تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 1592894
المتواجدين حاليا : 21


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • التغريبة الفلسطينية .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    يا بنتُ الرجااااال !!!
    يا حفيدة الرجال
    ويا بنت الرجـال
    ويا أخت الرجال
    ويا أم الرجـــال
    ويا حبيبته ..
    " قبيلة من الرجــــال "

    هذا صولجان عـزك
    وتاريخ مجــدك
    وغراس يومــك

    فابـــــــذري فيــــــه مــــــــــا شـــــــــــئت
    وازرعـــــــــــي مـــــــا شـــــــــــئت
    واقــــطفي مـــــــــا شـــــئــت
    وانـــــثري مـــــا شـــئت
    واهـــــدي مــا شئت
    وافنــــي ما شئت
    ودمري ما ....

    التفاصيل

    التسامح .

    ·       هذا لا يُجيد التصرف و ذاك لا يُجيد التسامح …
    و بينهما لا يسكن حمام السلام  .
    ·       لكن …
    عندما نعيش التسامح في نفوسنا نظرية و تطبيقاً …
    نكون أكثر راحة و اهدأ بالاً …
    التسامح مزهرية عبقة …
    تزدحم بورود الحب و الاحترام و الود …
    نستنشق عبيرها فتغسل أدران نفوسنا …
    مما يعلق بها من شوائب الكراه....

    التفاصيل

    أحببت السنابل .

    أحببت السنابل ...
    لأنك الأرض ...
    التي تسكنها الحقول .
    أحببت الماء ...
    لأنك المطر و الجداول ...
     و ساقية الزرع في كل الفصول .
    *
    أحببت الحرف ...
    لأنك الأبجدية ...
     و تاء التأنيث
    و الحب المؤنث السالم .
    أحببت القلم ...
    لأنك العقل
    و اليد و الفكر الحالم .
    *
    إليك يسير القلب ...
    على قدمين من نبض ...
    و يقدم لكِ ...
    على طبق من صدق ...
    ....

    التفاصيل

    ليلة وداع .

    مقدمة : الوداع هو نهاية حياة … و بداية موتٍ بطيء .
    الإهداء : إلى من رحلت … و تركت الألم يمزق صفحات الذكرى .
    ---*---
    (1)
    ليلةً ....
    قُلتِ وداعاً .....
    ليلةً ... ودعتكِ بها ....
    ليلةً ...
    مات كل شيء رائع ...
    حتى الزمن أعلن توقفه...
    و (......) قدم احتجاجه ....
    ليلةً مات فيها حتى الظلام ...
    بكي عليه القمر ...
    و عزته النجوم .
    (2)
    ليلةً قلتِ لي ...
    ف....

    التفاصيل

    أصدقاء من القمر

    أذوب .

    "أحبك و أعشق عيوبك
    وأذوب برقة أسلوبك
    و دمعي تمسحه بثوبك اذا مرة تزاعلنا "
    دهشت و أنا أستمع لهذه المفردات..
    دهشت و أنا أسمع الأغنية
    دهشت من مفردات تلبستني
    مفردات تحكيني..و تحكيك
    و تحكي قصتنا سويا..
    كيف عرفوا أنني أحبك
    و أعشق عيوبك على قلتها يا مالكي؟
    أأخبرت الكون بحبي
    في احدى سكرات عشقي المتكررة؟
    أأفضيت بسري و سرك..
    و سر قلبين اجتمعا
    على الوفا و الكتمان..؟؟؟
    أخانتني التعابير
    في احدى صولات حماستي؟و ذكرت اسمك؟
    لا ..لم أذكره علنا.
    لكن لعلهم قرؤوه في اهاتي الولهى.
    او رأوه في عيني
    أو سمعوه من قلبي ..الذي ينبض حروفك
    أسلوبك..
    الساحر الذي يذوبني.
    كلماتك المنتقاة دوما..
    مفرداتك التي لا تشبهها مفردات..
    قل لي كيف تطفي على الكلمات نكهة أخرى؟
    و كيف تغني العبارات بعذوبة غريبة ؟
    و كيف تمسي أبسط الكلمات
    منك شعرا بليغا يطرب مسمعي كل لحظة؟
    لم تتكرر كلماتك في مسمعي حتى في غيابك؟
    كلماتك مثلك..رائعة
    تعلم متى تأتي ..
    متى تؤنس وحشة تهاجمني.
    تعرف كيف تواسيني
    في بعادك يا أغلى من الروح..
    تصبرني على بعدك..
    تؤملني في وصلك..
    في يوم لقياك و ان طال انتظاره..
    أتذكر يوم أحرقتني الغيرة
    و أصلاني شوقي اليك..
    و أضمرت النار نارين بغيابك و عدم سؤالك؟
    أذكر اليوم جيدا..
    أذكر قلقي و قلة حيلتي.
    أذكر غضبا اصطلى داخلي و غيرة مزقتني
    و شكا أودى بي لحدود الجنون
    أذكر حين واجهتك بغيابك.
    و ظنوني..
    أذكر كلمات عتابك.
    أذكرك تشرح لي و أنا أصم أذني عنك.
    و أذكر أنني بكيت..
    بكيت أمامك و بين يديك..
    بكيت ضعفي
    بكيت شكي
    بكيت قلة حيلتي
    كما بكيت ندما على شكوكا لا صحة لها
    بكيت ظلما ألبستك اياه
    دون وجه حق..
    ألبستك ثوبا لا يليق بك أبدا..يا شامخا أبدا..
    أذكر حنانك الذي زاد من دموعي.
    أذكر تفهمك الذي ذبحني بسكين الذنب
    أذكر نظرتك الوجلى ..
    و خوفك علي من قلقي و دموعي.
    و تطفر عيناي كلما ذكرتك تحاول مسح دموعي
    كطفل حائر كنت
    مرتبك حد الاختلاج.
    و ببراءة طفل رائع مسحت دموعي في غترتك..
    اه منك يا أغلى من لي.
    يا تاجا ألبسه حبا وولها ووفاء.
    لا زالت غترتك عندي..
    و لا زالت بواقي دموعي عليها
    و لا زالت رائحتك عابقة بها
    كلما جرفني الحنين اليك..
    و أصلاني جوى غيابك أخرجتها من دولابي
    أبحث فيها عنك..
    أنقب عن بقايا لك..عن صوت أو صورة
    عن حنانك..عله يحتويني..
    و عن قلبك..ليربت علي مطمئنا
    و لكن ..
    كل ما تبقى منك فيها..
    بقايا من عطر تحبه و أعشقه..
    و ملح دموعي..
    و حرارة تنهيداتي ..ملأتها.
    أعود لأحتضنها..
    أغمر وجهي فيها..
    أحس بك..
    بوجودك
    بنبضك..
    بك
    لأصحو على الوهم..أو لعله الحلم..
    و أعود أدفن وجهي فيه
    لأغمرها بملح شوقي و عشقي..
    تغرق في بحر دموعي و فيض ولهي..
    انها أنت و أنا ..
    انها خلاصة حبك و حنانك ..و براءتك
    و خلاصة شوقي و ولهي..و عشقي المتزايد
    يا حبا جرفني
    اقتلعني من جمودي..
    يا عشقا حررني من قيودي
    أحبك و أن طال الغياب
    ---*---
    رؤى الفجر


    ارسل لصديقك هذا الموضوع

    العنوان : ........ الاسم :حنين 2007-08-09

    دائما ما تكون تلك الجواهر بعيده عن أعيينا وربما لا نتمكن من الوصول إليها لأننا لا نبحث عنها بجديه ..
    نصك هذا هو الدره الكامنه بين الصفحات ولا أعلم لماذا لم يقرأه أحد أو علي الأقل
    لم يتفاعل معه أحد وهل يكون تفاعلي لأن ما جاء فيه من مشاعر مسني عن مواقف مررت بها من وقت قريب في تجربة خطوبه غير موفقه بدون دخول في تفاصيل

    شكرا علي النص الذي أهمله الكثير وهم والله الخاسرون


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    و فاته و مدة خلافته .
    ·       كانت و فاته سببها السّل .
    ·       و قيل سببها أن مولى له سمَّه في طعام أو شراب و أعطي على ذلك ألف دينار ، فحصل له بسبب ذلك مرض ، فأُخبر أنه مسموم ، فقال : لقد علمت يوم سُقيت السُّم ، ثم استُدعي مولاه الذي سقاه ، فقال له : ويحك ما حملك على ما صنعت ، فقال : ألف دينار أُعطيتها ، فقال : هاتها ، فأحضرها فوضعها في بيت المال ، ثم ....

    التفاصيل

    أيها السادة اخلعوا الأقنعة :
    مصطفى محمود .

    ·       الدعارة بالكلمات :
    - أخطر أسلحة القرن العشرين و الاختراع رقم واحد الذي غيّر مسار التاريخ هو جهاز الإعلام …
    الكلمة : الأزميل الذي يشكل العقول …
    أنهار الصحف التي تغسل عقول القراء …
    اللافتات و ( اليفط ) و الشعارات التي تقود المظاهرات …
    التلفزيون الذي يفرغ نفوس المشاهدين من محتوياتها ثم يعود فيملؤها من جديد بكل ما هو خفيف و تافه .
    ·&....

    التفاصيل

    سوق الخميس

    مشاركات الزوار
    حبنا
    قالت حبيبي حبنا لابد
    يوم وينتهي قلت اشهدي
    اني حبيبك للأبد
    بس اسمعي ارجوك
    لايدري احد
    اخاف من اهل الحسد
    حبيبتي
    كلمه تفرحني سنين
    كلمه تخليني حزين
    كلمه احبك تخليني سعيد
    مع انها في وقت تتركني وحيد
    اجلس اراقب من بعيد
    حبيبتي
    حبنا تو بيبتدي
    وانتي تقولي ينتهي ....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2020