تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 611384
المتواجدين حاليا : 14


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • إبحار بلا مركب .
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • رسم لصورتكِ .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    رسالة حُـب .
    بسم الله الرحمن الرحيم
    إلى أغلى ما أملك
    وأعز من لي في الوجود
    مساؤك سكر
    . . . .
    لا أدري ما الذي يدفعني إلى الكتابة إليك الآن
    بعد كل الذي جرى ،
    ربما لأخبرك أنها رياح حبك
    لا تزال تعصف بي ،
    بين حين وحين ، بل كل حين ،
    على العكس من تصورك تماما ،
    من أن البعد سوف ينسيني إياك ،
    وأني سأعود لحياتي من جديد
    وكأن شيئا لم يكن
    . . . .
    أنا لا أدري كيف أحببتك التفاصيل

    أنعي لكم قلمي .


    توقف حرفٌ ...

    بحلق قلم ...

    فمات من قلة الأفكار ...

    بكت عليه ورقة و محبرة .

    سطور لم يكتبها ...

    أتت تُعزي سطوراً ...

    قد كتبها مُعبرة ...

    ***

    في يوم وفاةِ قلمي ...

    يدي الثكلى تنوح ...

    تواسيها يدي الأخرى ...

    و على صدري تبوح .

    ***
    التفاصيل

    مساحة للركض .
    مقدمة : منكِ إلى أين المفر؟ .
    إهداء : إلى من ملَّ الركض في كل الدروب .
    ---*---
    اركض ...
    أمــامك مســاحة للركض ...
    لا ... تنظر خلفك ...
    فربما وأنت تركـض … تتعـثر ...
    اركض ...
    بقـدر ما تسـتطيع ...
    اركض ... اركض ... اركض ...
    أيها القـلب …
    فالذكـريات ... تركض خلفك ...
    تريد أن تعيدك ...
    إلى سجن الماضي من جديد ...
    اركض ...
    ( فالمسـتقبل أمامك …
    والماضي …....

    التفاصيل

    أنعي لكم قلمي .


    توقف حرفٌ ...

    بحلق قلم ...

    فمات من قلة الأفكار ...

    بكت عليه ورقة و محبرة .

    سطور لم يكتبها ...

    أتت تُعزي سطوراً ...

    قد كتبها مُعبرة ...

    ***

    في يوم وفاةِ قلمي ...

    يدي الثكلى تنوح ...

    تواسيها يدي الأخرى ...

    و على صدري تبوح .

    ***
    التفاصيل

    أصدقاء من القمر

    وافي

  • اساطيرها المتلعثمه .
  • تمثال الحرية . (1 تعليق)
  • فلسطين .
  • أساور عشقي و معصم صدك .
  • مُدني تضيع في جهل الشوارع .
  • لشوق هذه الإفاقة .
  • من اين يأتي الموت؟ . (7 تعليق)
  • الليلة .
  • الى نواره .
  • اليك يا سعد اليتيم .
  • الرقص على حبال الفجيعة .
  • الرقص على حبال الفجيعة 2
  • النوم يهرب من النافذه .
  • النوم على وسائد الشوك .
  • القوس وربابة بني الهزيمة .
  • اتعرفون اين اخذت هذه الصورة؟ . (3 تعليق)
  • تبحث فيني عني وحين تجدني ترحل .
  • تخاريف .
  • بغداد .
  • تفنني .
  • يارا -1 .
  • يارا 2
  • يارا 3
  • حنين .
  • خضراء عيناها .
  • حِكايتها .
  • ساعديني كي احبكِ اكثر . (2 تعليق)
  • زنوبيا تعلن الرحيل .
  • عودة للوجع المنسي . (1 تعليق)
  • فلسطين ، يا وجعي واحتراقي . (1 تعليق)
  • في اعماق بحركِ .
  • في صوتها ينبت الدفء والخيال .
  • إلى نزار قباني في ليلة زار .
  • هديل العراق الهزيل .
  • إهداء إلى الفيصل .
  • نعاس . (3 تعليق)
  • كسوف .
  • خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي .
    - الفصل الثامن -
    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي 
    الفصل الثامن
     


    لا تجعل جسمك يتغذَّى بروحك فتقوى حيوانيتك ، و لا تجعل عقلك يتغذى بروحك فتقوى شيطانيتك ، و لكن غذِّ عقلك بالتفكير ، و روحك بالنظر ، فتقوى ملائكيَّتك .

    ما رأيت شيئاً يغذِّي العقل و الروح ويحفظ الجسم و يضمن السعادة أكثر من إدامة النظر في كتاب الله .

    في كل مؤمن جزء من فطرة ال....

    التفاصيل

    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي .
    - الفصل العاشر -
    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفي السباعي
    الفصل العاشر
     


    الانصراف إلى الفن شغل الذين تمَّ لهم البناء ، أما الذين لم يبدأوا بالبناء بعد ، أو بدأوا متأخرين ، فمن أكبر الجرائم صرفهم عن الاهتمام في تقوية البناء ، إلى الاهتمام بالرسم و الغناء، و عن الاختراع إلى رقص الإيقاع ، و عن صنع الحياة إلى رسم الحياة .

    لم تهزم أمة أخرى بالفن ، و لكنما هزمتها بال....

    التفاصيل

    بين شخصين

    مشاركات الزوار
    عود على بدء.
    على بدئي اعود
    كنخلة تحن لساقيه
    وترسل رؤاها
    قناديل همس.. وقافية
    على بدئي
    اعود..
    واحرث مسافات خطوي
    تهاليل شوق
    لغافيه.
    يضيء على البعد المديد
    بعيض قمر
    ويفرش حرقته لجاثيه
    ..وانا..
    على بدئي اعود
    افتش حرقته
    عن ال..
    مضى من سنيني
    كما نخلة
    يشدها الحنين
    لساقيه
    وانثر
    ذكريات صبوي
    وما خلف الفتى الشقي
    من الخطى الماضيه.....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2018