تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 759551
المتواجدين حاليا : 11


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • رسم لصورتكِ .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    رجل شرقي .
    لن أقبل ذاك الاعتذار
    و لست ممن يسامحون يسهوله
    و لا ممن يدعون القوة
    اعذرني سيدي
    فأنا امرأءة
    لها طبع خاص و لون ألذ
    من أي لون
    لا ... لا ... لا أقبل اعتذار
    هيا اقبل ...
    و صغ كلمات
    عبارات و ألحان ...
    تغنى بالحروف ...
    لا للأسف
    فانت رجل شرقي ...
    لا يخجل ...
    لا تحمر خديه
    له جبين حار
    كصحراء هيما
    و جبل شامخ
    كالهملايا
    لا يا سيدي ... لا أقبل اعتذ....

    التفاصيل

    ورقة بيضاء .
    تتمرد الحروف ...
    تتهرب المعاني ...
    عندما فقط احاول ان اكتب لكِ ...
    رسالة عشق ...
    لا أدري كيف ؟ ...
    تعلن المفردات هزيمتها ...
    احتراماً لكِ ...
    هل لأن الكتابة ...
    في عصر حبكِ أصبحت قديمة ؟ ...
    أم أن حبك حضارة ...
    ترقي فوق قواميس العشاق ... ؟
    هنا يا غالية ...
    أقف أنا و قلمي ...
    كمتشردين على قارعة الورق ...
    نشحذ الحروف ... و الأفكار ...
    بأن تتكرم علي....

    التفاصيل

    فكرٌ و خيال .
    امتطى فكرٌ ...
    صهوة خيالهِ ...
    أشهر قلمه مهرولاً نحو فكرة ...
    ضحاياه من الحروف ...
    يتساقطون ...
    على مستطيل أبيض ...
    السطور حديد زنزانة ...
    تجبرها على المضي بانتظام .
    *
    دماء زرقاء ...
    مساحيق ...
    تلون وجه الورق ...
    مُشَكِلَةً جُملاً تبحث عن حريةٍ ...
    تترفع عن جسد ...
    تطمحُ للسماء .
    *
    فكرٌ يمتطي خيال ...
    بيده قلم ، نصله من قلب ...
    حده من روح ...التفاصيل

    أنعي لكم قلمي .


    توقف حرفٌ ...

    بحلق قلم ...

    فمات من قلة الأفكار ...

    بكت عليه ورقة و محبرة .

    سطور لم يكتبها ...

    أتت تُعزي سطوراً ...

    قد كتبها مُعبرة ...

    ***

    في يوم وفاةِ قلمي ...

    يدي الثكلى تنوح ...

    تواسيها يدي الأخرى ...

    و على صدري تبوح .

    ***
    التفاصيل

    أصدقاء من القمر

    ذات ليلة .

    كانت العتمة نورا
    وكان في الجفن وسن
    إنها ال (ذات ليلة)
    إنها دفء وبردٌ
    وانغماس في شجن..
    ***
    ياوجودا ضمَّ خوفي في وهَن
    قل لي:
    لمَ يرتعد حبُّك إذ تضمني؟!
    دنيتي غُربةٌ
    وبُعدٌ
    وأنت لي وطن..
    ***
    في حجرك.. أستعيد هويتي
    أحتاج جواز سفر
    أحتاج من الجُرأة مؤنْ
    كي أمُرَّ عبر عينيك
    مسافرة
    حيث الربيع نظرة منك
    وحيث فنجان قهوتك
    حلمٌ
    وإحساسٌ
    في فؤادي سكَنْ
    ***
    أغنية تفوق العشق
    أعزف فيها على أوتار فؤادي
    تُغنيها أغصان الشَّجر
    ونُسيماتُ غسق..
    أغفو،
    وتوقظني نظرة منك
    غائرة خلالي
    حيث المدرن أوراق التوت
    وقرص القمر قطر ندى
    هناك..
    مستعمرة الفؤاد مُحتلة
    يحكمها جنون
    مُعبَّأٌ وجداً
    بآلاف الورق..
    ***
    أمنيتي
    أن أدفن في نُعاس تأملاتي بك
    أتمرَّغُ في حُلُمٌ هو أنت
    وذكرى تحنان أناملك
    على أوراق زهرة بنفسج قدمتها لك
    ذكرى تهالك شفتيك
    على حوافّ فنجان القهوة..
    أيُّ فكرةٍ تموج في عمقي الآن؟
    ؟؟؟
    أتخيلك..
    الوسادة
    والغطاء
    ولون الشفق..
    أتمنى أن تكون في ليلي
    الأرق
    وأن تكون قلما
    وأكون أنا الورق!!!
    ---*---
    ن ب ر ا س


    ارسل لصديقك هذا الموضوع


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    الفتوحات الإسلامية .
    ·       فُتحت في عهده :
    ·       بلاد الشام .
    ·       العراق .
    ·       فارس .
    ·       مصر .
    ·       برقة .
    ·       طرابلس الغرب .
    · &nbs....

    التفاصيل

    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي .
    - الفصل الثالث -
    الفصل الثالث
     


    من أحسن إليك ثم أساء فقد أنساك إحسانه.

    لو كنت متوكلاً عليه حق التوكل لما قلقت للمستقبل ، و لو كنت واثقاً من رحمته تمام الثقة لما يئست من الفرج ، و لو كنت موقناً بحكمته كل اليقين لما عتبت عليه في قضائه و قدره ، و لو كنت مطمئناً إلى عدالته بالغ الاطمئنان لما شككت في نهاية الظالمين .

    في درب الحياة ضيَّعت نفسي ثم وجدتها في....

    التفاصيل

    جبل غار ثور

    مشاركات الزوار
    تمازجنا
    أرتـِّبُ عـالـمَ الإبـداع ِ حـتــَّى

    يـفـيـضَ الـحـرفُ فـي خـديـك ِ قـُبـلـة ْ

    رسـمـتـُـكِ غـيـمـة ً هـطـلـتْ لأحـيـا

    عـلـى خـطـواتـك ِ الـخـضـراءِ شـُعـلـة ْ

    عـلـى بـابِ الـهـوى يـزدادُ شـوقــي

    كـبـحـر ٍ لـم يـجـدْ لـلـدر ِّ أهـلـه ْ

    عـشـقـتـُـكِ فارتـقـى الـمـاءُ الـمـصـفـَّى

    يـُحـقــِّـقُ في فمي للـشـعـر ِ نـقـلـة ْ

    تـضـاريـسُ الهوى في الق....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2018