تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 881317
المتواجدين حاليا : 23


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • رسم لصورتكِ .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    ليلة باردة .
    بين أصابعي يرقد قلم
    ومن بين الحروف النازفة يغرق حنين
    وعلى ورق من ألم..تذوب السعادة لحظة بلحظة
    بين عبث السنين
    *
    ليلة باردة أخرى..
    من دونك..
    برد بين ضلوعي ..وميض برق يزور قلبي الكسير
    وذكريات فراق وألم تحتضن دموعي
    *
    أقف خلف نافذتي
    لتحتضن نظراتي حبات المطر المتساقطة
    ربما ترى طيفك من بينها
    يغفو بعد اشتياق ولوعة
    *
    وأنا وحيدة هنا
    وقلبي الصغير يبكي معي
    ي....

    التفاصيل

    أحببت السنابل .

    أحببت السنابل ...
    لأنك الأرض ...
    التي تسكنها الحقول .
    أحببت الماء ...
    لأنك المطر و الجداول ...
     و ساقية الزرع في كل الفصول .
    *
    أحببت الحرف ...
    لأنك الأبجدية ...
     و تاء التأنيث
    و الحب المؤنث السالم .
    أحببت القلم ...
    لأنك العقل
    و اليد و الفكر الحالم .
    *
    إليك يسير القلب ...
    على قدمين من نبض ...
    و يقدم لكِ ...
    على طبق من صدق ...
    ....

    التفاصيل

    هذا المساء .
    هذا المساء ...
    طوفان الدموع ...
    يجتاح أراضي عينيَّ ...
    يغرق شواطيء رموشي ...
    و ينهب جفاف خديّ .
    *
    هذا المساء ...
    أرسل ملك الحزن ...
     جيوشه من الهموم ...
    لإحتلال عاصمة صدري .
    *
    هذا المساء ...
    بطرقات نفسي ...
    بقايا من صغار الأماني ...
     تحتضر على أرصفة الألم ...
     دكاكين الشجن منهوبة ...
    و قوى أملي منهارة .
    ،،،،
    هذا المساء ، هنا قلب....

    التفاصيل

    على إحدى الغيمات .

    باردٌ هو الجو ...
    و بداخلي ...
    لهيب الشوق يحرقني ...
    هادئة هي الريح ...
    و بفكري ...
    عواصف الحيرة تأرجحني .
    *
    يا أنتِ ...
    سيدة الفصول ...
    و الطبيعة ...
    ملجأ الروح و الطمأنينة ...
    على إحدى الغيمات ...
    كان لقائي بكِ حالماً ...
    عيناك كانا البرق ...
    شفتاك كانا الرعد ...
    و حديثك المطر ...
    يصبغ الأرض بلون الزهر .
    *
    مطرٌ ...
    تحتضنه غيمة ...
    ت....

    التفاصيل

    أصدقاء من القمر

    الغوص بأعماق لحظة مختلفة

    كل لحظة ..
    أستطلع المجهول
    وأناظر الغيب وأفتح أجنحتي
    لرياح الامل أتفرد بوحدتي
    بعالم خاص هو قلبك
    وما بين اللحظة
    وأخرى سيل لا نهائي
    من هواجس الانتظار
    تذيب تلال الهدوء
    كملح يتلاطمه المد
    على شطآني
    تطالبني
    بأن أعيش مكنوناتها
    وأنا أتحسس فيها إلتواءات أيامي
    ودربي غارق في متاهاته ...
    ***
    واية احلام
    التي احياها
    احلام تفترش جفوني
    تنمق لها
    من رمشها باقة امنيات
    اماني امتزجت برغبة
    واحدة للحظة فقط لا غير
    لحظة إمتلاك قلبك ... فبه امتلك
    كل اللحظات كل الاوقات
    لحظة احساس بامتلاك وطن
    لا حدود له
    عالم آخر فضاء واسع
    ممتد الأفق ...
    فكيف ترحل
    فهل رأيت وطنا يرحل؟؟!!
    ***
    أتطالبني
    بأن أعيش لحظتي؟؟
    لحظة خربشت
    بمدادها وجه الليل
    لحظة تحلم
    بأن تصحو لتنفض من خيالاتها
    اي حلم تمدد بلا حياء داخل النفس
    وأفترش أهداب عين السماء
    ككابوس يمزق دمع الزمن
    ***
    لحظة ثقلت
    فأجفلت بداخلي
    كل انواع الانين
    لحظة أختلط
    فيها ملاح الرحيل بالامل
    تتهادى كقارب عتيق
    وسط امواج الدقائق
    لحظة توشحت شالا
    اسود مرصع
    بهالات افق القمر
    تحول لونه الفضي إلى سواد قاتم
    كأنه موت ينتظر
    لحظة ابتلاعه لروح الحب فينا
    لحظة مبلله بدمع غروب
    اوقاتنا عند مولدها
    لحظة تبرق بلمعان غريب
    لا يبقى لها سوى بوح صامت
    وصوت ساكن متناثر الاهات جوعا
    لنوم أبدي الاغتراب ...
    ***
    لحظة أتجرع فيها
    وبتلذذ وحدتي
    ويكون الليل كرسي ألم
    لا يجلس عليه إلا أنا
    ويهذي فيها الموت ..
    لموكب رحيل الروح
    في وكنات صراخ حزين
    لحظة جنون يصبح
    فيها كل شيء مخبول ....
    ***
    تتشابه السبل ..
    تتشابه الغايات..
    يتشابه الشيء واللا شيء..
    لحظة ..
    أتابع فيها المسافة ..
    بين اسئلتي
    وبين أجوبتك المبتورة
    أحاول ردم تلك المسافة..
    ***
    لحظة أطالب السكون
    أن يسكنني
    أتوسل الصمت
    كي يقتلع لسانه ..
    ولا يأتيني ببوح غبي..
    منافي لواقع مرير..
    أسترق خلالها السمع
    علّي أصل لفضفضة الروح ..
    في وطأة الليل
    و امتطي صهوة القمر
    لافق بعيد المنال ..
    ***
    يا لحظتي الحالمة
    إستيقظي لإني
    تعبت جر كل تلال الوقت
    ورائي في ظلمة ايامي
    أحاول أسترجاع ذاكرتي
    علها تعيدني لحظة
    وقوفي بأول الطريق
    لحظة تاه فيها صوت بوحي
    في فراغي
    في ذاتي
    لحظة ضاعت بها
    نبرات فرحي
    وعلت تأوهات حزني
    وأستكانت
    بدهاليز نفسي
    كنجم هوى وسط
    ثقب أسود بمجرة عمري
    ***
    لحظة تختلف
    عن لحظات العمر..
    كأرض أنمو فيها
    وأتعشب كزيتون
    لاأصفار يصيب أوراق هواه.
    لحظة تختلف
    عن لحظات العمر..
    كأرض أنمو فيها
    وأتعشب كزيتون
    لاأصفار يصيب أوراق هواه...
    رغم هبوب رياح
    خريف وداعنا ...
    --*--
    دهن العود 


    ارسل لصديقك هذا الموضوع


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    حرب المرتدين .
    انتهزت بعض القبائل التي لم يتأصل الإسلام في نفوسها انشغال المسلمين
     بوفاة النبي (صلى الله عليه وسلم) واختيار خليفة له، فارتدت عن الإسلام
    وحاولت الرجوع إلى ما كانت عليه في الجاهلية، وسعت إلى الانشقاق عن
    دولة الإسلام والمسلمين سياسيا ودينيا، واتخذ هؤلاء من الزكاة ذريعة
     للاستقلال عن سلطة المدينة، فامتنعوا عن إرسال الزكاة وأخذتهم العصبية
     القبلية، وسيطرت عليهم النعرة ال....

    التفاصيل

    نسبه وصفاته ونشأته .
    هو عبد الله بن أبي قحافة عثمان بن عامر بن عمرو بن كعب بن سعد
    بن تيم بن مرة بن كعب بن لؤي، وينتهي نسبه إلى فهر بن مالك
    بن النضر بن كنانة، ويلتقي في نسبه مع النبي (صلى الله عليه وسلم)
    عند مرة بن كعب، وينسب إلى "تيم قريش"، فيقال: "التيمي".

    كان أبو بكر يُسمَّى في الجاهلية "عبد الكعبة"؛ فسماه النبي
    (صلى الله عليه وسلم) :
    عبد الله، ولقّبه عتيقاً لأن النبي (صلى الله عليه وسلم)&....

    التفاصيل

    سوق الخضار

    مشاركات الزوار
    العاشق الولهان في غربته.
    يُفنى الزمانَ ولا أَخونَ عهدكِ
    أَبدا ولو قاسيتُ كُلَ الهوانِ
    أَصبو إليكِ كُلما بَرقٌ سَرى
    أَو ناحَ طيُر الأيكِ في الأغصانِ .
    **
    أُعللُ قَلبي في الغرامِ وأكتمُ
    ولكنَ حالي عن هَوايَ يُترجمُ
    وكنتُ خَلياً لستُ أَعرفُ ما الهوى
    فأصبحتُ حَياً والفؤادُ متيمُ .
    **
    وصلَ الكِتابُ كتابك فأخذتهُ
    ولَصقتهُ من الحرقةِ بِفؤادي
    فكأنكمْ عندي نهاري كلهُ
    وإذا رقدتُ يكونُ تحتَ وس....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2019