تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 820217
المتواجدين حاليا : 17


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • رسم لصورتكِ .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    موت !! ربما .
    كل شيء داخلي اتجاهك يا هذا
    أصبح يتخطى مرحلة شيء ما يسمى حب
    لقد تخطاها فعلا بمراحل ومراحل
    أشعر الآن بأن حبك مرضي
    ومرضي داء مستديم لا دواء له سوى الموت

    (((((أحبك))))
    لا..لن أردد تلك الكلمة ولن أقولها مرارا وتكرارا
    كما كنت أفعل دوما...حتى بيني وبين نفسي
    فقد مل لساني منها
    وخاصمتني الكلمات وتعبت مني القصائد والمشاعر والحروف

    أراك داخلي وتغيب عن دنياي
    أتخيل طيفك ....

    التفاصيل

    ميلاد جديد .
    مقدمة : كل صبح يولد بداخلنا طفل .
    الإهداء : لكل الهزائم بتاريخ عمري .
    --*--
    (1)
    أريد أن أولد من جديد ...
    لأغير بعض اختياراتي ...
    و أمسح بعض ما بداخلي ...
    و أرفعُ للفرحةِ راياتي ...
    لكن العمر لا يرحم ...
    الحزن ما زال يكبر ...
    و يعذبني نحيبُ ذكرياتي .
    (2)
    في غرفتي ...
    باردة هي أمنياتي ...
    خائفة هي نظراتي ...
    كئيبة هي أغنياتي ...
    كنت أطالع أوراقي ...التفاصيل

    أسرة كتابة.
    الكلمة الأم

    أم

    الأم الكلمة ؟

    كلمتان إجتمع بهما الكثير

    الكلمة هي أم الحرف

    الذي يرضع من ثدي قلم

    و يهدهده السطر

    في مهد ورق

    يغطيه رداء نص

    و يربيه فكر

    ليصل بمن حوله

    إلى حياة ناجحة

    في أسرة كتابة

    بداخل مجتمع مثقف

    يعشق القراءة....

    التفاصيل

    الهوية حرف و الوطن دفتر .

    هويتي حرف ...
    و الوطن دفتر .
    أنتِ من اكتب لكِ ...
    فيغدو القلم من دمي يتقطر .
    قلمي سلاحي ...
    سطوري قبيلة و أنا عنتر .
    بدونكِ...
    ليس هناك ملجأ !...
    و بكِ ...
    وطني يكبر و يكبر .
    يا أجمل الأوطان ...
    منك ...
    كل وردٍ حولي تعطر .
    تأسرني الأوراق ...
    لكن حرفي بك يتحرر .
    من لا يعرفك ؟ ...
    مسكينٌ هو ...
    قلبٌ لديه قد تحجر .

    الفيصل ،....

    التفاصيل

    أصدقاء من القمر

    لا تسأل يا أبني !! .
    مقدمة :
    عندما تموت الاحلام وتتلاشى ....
    وترى دمعة طفل في محجر عينية ..
    تتعذب ..لا وطن لا طعام ولا كساء ...
    اهداء : إلى كل فلسطيني ... وعربي .... ومسلم....
    --*--
    يا طفلي ارجوك لا تسأل !!
    فالدمع معي يهطل بغزاره
    سيلا عرما يشدوني
    لا اعرف كيف سأجيبك
    هل تدري ؟؟ ... سأخبرك
    لكن اياك ان تزعل .. !!
    *
    هل تعرف يا ابني
    أن الطفل هنا يولد ....
    بين طلقات النيران
    وبين الدمار هو ينشأ
    لكن يا طفلي يضل هو الأجمل
    *
    لماذا يا ابني ??
    لان القوه سوف تعينه
    وبالصبر سوف تقيمه ..
    سينشأ كالأعصار
    يزيح الا‘داء من بين يديه
    ويكون هو الأقوى
    وهناك سوف ارى بيديه
    عدوا يقتل !!
    *
    من حقك يا أبني .. ان تلعب
    أن تجري وان تضحك
    من حقك يا ابني ان تمرح
    هو وطنك لكن ..
    لم يتركه الأعداء لنا
    أخذوه وأحتلوه
    وبأوكارهم دنسوه ..
    كيف أجيبك يا ابني
    رجاء لا تسأل !!
    *
    من حقك يا ابني ان تعيش
    وأن تكون سعيد وعيناك
    بها تسعد
    من حقك يا أبني ان تجري
    بين البيوت
    وأن تتسلق التلال
    ولكن لم يعد لنا
    وطننا او بيتا
    بل
    نارا تتوهج تأصل
    *
    يا ولدي العرب نيام
    ندددو وما الفائده
    شجبو فاستنكرو
    هل اعطونا بلادنا ؟
    وهل حررووووو حدودنا
    وهل أعادوا البسمه على وجوهنا
    مالفائده ؟. يا ايني في وطن
    مسلوب
    لا حرية له ..
    لا قيمة نرجوها منه ..
    لا عربا ينقذنا
    من فوهة نار !!
    لا حمية من جيش جرار
    يوما قد نشهد جيشنا
    كالتتار !!
    يا ولدي النار لا تضرم
    الا بالمدخل!
    *
    لا تسأل يا ولدي ..
    عن حلم ضائع
    عن طفل جائع
    عن آمال تذهب لا ترجع
    لا تسأل يا ولدي ..
    فالعين من حزني تدمع
    أرجوك يا ولدي ...
    يكفي
    جرحي يوما لن يبري
    قتلو اهلي ..
    قتلوا أمي
    ما أبقوا احدا ألا رموه برصاصة غدر ٍ
    وأغتالوا براءة طفلٍ
    لله من يسمع صوت الاستجداء ؟
    من ينقذ شعبا ً
    ما عاد لة أرض وكساء ؟
    دعني يا أبني ابكي عربا ماتوا
    أحياء !!
    لا تسأل يا أبني عن وطنك
    ما عاد لنا وطنا يذكر
    ولا املا ينطر
    دعني اموت كغيري
    لا أحتمل رؤية هذا المنظر ..
    يا أبني تكلم لا تخجل ..!!
    *
    لا تسأل يا أبني
    عن دارك ..
    عن أخوتك
    عن أرضك في بلدك
    عن علمك .. عن كراسك
    وقلمك
    لا تسأل عن حلمك
    بل أسال عن يوما تقتاد الى المخفر !!
    كالقط تجر .. بلا ذنبا
    لا شيء يشفع لك ...
    إلا حجرك ...
    وتهمتك يا ولدي
    دفاعك عن أرضك
    سجل يا أبني في عقلك
    وفي قلبك
    ان الدين لا بد له ان ينصر ...
    ردد يا ولدي ..
    الدين سينصر
    الله اكبر الله أكبر
    وغدا سنراك في المحفل !!
    لا تسأل يا أبني لا تسأل !!!!!!
    -*-
    الخلاصة :
    تعبير من قلب يعتصر لحالة طفل فلسطيني يسأل والدة عن وطنه واهلة واصدقائة !!
    ---*---
    بريمااااااااا ( ثائــر الحرية )ااااااااوي


    ارسل لصديقك هذا الموضوع


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    الهجرة إلى المدينة .
    ازداد تعرض المشركين للنبي (صلى الله عليه وسلم) وأصحابه، وهاجر كثير من
     المسلمين إلى الحبشة، ولكن أبا بكر بقي مع النبي (صلى الله عليه وسلم)،
     وعندما هاجر المسلمون إلى المدينة ظل أبو بكر إلى جوار النبي (صلى الله
    عليه وسلم) ينصره ويسانده في دعوته.
    و ظل أبو بكر في مكة ينتظر اليوم الذي يهاجر فيه مع النبي (صلى الله عليه
     وسلم) إلى المدينة، بعد أن سبقهما المسلمون إليها، حت....

    التفاصيل

    جمع القرآن الكريم .
    استشهد عدد كبير من كبار الصحابة ممن يحفظون القرآن الكريم في حروب
     الردة التي استغرقت أكثر عهد الصديق، وقد زاد من جزع المسلمين لاستشهاد
     هؤلاء الأعلام من الصحابة ما يمثله فقد هؤلاء من خطر حقيقي على القرآن
    الكريم والسنة المشرفة، وكان عمر بن الخطاب من أوائل الذين تنبّهوا إلى ذلك
     الخطر، وبعد تفكير عميق هداه الله إلى فكرة جمع القرآن الكريم، فلما عرض
     ذلك على أبي بكر....

    التفاصيل

    أنيسة 1964

    مشاركات الزوار
    أعطـيـتـُكَ أجملَ ما عندي
    أعـطـيـتـُكَ أجملَ ما عـنـدي

    أعـطـيـتـُكَ

    أجملَ ما عـنـدي

    فلماذا وجـهُـكَ

    في وجهي

    ما زالَ يطيرُ

    و يـبـتـعـدُ

    هل أجرمَ

    هـجرُكَ في قــتـلـي

    و ريـاحُ رحـيـلـِكَ

    في روحـي

    بـسـيـاط ِ فـراقـِكَ

    تـنـعـقِـدُالتفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2018