تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 1424543
المتواجدين حاليا : 26


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • التغريبة الفلسطينية .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    أكتبك يا شاعري .
    عندما أتذكرك
    وأحاول الكتابة عنك ...
    يتحول القلم في يدي
    الى حمامة بيضاء ...
    تأبى الركود بين أناملي....
    ***
    كيف كان لغجرية مثلي
    ترتدي وبكل أناقة ...
    برودة الأصداف
    في أعماق البحر ...
    أن تطلق العنان لقلبها
    ليملأه شاعراً هادر الكلمات ...
    بريء الأحلام شرس الهمسات ...
    وعميق الحنان مثلك ؟؟
    ***
    أكتبك..
    وما أن أراك
    على أوراقي ...
    حتى تفيض شلال....

    التفاصيل

    ترحلين .

    مقدمة :
    عبر تاريخ العشق العربي … هناك مجنون ليلى …
    لكننا لم نسمع ولم نقرأ عن مجنونة قيس .
    الإهداء :
    إلى … من أعلنت الرحيل عن واحة الحب … لتسكن صحراء البُعد .
    -------------------------
    ترحلين ...
    وتتركيني وحيداً...
    مع... بقايا ذكرياتنا سوياً...
    ترحلين ....
    وتتركيني …
    أقابل جحافل الذكريات وحدي .
    *
    ترحلين ؟!!…
    ترى ماذا سأقول للأحلام الجميلة ؟...
    ....

    التفاصيل

    الحياة و الإيمان .
    ·       الحياة بلا إيمان ...
    بلا قيم ... بلا مبادئ ...
    وهم نحسبه حقيقة ... خيال نحسبه واقع ...
    و مأساة لا نحس بها إلا عندما نفيق على وقع صدمة نحتاج عندها لملجأ …
    فنتذكر عندها الله سبحانه وتعالى .
    ·       عندما نبيع الحب من حياتنا لا نشتري بدلاً منه إلا الألم .
    ·       عندما ننتزع....

    التفاصيل

    عاشق قديم .
    مقدمة :
    قد يعيش البعض …
    و هو يشعر بأن شخصية رجل ما في التاريخ العربي تسكن نفسه.
    الإهداء :
    إليها ... أطيب من بالوجود .
    ---*---
    أنا عاشقٌ قتلتني الأحرفُ والكلماتْ …
    بصدري شهقة تغتالها الزفراتْ …
    فضميني إلى صدركِ و شاركيني الآهاتْ …
    أو اتركيني أنزفُ حزناً حتى المماتْ …
    ثم ادفنيني برمل النسيان وقولي :
    مر … و فاتْ .
    *
    أنا يا حلوتي …
    عاشقٌ من قديم الأزمان آتْ....

    التفاصيل

    أصدقاء من القمر

    أنغام الألم .

    كم تمنيت 
    أن أسكن فؤاداً بشوق يحتويني 
     أتطاير حبوراً مع نبض حالم يناغيني 
    وشغاف القلب هي لي ..!!
    هي لي أغلى دثار
    بقرب الوتين يزداد ثباتي ويزداد يقيني 
    أنّي لغيرك لن أكون !!
     كم تطربني نبضات فؤادك 
    كم تطربني نشوة الانتصار 
    سمعت همساً ...
    يرفّ على وجودي 
    و رأيت ابتسامة جذلى...
    تضيء دروبي 
    أتوسد دفء الحنايا
    و أستند على جدران القلب 
    و أحكي للكون قصة
    خطّها بقلمه الأقدار !! 
    كيف لا ..!!
    و حضورك ؟
    يملأ تجاويف القلب حضورك ...
    يسري مع جداول شراييني ...
     متوهجأ ... حانياً ... دفّاق ...
    ينطبع في ثنايا الروح ...
     اسمك ... و عنوانك ...
    و لحن سطورك ...
    *
    أقرئني ...!!
    حروف قصيدة فخر ...
    بالحب تسمو ...
    أقرئني ...!!
     نثراً تتداعى سطوره شوقاُ ...
    و للأمل يرنو ...
    *
    أخشى زماناً ...
    أندثر كذكرى   !!
    و كماضٍ أغدو ...
    أخشى غياب حضوري  !!
     فأكن كشهاب يومض ...
    لكن سريعاً سوف يخبو ...
    *
    أكتبني في ذاكرة الروح 
    حين تتداعى سطوري ...
     من دفتر حياتك 
    وأنتهي كورقة صفراء عاشت حيناً ...
    ترتشف من فيض غصونك
    ثم تخليت عنها ... فشحب لونها
    آآه 
    لقد بتّ تقسو !
    هاك شِعري ممزوجاً بأنيني 
    هاك همسي ...
    فقد كان بالأمس يحكي حنيني 
    تتكثف ذكرياتي و تتراءى لي كماضٍ ...
    سيعبر مع نهر سنيني
    *
    مهلاً 
    لم نسترسل في ألحان الفراق ؟
    لم يطيب لنا عزف أنغام الألم 
    وقرع أجراس الوداع ؟
    دعني أكسر هذا الناي 
    فما عاد يطربني لحن الشجن 
    سأكون لك كل الفصول!!
    في صيفك 
    سأتجذر كنبت الصحراء
     يزيده الجفاف ثباتاً
    أتشبث بجذوري في لفح الهجير ...
    فأظل صامدة ...
    و أظل عنيدة ...
    و أهذي في مسامع الريح أني ...
    عن صمودي ... عن جنوني ..
    لا .. لن ألين!!
    في خريفك
    سأكون إعصارك
    أنثر رملك ... و أثير موجك 
    سأتنقل بين أبعاد الدنا ...
    أرقب وجودك!!
    في شتائك ..
    سأكون غيمة سمائك ...
    تهمي ودق الشوق 
    و ينساب السديم بين ثناياها ...
    يغمر كونك بالسحر 
    سأصمد لرعودك 
    و أتحمل شرر بروقك 
    فأنا متيمة بك 
    حتى في لهيب شعورك!!
    في ربيعك 
    ساكون فراشة دوحك
    أستاف شذى بتلاتك
     و أتراقص فرحاً
    في أرجائك وفي أجوائك 
    سأحلق في مداك ...
    و أهتف لأزهار الروض أني لك 
    وأني بك أهيم!!
     أعرفت الآن
    من العاشق المجنون ؟
    --*--
    التوليب


    ارسل لصديقك هذا الموضوع


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    نسبه و مولده .
    ·       هو عمر بن عبد العزيز بن مروان بن الحكم بن أبي العاص بن أمية، الإمام الحافظ، العلامة المجتهد ، الزاهد العابد ، اأمير المؤمنين ، أبو حفص ، الخليفة الزاهد الراشد ، ( أشجُّ بني أمية) .
    ·       أمه هي : أم عاصم ليلى بنت عاصم بن عمر بن الخطاب .
    ·       ولادته :
    ولد سنة ثلاث وستين بمصر ....

    التفاصيل

    هل هو عصر الجنون :
    مصطفى محمود .







    قريبا


    ....

    التفاصيل

    مباني الجامعة الإسلامية

    مشاركات الزوار
    (( أبجدية الفرح ))
    هذه أبجدية الفرح التي كتبها

    الشاعر والروائي/ أحمد أبو دهمان

    لمتذوق الشعر

    أهدي له هذه الرائعة ،،
    .
    .

    أباه علمتني أن لا أبيع دمي
    أن انحني كي تراني قمة القمم

    مازلت منتصباً والماء يشهد لي
    أن الصخور نَمت يوماً على قدمي

    لا ماء في الماء استقي يدي بيدي
    أهيم في عطش أسقي فمي بفمي

    سافرت في حُلُم غادرته حُلُماً
    أقمت في يقظتي فاغتالني ح....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2019