تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 1592006
المتواجدين حاليا : 23


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • التغريبة الفلسطينية .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    لمن سأكون من بعدك .
    ها أنتَ رفعت يدك ُملوٍحاَ بالرحيل
    لتسكن قلب أنثى غيري ..
    وأنا التي جعلتك
    قبلتي
    وعقيدتي
    ومنفاي
    ووطني . . . . . أتساءل ..
    لمن سأكون من بعدك ؟؟
    يا سيدي ..
    لمن بعدك أنا
    إذا ما خذلني البشر
    وعاندني القدر
    وأرهقني الأرق والتعب والسهر ..
    لمن أنا !!؟
    يا سيدي..
    لمن بعدك أنا
    إذا ما ضللتُ الطريق
    وضيًّعتُ عناوين كل صديقةٍ ورفيقة ..
    وصديق .. لمن أنا !!؟
    ....

    التفاصيل

    هزيمة على أراضي العشق .
    مقدمة : قد يُغلبُ المقدام ساعة يَغلـبُ ( غازي القصيبي ).
    الإهداء : إلى صاحبة العينين … السوداوين … الرائعتين. .
    ---*---
    خسرت معركتي معكِ ...
    بعد أن ظـننت بأني سـأحكم كل ...
    أراضي العشـق التي تطأها قدميكِ …
    هُزمت في وقتٍ كنت فيه …
    أشـرب مقدماً …. نخـب الانتصار …
    ظننت كما ظن هتلر ...
    بأنه سيحكم العالم ...
    وهزم في ... الجولة الأخيرة ....
    لا فرق هنا بيننا فكلانا ... خا....

    التفاصيل

    وطن يبحث عن جواز سفر .
    مقدمة : الغربة تعانق الوطن في لحظة إنكسار .
    الإهداء : للقلوب التي تستوطنها الأوطان .
    --*--
    (1)
    في زمن السفر
    تباعدت الخطي
    تقاربت المسافات
    وحدي على رصيف
    أنتظر في كل المحطات
    بيدي ( يافطة ) كبيرة
    كتبتُ بها - قلبي هنا -
    لا أحد يأتي
    فأعود منزوياً بركن الذكريات
    (2)
    آه يا وطني المهاجر
    من قلبي لقلب الآخرين
    أبحث عنك في عيون المسافرين
    بين أصوات القطارات<....

    التفاصيل

    زمن المهرجين .

    المقدمة :
    عندما تكون الصريح الوحيد بين آلاف المنافقين !!
    فأنت صاحب النغمة النشاز بوسط الفرقة الماسية .
    الإهداء :
    إلى اكثر الأصدقاء شرفاً الذي قال لي يوماً :
    (يا أخي ما اعرف أنافق) .
    ---*---
    ( 1 )
    يا صديقي
    ليس هذا زمن الشرفاءْ
    فالسركُ مفتوحٌ
    والجماهير بلهاء
    و المهرجون الطامعون
    يرقصون للأولياء
    بالأصباغ على و وجوههم يرسمون
    ضحكة صفراءْ .
    ( 2 ) ....

    التفاصيل

    أصدقاء من القمر

    شاب البريمي .

  • أبجديات . (2 تعليق)
  • قلبان في مفترق الزمان . (2 تعليق)
  • لمحـة ..!! .
  • لا تسأل يا أبني !! .
  • أخـس يا عـرب ... !!.
  • مشاهد ..!!!! وشواهد . (1 تعليق)
  • لك الاختيار ان أردتي ...!! . (1 تعليق)
  • يا قبسا من نور . (3 تعليق)
  • رحيل .
  • رسالة إلى حبيبة !! . (2 تعليق)
  • شذرات (1) من حكايات قلم .
  • سيدتي الحائرة ... !! . (3 تعليق)
  • غـــربـة .
  • و افتش عن أنثى 2. (2 تعليق)
  • وأفتـش عـن أنثـى ... !!. (2 تعليق)
  • ونعود من جديد .
  • خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    خلافته .
    ·       عندما مرض الخليفة سليمان بن عبدالملك بدابق قال لرجاء بن حيوه :" يا رجاء أستخلف ابني؟!!" قال:" ابنك غائب" قال:"فالآخر؟" قال:"هو صغير"، قال:"فمن ترى؟" قال:" عمر بن عبد العزيز "، قال:"أتخوف بني عبد الملك أن لا يرضوا" قال:"فوله، و من بعده يزيد بن عبد الملك، و تكتب كتاباً و تختمه، و تدعوهم إلى بيعةٍ مختوم عليها" .
    ·       فكتب ا....

    التفاصيل

    أيها السادة اخلعوا الأقنعة :
    مصطفى محمود .

    ·       الدعارة بالكلمات :
    - أخطر أسلحة القرن العشرين و الاختراع رقم واحد الذي غيّر مسار التاريخ هو جهاز الإعلام …
    الكلمة : الأزميل الذي يشكل العقول …
    أنهار الصحف التي تغسل عقول القراء …
    اللافتات و ( اليفط ) و الشعارات التي تقود المظاهرات …
    التلفزيون الذي يفرغ نفوس المشاهدين من محتوياتها ثم يعود فيملؤها من جديد بكل ما هو خفيف و تافه .
    ·&....

    التفاصيل

    مجلس الضيافة

    مشاركات الزوار
    على غوب شمس جديد

    على غروب شمس جديد اقف حائره على شاطئ بحر كان لنا متعه ولان صارلنا هم واحزان هاانا اقف امام ذكرياتي ام من كنت احب لقد تركني حرحل عني في اكثر اللحظات كنت احتاجه فيها لقد تخلى عني لقد كان رفيقي واخي وحبيبي لقد كان انا لقد رحل وترك داخلي فرااااااااااااااااغ. فراغ لم اجد مايسده نعم لم اجد لقد تخل عني ونا حائر في امري تائهن في حياتي عاجزن عن وصف شعوري شعور حرمان ويأس شعور خوف شعور يألم الحجر ايها....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2020