تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 881286
المتواجدين حاليا : 17


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • رسم لصورتكِ .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    أمام الرحيل .
    عند الرحيل
    حين تمتلك في داخلي نجوم السماء
    والشفق المستحيل
    في مهب الحياة
    أمام الرحيل
    عند ساعات السفر
    وعلى أوراق الزمن
    أسأله أن لا يضيع السبيل
    أن لا ينساب من بين أصابعي كالماء
    ويضيع مع أفق الشمس
    ليضفي على حياتي حزن طويل
    ويبدو طريقي
    بلا صديق
    بلا رفيق
    بلا وجه جميل
    لست أقرأك السلام
    أو قصة عن الغرام
    فأنا لا أجيد الكلام
    لكني أبحث وقت الرحيل
    ....

    التفاصيل

    المحطات المهجورة .
    (1)
    أين تذهب بكِ الطرقات ؟...
    إلى أين ؟؟؟...
    و هذا هو القلب الوطن ...
    و لأحد فيه سواكِ .
    (2)
    فأنتِ الحدود البرية ...
    و خفر السواحل ...
    أنتِ اختلاف المناخ ...
    و هواء الخمائل .
    (3)
    بكل جسدكِ ...
    أنتِ التضاريس ...
    و لون التلال ، كرم الوديان ...
    و ... أضواء الفوانيس ...
    أنتِ ...
    وجوه النساء ...
    و أبراج الحظ الوضاء ...
    بين العقرب و الجوزاء .
    (4)<....

    التفاصيل

    يمامة مهاجرة .

    قد تهاجر الطيور ...
    في غير مواسمها ...
    متمردةً ...
    على قانون الطبيعةِ ...
    لكنها !..
    تعود لأوطانها ...
    و إن طال السفر ...
    فـ فردي جناحيك ...
    يا يمامة ...
    حلقي بعيداً ...
    عن حدائق الأشجان ...
    قريباً ...
    من شواطيء النسيان ...
    و في أي وقت تريدين ...
    عودي ...
    ستجدين ...
    عُش قلب هنا ...
    على شجرة جسد ...
    يستقبلك بلهفة وطن .


    الفيصل ....

    التفاصيل

    أنعي لكم قلمي .


    توقف حرفٌ ...

    بحلق قلم ...

    فمات من قلة الأفكار ...

    بكت عليه ورقة و محبرة .

    سطور لم يكتبها ...

    أتت تُعزي سطوراً ...

    قد كتبها مُعبرة ...

    ***

    في يوم وفاةِ قلمي ...

    يدي الثكلى تنوح ...

    تواسيها يدي الأخرى ...

    و على صدري تبوح .

    ***
    التفاصيل

    أصدقاء من القمر

    صوت من الأفغان .

    بالأمس كان السوفييت هنا
    جاءوا يغزون بلادي
    جند !!! نيران وحطام
    وبقايا أحقاد الأعداء
    جاءت كي تسرق بيتي
    كي تحرق أرضي
    وتلوث أمجاد الأباء
    جاءت كي تعلن للدنيا
    الجيش الأحمر لن يقهر
    الجيش الأحمر لن يهزم
    لكن حماتي أبنائي
    *
    أين المحتل ؟؟؟ تلاشى
    عادت كي تثمر ارضي
    من فوق جماجم أعدائي
    هل كان الجيش الغازي
    لا يعرف سر بلائي ؟؟
    وسيبقى المجد لآبائي
    في الجنة يحيا أبنائي
    *
    واليوم يعود المحتل
    أمريكا تغزو الأفغان
    والأرض تنادي الانسان
    هبوا ياجند الرحمن
    هبوا للنصرة اخوانا
    هبوا بوركتم أعوانا
    قد جاء ولم يدرك أنا
    بالحق نشيد البنيان
    وسنهزم وجه الطغيان
    للجنة نمضي ركبانا
    وسنبقى دوما يا وطني
    للدين حماة شجعانا
    سيعود المحتل حزينا
    مهزوما مقهورا وجبانا
    *
    وستشرق شمس الحرية
    بدمانا نبني الوطنية
    طه يدعونا صفا
    لنحرر كل البشرية
    ولنرسم تاريخ الدنيا
    بالعدل أساس الحرية
    ياجند الايمان اتحدوا
    فالوحدة تبقى أمنية
    *
    يا أرض الأفغان تسامي
    النصرة في الاسلام
    والفجر القادم يدنو
    ليميط ظلام الأوهام
    أبناء الاسلام اتحدوا
    فالوحدة روح الاقدام
    صونوا تاريخ حماة
    وأعيدوا مجد الاسلام
    جاء الأحزاب فهبوا
    للجنة خير مقام
    كونوا للحق دعاة
    كونوا أنصار سلام
    ---*----
    ابن الجزيرة العربية
    8 أكتوبر 2001


    ارسل لصديقك هذا الموضوع


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    في المدينة .
    عاش أبو بكر في المدينة حياة هادئة وادعة، وتزوج من حبيبة بنت زيد بن خارجة
     فولدت له أم كلثوم، ثم تزوج من أسماء بنت عميس فولدت له محمدًا.
    ظل أبو بكر إلى جوار النبي (صلى الله عليه وسلم) في المدينة، بل كان أقرب
     الناس إليه حتى تُوفي (صلى الله عليه وسلم)  في (12 من ربيع الأول 11هـ
     3 من يونيو 632م).
    كان لوفاة النبي (صلى الله عليه وسلم) وقع شديد القسوة على المسلمين<....

    التفاصيل

    نصرته للإسلام .
    كان إيمان أبي بكر قوياً عظيماً ، يتعدى كل الحدود ، و تسليمه بصدق النبي
    (صلى الله عليه و سلم) يفوق كل وصف ، و لعل أصدق ما يوصف به قول النبي
     (صلى الله عليه و سلم): "ما دعوت أحداً إلى الإسلام إلا كانت عنده فيه كبوة
     و نظر و تردد ، إلا ما كان من أبي بكر بن أبي قحافة ، ما عكم حين ذكرت له ، و ما
     تردد".
    و لعل مرد العجب هنا يكمن في شخصية أبي كبر ذاتها ، فهو مع حكمته ....

    التفاصيل

    2

    مشاركات الزوار
    صبرنا هو سلاحنا
    صبرنا هو سلاحنا

    بصبرنا وإيمانا نحقق أملنا
    بصبرنا وقهرنا نحقق أحلامنا
    بصبرنا وتحدينا نحمل شعارنا
    بصبرنا وقوتنا نحمل سلاحنا
    بصبرنا وكفاحنا نعلن حريتنا
    بصبرنا وعزيمتنا نعلن انتصارنا

    ....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2019