تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 844394
المتواجدين حاليا : 16


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • رسم لصورتكِ .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    ذكرى أيام قاتلة .
    القلب مات وانكسر
    والزهرةاليانعة ذبلت
    يامن سكنت مهجتي
    أناديك بليل الوحدة ولكن
    لا يعود لي إلا الصدى لصوتي
    فأين أنت؟
    بحثت عنك في عيون المارة
    عدت بذكرياتي للماضي
    لماضي حبنا
    وتمنيت في حلم لا غير
    اعتقدت بأن الزمن أنساني
    ولكن هيهات لجبروت هذا الزمان
    رحلت حبيبي وأخذت كل شي
    ولكن ...
    نسيت أن تأخذ ذكرياتي
    التي تلاحقني في كل مكان
    فكيف أنساك ؟؟؟
    ---*---
    ....

    التفاصيل

    إبحار و دوار .

    مقدمة : من يخشى البحر غرقاً أو دواراً فلا يغامر .
    إهداء : إلى ( النايفة ) التي أبحر إبنها يوماً و لم يُعد لليابسة حتى الآن .
    ---*---
    (1)
    حينما رأيتكِ
    كانت عينيكِ بحراً يناديني
    و انا لا أملك مركباً
    و لا أعرف سِر الإبحار .
    (2)
    منذ طفولتي
    و أمي تحذرني
    أن البحر لا يُكسبني سوى الدِّوار .
    (3)
    منذ طفولتي
    لا بحرٌ أهواه
    و لا أحب للبحر جِوار .
    (4)التفاصيل

    .... نقاط للتأمل .


    نقطة أولى :
    عندما تغيب الحقيقة من واقعنا فأننا نتوه في طرقات الخيال ...
     نعيش على الأحلام نسرق أعمارنا بأنفسنا ...
    نضيع سنوات عمرنا هباء ...
    نظل نبحث عن ضوء شمعة الحقيقة ...
    بليل الخيال وسط رياح اليأس ...
    نتوه في دروب الضياع دون دليل ...
    نقف في محطة الأحلام ننتظر قطار الأمل ...
    لنذهب إلى مدن الحقيقة ...
    ندور في حلقة مفرغة لا أول لها و ليس ل....

    التفاصيل

    رفيقٌ للسحاب .

    مقدمة : منذ القدم و الإنسان يحلم بأن يطير .
    الإهداء : لمن منحتني الفرصة بأن أحلق بجناحين من ورقة و قلم .
    ---*---
    (1)
    طائرُ سماء
    رفيقٌ للسحاب
    تعبث الريح بجناحيّ
    فأهاجر إلى مَواطنِ الغياب
    لكني ما البث
    أن أشتاق إليكِ
    فأعود
    لأستحم في بحيرة عينيكِ .
    (2)
    في مواسم الهجرة
    أطوف الأرجاء بحثاً
    عن شبيهةٍ لكِ يكون لها
    شيءٌ من بحة صوتكِ
    شيءٌ من شجن....

    التفاصيل

    أصدقاء من القمر

    أميرة الأشجان .

    يقول أني أميرة الأشجان
    كم كنت أتوق ..
    أن اصبح للخافق أميرة 
    أختال بفخر في رحاب قصرك 
    و ألزم بشوقٍ أعتاب قلبك
    لنمحو مفردات الفراق
     و نفتت صخور الحيرة 
    ونبقى معاً 
    بقاءاً سرمدياً خالداً
    ما بقيت الحياة 
    لكن 
    ما بيدي غير الخضوع
    لقوانين الحب القاسية 
    أوهن عقلي فك معادلاته 
    أتعب فؤادي أثبات نظرياته 
    لأهوي صريعة
    تحت نتائج استنتاجاته !!
    أنت شمسي
    في غياب حضورك 
    تفقد الألوان خصائصها..
    و تفقد تمايزها  ..
    و أغرق في ظلام الليالي الليلاء  
    وفي حضورك 
    تحرقني بلهيب حروفك
     فأترنح تحت سنان القلم 
    أهذه حال المحبين ؟
    عذاب الفراق وعذاب الحضور؟
    لو بيدي أن أمسح عن هذا الكون
    كل العتب … وكل اللوم
    أن أرفع نبراساً ينير دياجير العتمة
    أن أقتلع جذور الحيرة 
    أن أمحو كلمات في قاموس الحب 
    هجر ... فراق ... شك ... وغيرة  
    كي لا أبدو لصراعي أسيرة 
    لو بيدي أن أطوف هذا الكون 
    أغرس بذور والحب للجميع 
    لو بيدي أن لا يرويها غير ينابيع الصفاء 
    وشلالات النقاء 
    و ماء السماء 
    لو بيدي 
    أن أقتلع شوكة حاقد 
    و عينَ حاسد 
    و قلباً فاسد 
    أتدري ؟
    قد كنت وحيدة
    في روض الزهور 
    ألوان  ... أشكال  …وعطور …
    لكن قيود الحسرة … زادتني كآبة
    فجأة !!
    و من جزيرة في البعد موغلة
    حضر نورس أبيض
    أسقط لي من جناحة ريشة
    كم أفرحتني تلك الريشة 
    مسحت بها على ظهر أحزاني 
    فتلاشت كل أشجاني 
    و تساقطت همومي
    في انتحار غريب 
    التأمت جروحي بشكل مريب 
    رفرف طيري على وجودي 
    وحلق في سمائي 
    وسمع نبضي ولمح شرودي 
    أواااه يا طير 
    كم كان حضورك جليلاً
    وكم كان وجودك جميلاً
    وكم تمنيت بقاءك طويلاً
    لو بيدي
     أن أصرخ في سمع الريح
     لعل صداها يصل سمعك 
    وأهتف لك أنّي باقية
    لبقاءك راحلة لرحيلك 
    فأنت
     نورس أبيض
    من نوارس الرحيل
    لكن
    أعرف أنك ستهيم
    الى أقاصي الدنا بحثاً 
    أعرف 
    فالطير لا يكف عن التحليق 
    ليتني 
    ليتني لم أتعلق بطير

    --*--
    التوليب


    ارسل لصديقك هذا الموضوع


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    نسبه و مولده .
    ·       هو عمر بن عبد العزيز بن مروان بن الحكم بن أبي العاص بن أمية، الإمام الحافظ، العلامة المجتهد ، الزاهد العابد ، اأمير المؤمنين ، أبو حفص ، الخليفة الزاهد الراشد ، ( أشجُّ بني أمية) .
    ·       أمه هي : أم عاصم ليلى بنت عاصم بن عمر بن الخطاب .
    ·       ولادته :
    ولد سنة ثلاث وستين بمصر ....

    التفاصيل

    حياة في الإدارة :
    غازي القصيبي .

    ·    إن عجبي لا ينتهي من أولئك الموظفين الذين يقيمون الدنيا ولا يقعدونها إذا رأوا أن المكتب لا يتناسب و ما يتصورونه لأنفسهم من مكانة .
    ·    إنني أفخر بالفترة الطويلة التي قضيتها بدون طاولة ، و أفخر أكثر بأنني لم أضيع دقيقة واحدة من الدوام ، كنت في المكتبة من الثامنة صباحاً إلى الثانية بعد الظهر من كل يوم .
    ·    المدرس الذي يتمتع ....

    التفاصيل

    جامع الأحمد

    مشاركات الزوار
    بلى معنى..
    حين يرحل اعز الناس اليك وتتخلى عن كل شي جميل يوحيط بك هنا فقط تعرف ب انك فقدت تلك الروح العزيزه تدرك بنك فقدت شي عزيز على قلبك احيانن اشعر با الوحده واحيانن اشعر بن من حولي كثيرون افتقده افتقد ذالك الصوت الرقيق ذالك الصوت الذي افتقدت من موده افتقدت ذالك الصوتالذي يوسيني وقت حزني ااااه لو تتعلمي ماذا بداخلي لوتعلمي ماذا بخاطري لوتعلمي ماذا حل بي لماكنتي رحلتي انا حياتي اصبحت فآآآآآآآرغه بدون معنى ....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2018