني كيف بتطير الطياره كيف الاحساس يخوف
    كيف وكيف وكيف قلت لها مهما شرحت ماراح تفهمين كلها دقايق ونقلع .

    شعور تجربة شي للمرة الأولى
    بس المشكله ان الانسان بكثير من الاحيان ينسى كيف يرصد احساسه بتجربة الشي
    للمره الاولى وكانه شي مفروغ منه ولا يستاهل لحظات من التأمل .

    الحياة صاخبه جدا لدرجه تنسينا هذه الاشياء الجانبيه الي ممكن تهم ناس معينين
    يحبون العزله والتفكير العميق لكنها صدقوني مو حصر لهم .

    أذكر قريبتي الي ساكنه خارج المملكه أغلب حياتها كانت توصف لي كيف لما شافت
    الكعبه للمره الاولى وكيف أنها فمهت جمله (( مافي أي كلام ممكن يوصف شعوري)).

    نقاط خارج الموضوع الاساسي دائما اتساءل
    كيف كان شعور أديسون لما أكتشف الكهرباء هل كان شعوره عادي لأنه هذا الاختراع
    كان يفكر ويعمل فيه من سنين وكان شي مفروغ منه انه بيوصل لنتيجه ما بيوم من
    الايام ؟.


    كيف كان شعور الطيار الي أسقط القنابل النوويه على هيروشيما مع أنه شي مروع
    لكن كيف كان شعوره هل كان زي شعور أي احد مكلف بعمل ما او انه شعوره ما ينوصف
    وعلى فكره هذا الطيار انتحر ؟.


    كيف كان شعور أول رجل مشى على القمر كيف كان احساسه و هو يمشي على
    القمر ؟ القمر الي كان لكل الناس وياما نور ليالي وياما كان محور حديث حبيبين او
    مصدر وحي لكاتب او كان بدرا تلك اليله عشان يرسمه رسام ما .

    في أشياء كثير أكيد ما جربناها
    بس الاهم أننا نتوقف ونتذكر أننا في صدد تجربه شي للمره الاولى .

    والله متعه
    هي صحيح متعه مؤقته وممكن تنتهي بسرعه لكنك بتذكرها بيوم وبتبتسم ويمكن
    تستفيد منها بيوم من الايام حلو أن يكون للواحد مخزون من التجارب والذكريات ومهما
    كانت التجربه صغير ه وتافهه نبقى شي مميز وبتجربه للمره الاولى .

    كنت بنسى أني الحين قاعده أجرب شي للمرة الاولى
    وهو أني بنشر موضوع بهذا القسم .

    متى آخر مره جربت شي للمرة الاولى ؟؟؟.
                                                       ---*---
                                                 graceful.woman


    ارسل لصديقك هذا الموضوع


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    نسبه .
    ·       هو خالد بن الوليد بي المغيرة بن عبد الله بن عمرو بن مخزوم القرشي المخزومي .
    كنيته : أبو سليمان .
    ·       لقبه : سيف الله المسلول .
    ·        أمه لبابة الصغرى بنت الحارث الهلالية ،أخت ميمونة زوج النبي صلى الله عليه وسلم و أخت لبابة الكبرى زوجة العباس بن عبد المطلب و....

    التفاصيل

    السجينة :
    مليكة أوفقير

    مازلت أذكر تلك الأمسية من يوم 26 تشرين الثاني 1986 …
    كانت ليلة رائعة ، و القمر يسطع في سماء صافية دون غيوم …
    و خلال الليل قامت أمي بقطع أوردة يديها بالمقص الصغير …
    قبل أن تقوم بهذا العمل اليائس …
     كررت لي القول أنها تحبني و عهدت إليَّ بأخوتي و أخواتي …
    لم تصدر عني في البداية أيّة ردة فعل …
    فإذا اختارت الموت فهذا حقها المطلق …
    لكن القلق ....

    التفاصيل

    الشروق في الثمامة

    مشاركات الزوار
    من اجلك


    من لظى الاشواق في قلبي
    غرست سكين هجرك في صدري
    وانكفات على جرحي
    وتقوقعت في محراب حبك
    اتلو الصلوات
    من حرقة النوى ولوعة الجوى
    ركبت خيالي و امتطيت جواد اشعاري
    وناديت وناديت
    لكن هيهات
    من طبع الوفا
    وقفت على اطلال هدا الهوى
    ابكي مع امرئ القيس حالي
    واندب صبرا قد طال
    سنوات سنوات
    حبك شرد ....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2018