تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 723179
المتواجدين حاليا : 24


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • رسم لصورتكِ .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    أخفوه بين الحجارة .
    يا سيدي ..
    أبعد أن ملأت
    المجالس جميعها حديثا عنك
    واعترفت أمامهم أنك سيدي
    وأميري
    ومالك أمري
    وقمري
    وضياء عمري
    وأني أنثاك
    التي خلقت لتحبك فقط ..
    وأني حين كتبت
    لا أحد يستحق
    " استثنيتك أنت "
    وحين قلت أني كنت مخطئة
    " تعمدت قصدا حذف أداة النفي ما " كنت مخطئة "
    وحين دعوت الله
    أن ينتزعك من قلبي
    لم أقل أبدا " آآآآآآمين "
    يا سيدي ..
    بعد كل هذا .....

    التفاصيل

    فكرٌ و خيال .
    امتطى فكرٌ ...
    صهوة خيالهِ ...
    أشهر قلمه مهرولاً نحو فكرة ...
    ضحاياه من الحروف ...
    يتساقطون ...
    على مستطيل أبيض ...
    السطور حديد زنزانة ...
    تجبرها على المضي بانتظام .
    *
    دماء زرقاء ...
    مساحيق ...
    تلون وجه الورق ...
    مُشَكِلَةً جُملاً تبحث عن حريةٍ ...
    تترفع عن جسد ...
    تطمحُ للسماء .
    *
    فكرٌ يمتطي خيال ...
    بيده قلم ، نصله من قلب ...
    حده من روح ...التفاصيل

    أجمل وجه .
    ما بين حدودِ الشعَر
    بأعلى الجبهة 
    و بدء الرقبة
    يسكن أجمل وجهٍ في
    ( الشرق الأوسط )
    به عينان من
    ( خليجٍ أزرق )
    يتوه فيهما البحار و المركب
    ( البحر الأحمر ) على ضفتي شفتيك
    ينتحر و يُدفن
    ( البحر الأبيض ) يسيل بخديك
    يسقي زغب القطن الأبيض
    وكجبل ( قاسيون )
    ينتصب أنفك المغرور بكل أنفة
    ***
    و أنا المسافر
    بين هذا و ذاك
    أرسم خارطة وجهك الأجمل
    ....

    التفاصيل

    اعتراف مُعْدَمْ .


    مقدمة :
    الرجل بلا مال رجل فقير … و الأفقر رجل ليس له إلا مال .
    إهداء :
    إلى كل الفقراء في زمن الأغنياء .
    --*--
    (1)
    حلوتي ...
    أعترف أن رأس مالي …
    ما أكتبه بيراعتي …
    ما أرسمه بريشتي …
    أعترف أن رأس مالي …
    صفحات عشقٍ أحتفظ بها ...
    و هامة عزٍ أعيش بها …
    و أعترف ...
    أنك ... أنتِ فرحة عمري ...
    وأنكِ ... أحلى ما بقدري ....

    التفاصيل

    أصدقاء من القمر

    اطهر حب .

    البداية :
    أمسكتُ بيدكِ
    أقرأ فيها البداية
    لا أريد أن اعرف النهاية
    ساعديني امسكي بيدي
    لأضع أول خطوة في افقكِ
    ساعديني
    أن اقرأ سعادتي في عيونكِ
    مهاجر أنا إليكِ
    تارك آثار دماري
    ناسيا جروح أيامي
    *
    خلف الأفق :
    تحبوا نظراتي إلي ذلك الأفق
    يحدوها أمل
    جردت عيوني من دموع الحزن
    وقصصت من أهدابي شوائب القدر
    أريد أن أركِ بطهر الطهر
    يا من تتوارى خلف الأفق
    *
    ميلاد :
    بين نسمات الصباح
    الملونة بخيوط الشمس
    وفي لحظة تنحي القمر
    استأذانٍ ليطوي صفحة ألامس
    تجتمع الزهور
    كل سنة في شهر من الشهور
    تتهاتب الغيوم
    لترسم سحابة في وقت معلوم
    هو ذكرى ميلاد وردة الياسمين
    *
    واحة :
    قد يتحول الكون إلي واحة
    وقد تجري الأنهار بخمر سعادة
    قد يولد الفرح
    ويموت الحزن
    إلا أنا سأبقى بهمومي
    حتى اشرب من زلال شفتيكِ
    واسكن واحة عينيكِ
    وادفن قلبي بين نهديكِ
    *
    وصف :
    بقلب إحساسي
    رأيتكِ ولم أركِ
    رسمتكِ غصن فارع القدِ
    قد اينع خمائل سودِ
    ومقلتان تزين الضبي منهما
    يعلوهما قوس حجابُ
    والرمش نبلُ يرمي الفؤاد
    وجيد أشع الحسن في لؤلؤ يسكنه
    وخدُ أشرقت منه شمس
    يهدي لليل نور يزهو به البدرُ
    ومبسم يفوح مسكاَ به التوريد
    هيفاء يسكن حسنها
    جنة الودِ
    قد أزهرت جوري
    ونسرين وفل وياسمين
    سألت الله
    أن يسقيني
    من خمر شفتيها
    أو يقضي وداعته
    في عمرٍ ما لم يهنئ بحبها
    *
    دفء إحساس :
    شوق كسياط نار يلهب القلب
    هيام وغرام ووجد عذب
    يتدفق كبركان ثائر اللهب
    لك أنتِ اعتصر حباَ
    لك أنتِ اجتمع شوقاَ
    قد طرتُ إليكِ
    فارداَ جناحي
    ابعد في السماء
    أريد أن أضمكِ في السماء
    أن أعشقكِ في السماء
    أن يكون حبنا في السماء
    *
    من تكون : ؟؟؟؟؟؟؟
    هي بيننا
    تغدو وتروح
    لو سمحت لي سأقول من هي !!!
    نعم….. لقلت إنها ( )
    لو يستجيب الله لي
    لسألته أن يخلق لها كون غير هذا الكون
    فحرام أن تسكن بيننا
    فقد صنعها الله فتنة الكون
    أتدرون من تكون ؟؟؟؟
    لو سمحت لي لقلت إنها ( )
    *
    النهاية :
    بيدكِ اكتبي لي النهاية
    اكتبي أني ….
    أعشقك
    احبك
    أهيم بك
    اكتبي انك ذلك الأفق الشامخ
    اكتبي انك لا تعرفين الاندثار
    اكتبي أن حبي لك سا يكون
    أسمى حب
    اعظم حب
    اطهر حب
    اصدق حب
    اوفا حب
    اكتبي ولا تتلعثمين
    اكتبي ولا تترددين
    اكتبي بكل الأماني
    اكتبي بكل اللغات
    اكتبي أن لم انعم بحبك
    فسأفارق الحياة
     ---*---
    المنتظر


    ارسل لصديقك هذا الموضوع


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    القدس و التاريخ :
    ملخص لمحاضرة .
    ·       عندما أنزل نبي الله آدم ، بنى المسجد الحرام في مكة ثم المسجد الاقصى في فلسطين و عندما قل عدد المؤمنين سيطر عليها القوم الجبارين .
    ·       بعث الله نبيه نوح (عليه الصلاة و السلام) و لبث فيهم حتى انجاه الله ومن معه بالسفينة ، و اغرق من في الارض جميعاً .
    ·       و عندما شاع الكفر و الفساد س....

    التفاصيل

    مما قال .
    ·       أكثر من ذكر الموت ، فإن كنت في ضيق من العيش وسّعه عليك ، و إن كنت في سعة من العيش ضيقه عليك .
    ·       أيها الناس أصلحوا أسراركم تصلح علانيتكم واعملوا لآخرتكم تكفوا دنياكم .
    ·       قال له رجل : أوصني فقال : أوصيك بتقوى الله و إيثاره تخف عنك المؤونة وتحسن لك من الله المعونة .
    ·&nb....

    التفاصيل

    الوقوف بعرفات

    مشاركات الزوار
    لاترحل هدا المساء
    مايزال في الكوب بعض من عصير
    مشاعري التي لطالما داعبتها وأدمنتها
    صنعت من سذاجتها أرجوحة . .
    بددت بها سامة الزمن الثقيل
    فلاترحل هذا المساء...
    ... ... ...…
    فمايزال في عقب سيجارتك المزيد
    توهج أشواقي الجامحة
    أخمدتها بهجرك الطويل
    ارتشفت عصارة أزهارها الملتهبة
    نفثتها رمادا بمطلك . .
    والتضليل . . .
    فلاترحل هذا الم....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2018